الأسرة والمجتمع

أسباب التنمر المدرسي وطرق علاجه

أسباب التنمر المدرسي وطرق علاجه

يُعرف التنمر المدرسي (بالإنجليزية: school bullying) بتسبب طالب أو أكثر بأذى جسدي، أو نفسي، أو عاطفي، أو مضايقة، أو إحراج، أو سخرية لطالب أو عدة طلاب بشكل متكرر. ويُشار إليه أيضًا بأنه سلوك متكرر من قبل المتنمر يهدف لإيذاء الطلاب الآخرين جسديًا، أو جنسيًا، أو لفظيًا، أو إجتماعيًا بالقول أو الفعل بهدف السيطرة عليهم وإذلالهم. وبذلك فهو يتسبب في كثير من الأضرار ويُمثل أحد أكبر المشكلات بالمجتمع بصفة عامة والمجتمع المدرسي بصفة خاصة.

 

أسباب التنمر المدرسي

  • خلل في أساليب التنشئة الوالدية.
  • النشأة في أسر عدوانية.
  • الاعتياد على الألعاب الإلكترونية العنيفة.
  • كثرة مشاهدة الممارسات العنيفة على التلفاز والفيديو.
  • تفشي العنف.
  • الإضطرابات السلوكية.

 

أضرار التنمر المدرسي

  • شعور المتعرضين للتنمر بالرفض، والخوف، والقلق.
  • انخفاض معدل الدافعية للإنجاز لدى ضحايا التنمر.
  • الاضطرابات النفسية كالاكتئاب .
  • حدوث خلل في مهارات الطلاب للتواصل الإجتماعي.
  • الإضطرابات الصحية الناجمة عن التعرض للتنمر الجسدي.
  • انخفاض المستوى الدراسي.
  • قلة مشاركة الطلاب في الأنشطة المدرسية.
  • ارتفاع مخاطر قيام المتنمرين بسلوك إجرامي في الكبر.

 

أدوار الطلاب في التنمر المدرسي

  • المتنمر: الطالب المسؤول عن سلوك التنمر كما قد يُشجع الآخرين على التنمر بالضحية.
  • الضحية: المتعرض للتنمر.
  • مؤيد المتنمر: متبع المتنمر والمشجع له.
  • المدافع: يقف إلى جانب الضحية ويدعمه.
  • المشاهد: لا يدعم أي من الفريقين ولا يُخبر البالغين عما يحدث.   

 

علامات التعرض للتنمر

يُخفي الكثير من ضحايا التنمر ما يحدث لهم، لكن توجد بعض العلامات التي يجدر بالوالدين الإنتباه لها والتي تُشير لذلك مثل:

  • الذهاب للمدرسة قبل الموعد المحدد أو العودة للمنزل متأخرًا عن الوقت المعتاد.
  • إصابة الطلاب بإصابات جسدية غير مبررة.
  • تدهور المستوى الدراسي.
  • الإصابة باضطرابات النوم أو اضطرابات الشهية.
  • عدم الرغبة في الذهاب للمدرسة.
  • الانسحاب من الأنشطة الدراسية المفضلة.
  • العزلة.
  • كثرة الغضب.
  • كثرة الشعور بالقلق والخوف.
  • تقلب الحالة المزاجية.

 

طرق علاج التنمر المدرسي

يتطلب علاج التنمر المدرسي تكاتف جهود مسؤولي المدرسة، والمدرسين، وأولياء الأمور، ويتضمن علاجه العديد من الطرق والتي يُعد من أهمها ما يلي:

  • خضوع المتنمرين لعلاج سلوكي.
  • الحد من مشاهدة الطلاب للعنف.
  • منع الطلاب من المشاركة في الألعاب الإلكترونية العنيفة.
  • تحديد أسباب تفشي التنمر في المدرسة وعلاجها.
  • تعزيز روح الألفة والتعاون بين الطلاب.
  • سن قوانين مدرسية حازمة للتصدي للتنمر بشتى صوره.
  • تكثيف الرقابة المدرسية.
  • ملاحظة أولياء الأمور لدلائل تعرض الطلاب للتنمر لمكافحته خلال مراحله الأولى.
  • إكساب مسؤولي المدرسة مهارات حل النزاعات بين الطلاب للحد من تفاقمها وتسببها في التنمر.
 
السابق
ما هي الثورة الصناعية الرابعة
التالي
أعراض خشونة الركبة المبكرة

اترك تعليقاً