صحة

أسباب زيادة الوزن

أسباب زيادة الوزن

تحدث زيادة الوزن الطبيعية عند زيادة قدر السعرات الحرارية التي يتناولها الإنسان عن الاحتياج الجسدي؛ بينما تحدث زيادة الوزن المفاجئة نتيجة لأسباب أخرى غير متعلقة بهذا الشأن. وتتضمن أسباب زيادة الوزن عوامل غير مرضية مؤقتة تزول بشكل طبيعي بإنتهاء سببها، بالإضافة إلى الأسباب المرضية التي تتطلب اللجوء للدعم الطبي للحد من تفاقمها ومن زيادة حدة الاضطراب الصحي المسبب لها.

 

أسباب زيادة الوزن

تناول الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية

يختلف قدر الاحتياج اليومي للسعرات الحرارية المتناولة نسبيًا من شخص لآخر. ويعتمد ذلك على العديد من العوامل مثل: سرعة عملية الأيض، والجنس، والعمر، ومدى ممارسة الأنشطة الحركية، والصحة العامة للجسم. وهكذا يؤدي تناول سعرات حرارية بقدر يفوق الاحتياج اليومي إلى زيادة الوزن.

 

عدم أخذ القسط الكافي من النوم

إذ يؤدي عدم النوم لمدة كافية إلى تثبيط عملية الأيض، عوضًا عن دوره في زيادة الشهية، وهكذا تتضافر جهود العاملين السابقين لزيادة الوزن مما يؤدي إلى ارتفاع معدل اكتساب الوزن، وزيادته بقدر كبير في نهاية الأمر.

 

الدورة الشهرية

نتيجة لتسببها في عدة عوامل تُساهم في اكتساب الوزن مثل: التغيرات الهرمونية، واحتباس الماء بالجسم، وارتفاع معدلات الإصابة باضطرابات الجهاز الهضمي.

 

الحمل

يتسبب الحمل في زيادة الوزن بالعديد من الطرق وهي: نمو الجنين تدريجيًا، ووجود السائل الأمينوسي (السائل المحيط بالجنين داخل الرحم)، وزيادة حجم الثدي، واضطراب هرمونات المرأة الحامل.

 

تناول الأطعمة الغنية بالملح

لدور الملح في احتباس الماء في الجسم، فكلما زاد معدل تناول الملح كلما ارتفع قدر احتباس السوائل، والتي تؤدي في النهاية إلى زيادة الوزن.

 

قصور الغدة الدرقية

تُعد زيادة الوزن من ضمن الأعراض المعروفة لقصور الغدة الدرقية، حيث تتسبب في إبطاء عملية الأيض، وبذلك تنخفض قدرة الجسم على استهلاك السعرات الحرارية فيزيد الوزن بالرغم من عدم إحداث الشخص لأي تغيير في نظامه الغذائي أو معدل ممارسته للأنشطة الحركية.

 

متلازمة كوشينج

تُمثل زيادة الوزن أحد الأعراض المميزة لهذا المرض أيضًا، لدوره في رفع معدل إفراز الكورتيزول، والذي بدوره يؤدي لزيادة الوزن في الوجه، والصدر، والبطن.

 

تكيس المبايض

نظرًا لتسبب هذا الاضطراب في حدوث خلل في التوازن الهرموني وفي مدى انتظام الدورة الشهرية، ويرتكز المعدل الأكبر من زيادة الوزن في هذه الحالة حول البطن.

 

الوراثة

توجد لدى بعض الأشخاص استعداد وراثي لزيادة الوزن في كامل الجسم أو في بعض الأجزاء مثل البطن والذراعين. وهو الأمر الذي يتطلب متابعة طبية واتباع نظام غذائي خاص لخفض معدل اكتساب الوزن للوقاية من المخاطر الصحية المترتبة على زيادة الوزن.

 

كيفية التعامل مع زيادة الوزن

ترتكز سُبل التعامل مع الوزن المكتسب على تحديد أسباب زيادة الوزن المرضية وعلاجها، عوضًا عن اتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية وغني بالعناصر الغذائية في نفس الوقت لدعم القدرة على أداء المهام اليومية بفعالية دون الحاجة لتناول قدر كبير من السعرات الحرارية، كما تُساهم ممارسة الأنشطة الحركية والتدريبات الرياضية في تثبيط معدل زيادة الوزن.

 
السابق
طريقة عمل السبرنج رول
التالي
فوائد الطمي المغربي

اترك تعليقاً