تغذية

أسباب فشل الرجيم

الكثير من الناس يحاول إتباع رجيم لأسباب صحية، أو للحصول على جسم أنحف. لكن بعضهم ينجح  في ذلك، والبعض الآخر يخفق منذ البداية، أو ينجح فترة ويفشل، أو ينجح في الوصول للوزن المرغوب ثم يكتسب الوزن المفقود بعد فترة قصيرة؛ فما هي أسباب فشل الرجيم؟

 

التركيز على الوزن فقط:

هدف الرجيم هو فقد الوزن الزائد مع الحفاظ على الصحة. لذا فالتركيز على فقدان الوزن الزائد فقط يؤدي لإتباع أنواع رجيم غير صحية تسبب العديد من الإضطرابات الصحية مثل فقر الدم.

 

البداية الحاسمة:

البداية الحاسمة هي تغيير العادات الغذائية بأكملها مرة واحدة؛ مثل التوقف عن تناول الحلوى تمامًا؛ قد ينجح هذا في البداية لكنه عادة يفشل في النهاية.

 

الإعتماد على الرياضة فقط:

الرياضة تساعد في زيادة معدل حرق السُعرات الحرارية فقط؛ لكنها أيضًا تزيد من الشعور بالجوع؛ مما يؤدي لفشلها في تحقيق خسارة الوزن عند ممارستها مع إتباع نفس النظام الغذائي المُعتاد.

 

الضغط النفسي:

الضغط النفسي من أسباب كثرة تناول الطعام كوسيلة زائفة للتخفيف من الضغوط النفسية، ولكنه يؤدى للشعور بالذنب عند إدراك قدر الزيادة في الوزن، مع عدم تأثير كثرة الطعام فعليًا في الحد من الضغوط النفسية.

 

النوم جائعًا:

مقاومة الشعور بالجوع قبل النوم، لا تساعد على فقدان الوزن، بل تزيده لأنها تتضاعف في الصباح كما تفقدك السيطرة على نوع الطعام الذي تتناوله. فالمشكلة ليست في تناول الطعام، المشكلة في نوع وكمية الطعام الذي تتناوله.

 

عدم توافر بديل صحي:

الشعور بالجوع مع عدم توافر أطعمة صحية، تجعلك تلجأ إما إلى تناول طعام غير صحي، أو مقاومة الشعور بالجوع حتى العودة للمنزل وتناول غذائك الصحي لأن المقاومة تزيده وتجعلك تتناول كميات أكبر.

 

النوم مُتاخرًا:

النوم المتأخر يؤدي لإرتفاع مستوى هرومون الكورتيزول الذي يعمل على زيادة الشهية للطعام.

 

التأجيل:

تأجيل بداية الرجيم، أو تأجيل الإلتزام به جيدًا  يُزيد من الضغط النفسي، ويضعف قوة إرادتك.

 

الأخطاء الصغيرة:

الأخطاء الصغيرة في تناول أطعمة غير صحية، تؤدي لفشل الرجيم بالتدريج وشعورك بعدم فائدته، مما يؤدي للتوقف عنه كُليًا في النهاية.

 

إعتبار الرجيم فترة مؤقتة:

البدء في الرجيم كفترة مؤقتة، يجعله بالنسبة للإنسان كدواء أو عقاب. فهذة الطريقة تُضعف قوة الإرادة في إتباعه.

 

عدم تقبل شكلك الحالي:

عدم تقبل الشكل الحالي يحد من ثقتك بنفسك، ومن قوة إرادتك.

السابق
أسباب النقاط البيضاء على الأظافر
التالي
كيف يتحقق الشكر

اترك تعليقاً