أمراض الجهاز الهضمي

أسباب الإمساك عند الأطفال

أسباب الإمساك عند الأطفال

تعد مشكلة الإمساك عند الأطفال أحد أكثر مشاكل الجهاز الهضمي شيوعًا في العالم، والإمساك هو عُسر التغوط أو صعوبة تمرير البراز من خلال فتحة الشرج، فحينما تقل عدد مرات قضاء الحاجة لدى الطفل عن ثلاث مرات خلال الأسبوع الواحد، فهذا عَرض يدل على وجود الإمساك، والذي يحدث عندما تصبح حركة الأمعاء صعبة أو بطيئة.

 

أسباب الإمساك عند الأطفال

تعتبر مهمة القولون الرئيسية هي امتصاص الماء والأملاح وبعض العناصر الغذائية من الطعام أثناء مروره بالجهاز الهضمي، ثم تكوين البراز أو الفضلات. بعدها تدفع عضلات القولون الفضلات في النهاية من خلال المستقيم للتخلص منها، وإذا ظل البراز في القولون لفترة طويلة، فقد يصبح من الصعب تمريره.

غالبًا ما يسبب سوء التغذية لدى الأطفال الإمساك، لهذا تعتبر كلٍ من الألياف الغذائية والماء ضروريان للمساعدة في الحفاظ على لين البراز، وتسهيل مروره عبر المستقيم. كما أن هناك العديد من المسببات الأخرى للإمساك منها الإجهاد، وتغييرات الروتين، وبعض الظروف التي تبطئ تقلصات عضلة القولون أو تأخير الرغبة في الذهاب إلى المرحاض. وفيما يلي الأسباب الشائعة التي تؤدي لحدوث الإمساك عند الأطفال:

 

تأخير الرغبة في الذهاب للمرحاض

قد يؤخر طفلك دخوله إلى المرحاض أو يتجنبه للأسباب التالية:

  • يشعر بالتوتر حول التدريب على استخدام المرحاض.
  • يشعر بالحرج من استخدام المرحاض العام.
  • لا يريد مقاطعة وقت اللعب.
  • لديه بعض المخاوف من وجود حركة مؤلمة في الأمعاء أو غير سارة أثناء عملية التغوط.

 

حدوث بعض المشاكل الصحية أو مشاكل التغذية

قد تؤدي بعض المشاكل الصحية أو التغذوية إلى حدوث الإمساك عند الأطفال، فمثلًا نجد أن الطفل:

  • لا يأكل ما يكفي من الألياف.
  • لا يشرب كميات كافية من السوائل أو يعاني من الجفاف.
  • يعاني من مرض تضخم القولون الخلقي.
  • يعاني من مرض الاضطرابات الهضمية.
  • لديه بعض الاضطرابات التي تؤثر على الدماغ والعمود الفقري.
  • يعاني من إصابات النخاع الشوكي أو إصابات الدماغ.
  • يعاني من مرض السكري أو قصور الغدة الدرقية.
  • لديه بعض المشاكل التي يمكن أن تمنع أو تضيق القولون أو المستقيم، بما في ذلك الأورام.

 

بعض الأدوية المسببة للإمساك

هناك العديد من الأدوية والمكملات الغذائية التي يمكن أن تجعل الإمساك عند الأطفال أسوأ، وهي:

  • مضادات الحموضة التي تحتوي على الكالسيوم.
  • مضادات الكولين ومضادات التشنج.
  • مضادات الاختلاج، والتي تستخدم لمنع النوبات.
  • مكملات الحديد.
  • أدوية الألم المخدرة.
  • بعض الأدوية المستخدمة لعلاج الاكتئاب.

 

 أعراض الإمساك عند الأطفال

قد يكون تعريف كل شخص لحركات الأمعاء “الطبيعية” مختلفًا، فقد يذهب بعض الأفراد للتغوط ثلاث مرات في اليوم، بينما يذهب آخرون ثلاث مرات في الأسبوع، ومع ذلك هناك بعض الأعراض الثابتة لحدوث الامساك وهي:

  • إذا كانت حركة الأمعاء أقل من ثلاث مرات في الأسبوع؛ أي إذا كان عدد مرات دخول طفلك المرحاض أقل من ثلاث.
  • إذا أخبرك طفلك بصعوبة تمرير البراز وجفافه أو تكتله.
  • الشعور بالإجهاد أو الألم أثناء حركة الأمعاء.
  • الشعور بالامتلاء حتى بعد التغوط؛ فقد يخبرك طفلك أنه لم يمرر كل البراز.
  • الشعور بانسداد المستقيم.
  • القيام بحركات غير عادية مع وجود انتفاخ في البطن.

 

متى يجب أن يرى الطبيب طفلك

يجب أن يرى الطبيب طفلك إذا استمرت أعراض الإمساك لديه لأكثر من أسبوعين، أما إذا كان مصابًا بالإمساك وأي من الأعراض التالية خذيه فورًا إلى الطبيب:

  • نزيف من المستقيم.
  • دم في البراز.
  • انتفاخ في البطن.
  • ألم مستمر في البطن.
  • حدوث قيء.
  • فقدان في الوزن.
 
السابق
وظيفة الزائدة الدودية
التالي
أنواع الكهرباء

اترك تعليقاً