أمراض الجهاز الهضمي

أسباب حرقة المعدة

حرقة المعدة هي إحدى الحالات المرضية الشائعة التي تحدث على شكل حرقة في أعلى المعدة ومنطقة الصدر، وقد يُصاحبها ألم تتدرَّج شدَّته حسب تقدم الحالة. وقد زادت الشكاوى من الإصابة بها في الآونة الأخيرة نتيجة للعديد من الأسباب.

 

أسباب حرقة المعدة

عند مرور الطعام من الفم إلى المريء ومنه إلى المعدة، يعمل الصمام الموجود في نهاية المريء على السماح لهذا الطعام بالمرور من المريء إلى المعدة وليس العكس، وبالتالي فإنه يُغلَق تلقائيًّا فور مرور الطعام. لكن هناك بعض الحالات التي لا ينغلق فيها هذا الصمام جيِّدًا، مما يؤدِّي إلى ارتجاع بعض العُصارات الهاضمة الموجودة بالمعدة منها إلى المريء، مُسببة الشعور بحرقة وآلام في الصدر. وعادة ما يحدث ذلك الأمر نتيجة لـ:

  • ضعف عضلة الصمام، بما لا يُمكِّنه من الانغلاق جيدًا مما يُسهل مرور العصارة الهضمية.
  • فتق الحجاب الحاجز الذي يُعرف أيضًا بـ(الفتق الحجابي أو فتق الفرجة الحجابية)، وهي حالة مرضية يحدث فيها فتق في الحجاب الحاجز الموجود أسفل الصدر، مما يسمح باندفاع جزء من المعدة إلى منطقة الصدر لتضغط على الصمام الموجود أسفل المريء وتُضعِفه، وبالتالي يَشعر المريض بآلام وحرقة.
  • كما أن الإصابة ببعض أمراض المناعة الذاتية مثل مرض السكر قد تؤدي إلى ضعف عضلة المريء من ضمن مُضاعفاتها.

 

عوامل تُزيد من احتمالات الإصابة بحرقة المعدة

توجد بعض العادات الخاطئة التي تُسبب الشعور بحرقة المعدة، والتي قد تتحوَّل إلى حالة مزمنة مع المداومة على تلك العادات ومنها:

  • الإفراط في تناول الأطعمة والمشروبات الغنية بالكافيين مثل الشاي والقهوة والشيكولاتة.
  • تناول الوجبات التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون وخاصةً المقليات والمسبكات.
  • شراهة التدخين وتناول المشروبات الكحوليَّة.
  • النوم عقب تناول الطعام مباشرة، وعدم ترك فترة زمنية كافية لهضم الطعام.
  • زيادة الوزن التي تُشكِّل ضغطًا على أجهزة الجسم المُختلفة بما فيها منطقة البطن والصدر.
  • الحمل؛ إذ تُعتبر حرقة المعدة من أكثر الأعراض المُصاحبة للأشهر الأخيرة من الحمل نتيجة الضغط الزائد من الجنين.
  • ارتداء ملابس ضيقة جدًّا وخاصة أثناء تناول الطعام.
  • ممارسة الرياضة بعد الأكل مباشرة يُعد أيضًا من دواعِ هذا الشعور المؤلم.
  • كما أن حرقة المعدة قد تُعتبر عرضًا جانبيًّا لبعض العقاقير الدوائية، والتي من بينها المهدئات ومُضادات الاكتئاب.

 

علاج حرقة المعدة

قي كثير من الأحيان يُمكن السيطرة على حرقة المعدة عن طريق تناول الأدوية المُثبِّطة للحموضة بالإضافة إلى تجنب العادات الخاطئة التي تُزيد من حدتها، وفي حالة عدم الشعور بتحسن ملحوظ يلجأ الطبيب إلى وصف بعض العقاقير الدوائية الأكثر قوَّة، كما قد يتطلب الأمر في القليل من الحالات إجراء عملية جراحية تتمثل في تركيب دُعامة أسفل المريء لتدعم أداء تلك العضلة.

 

 
السابق
أهم المعالم السياحية في الفلبين
التالي
متى يأكل الرضيع

اترك تعليقاً