أمراض الجهاز الهضمي

أسباب استسقاء البطن

استسقاء البطن هو عبارة عن تجمع لكمية من السوائل في التجويف البطني البريتوني في الجسم، والذي يفصله عن الحجاب الحاجز، ويتم تحديد درجة الاستسقاء وفقاً لنسبة بروتين الألبيومين الموجود في السائل الاستسقائي مقارنة بنسبة هذا السائل في الدم.

 

الأعراض الدالة على الإصابة باستسقاء البطن

  • الإصابة بتورم في البطن مع زيادة محيط الخصر بشكل كبير.
  • الشعور الدائم بالإنتفاخ وعدم الراحة في البطن.
  • أحياناً يصاحب الإصابة باستسقاء البطن ضيق ملحوظ في التنفس، ويحدث هذا الأمر نتيجة زيادة ضغط السوائل على الحجاب الحاجز، وبالتالي يعوق عملية التنفس.
  • الإرتشاح البلوري؛ والذي يحدث نتيجة تخطي السائل الموجود في البطن للحجاب الحاجز، والوصول إلى الصدر.

 

أسباب استسقاء البطن

  • الإصابة بأمراض الكبد، وخاصة في حال إصابة نسبة كبيرة من الكبد بالتشمع أو التليف.
  • الإصابة بقصور القلب الإحتقاني.
  • إصابة أحد أعضاء الجهاز الهضمي بمرض السرطان مثل سرطان القولون أو سرطان المعدة أو سرطان الرحم والمبايض أو سرطان الغدد الليمفاوية.
  • كما يعد سرطان الثدي من أشهر الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بمرض استسقاء البطن.
  • الفشل الكلوي.
  • كما يؤدي إلتهاب البنكرياس المزمن أو الإصابة بسرطان البنكرياس إلى الإصابة بالإستسقاء، ويطلق عليه في هذه الحالة اسم استسقاء بنكرياسي.

 

متى يصبح استسقاء البطن أمراً خطيراً

  • في حال كانت النسبة أكبر من 1:1 يحدث الإستسقاء بسبب ارتفاع ضغط الوريد البابي الكبدي.
  • وفي حال كانت النسبة أقل من 1:1 يكون الاستسقاء لأي سبب من الأسباب السابقة، وفي كلتا الحالتين يكون استسقاء البطن أمراً خطيراً.

 

المضاعفات الناتجة عن استسقاء البطن

  • الإصابة بضيق التنفس من أبرز مضاعفات استسقاء البطن، ويحدث نتيجة الإصابة بالإرتشاح البلوري.
  • الإصابة بمتلازمة الكبد الكلوية.
  • الإلتهابات البكتيرية التي تصيب الغشاء البريتوني.

 

عوامل تزيد من نسبة استسقاء البطن

  • زيادة انتشار الخلايا السرطانية.
  • تناول المشروبات الكحولية لفترة طويلة.
  • الإلتهابات الفيروسية في الكبد، والتي من أشهرها فيروس سي وبي.
  • الإصابة بأمراض الكلى.
  • الإصابة بقصور القلب الإحتقاني.

 

علاج استسقاء البطن

  • في حال الإصابة باستسقاء البطن الخبيث، يجب اللجوء إلى الجراحة واستئصال هذا الورم، كما يمكن اللجوء إلى العلاج الكيماوي في الحالات البسيطة.
  • كما يتوقف علاج استسقاء البطن الناتج عن قصور القلب الاحتقاني على علاج قصور القلب نفسه.
  • أما في حال إذا كان الاستسقاء ناتج عن تشمع الكبد، فيمكن الاستعانة ببعض الوسائل العلاجية التالية:
  • اتباع نظام غذائي يخلو تماماً من تناول الصوديوم.
  • تناول العقاقير المضادة للاستسقاء والمدرة للبول.
  • زراعة الكبد.
  • البزل العلاجي؛ بحيث يتم سحب مالا يقل عن 4 لتر من هذا السائل الموجود في البطن بكل مرة.

 

نصائح للوقاية من الإصابة باستسقاء البطن

  • الحد من تناول المشروبات الكحولية.
  • العلاج السريع للأمراض المسببة للإستسقاء.
  • الحد من تناول العقاقير المسكنة والمضادة للإلتهابات.
  • الحد من تناول الأطعمة التي تحتوي على صوديوم ومن أبرزها ملح الطعام.
 
السابق
علاج سواد الركبة
التالي
عدد رضعات الطفل في الشهر الثالث

اترك تعليقاً