المجموعة الشمسية

أسماء أوجه القمر

أسماء أوجه القمر

القمر هو جرم سماوي بيضاوي الشكل، وتمتلك المجموعة الشمسية 182 قمرًا طبيعيًا، منها قمرًا واحدًا يدور حول كوكب الأرض وتستغرق مدة دورته شهرًا كاملًا تقريبًا، وهو من أكبر الأقمار الطبيعية في المجموعة الشمسية، حيث تبلغ كتلته حوالي 1 على 81 من كتلة الأرض. ويحتل القمر المركز الخامس في المجموعة الشمسية من ناحية الحجم، حيث يصل قُطره إلى 1737.5كم، كما تصل المسافة بين القمر والأَرض 384400 كم. يمر القمر بمجموعة من الأطوار خلال دورته حول الأرض والتي يُطلق عليها أطوار القمر أو أوجه القمر، وتختلف أسماء أوجه القمر من طور لآخر حسب موقعه من الأرض.

 

التقويم القمري

التقويم القمري هو تقويم يعتمد على دورات القمر حول الأرض وهي 12 دورة تُشكّل 12 شهرًا، وبما أن الدورة القمرية الواحدة تستغرق تقريباً 29 يومًا ونصف، فإن الشهر القمري يتكون من 29 أو 30 يوماً. ويُعتمد التقويم القمري كمقياس للتاريخ الهجري والذي يتكون من 12 شهرًا كالتالي: محرم، صفر، ربيع الأول، ربيع الثاني، جمادى الأول، جمادى الثاني، رجب، شعبان، رمضان، شوال، ذو القعدة، وذو الحجة. جدير بالذكر أن دورات القمر الاثنى عشر تستغرق حوالي 354.367056 يوماً مما يعني أن السنة القمرية أقصر عن السنة الشمسية المستخدمة في التقويم الميلادي بحوالي 11 يوم.

 

أسماء أوجه القمر

تختلف أسماء أوجه القمر وتتباين من مرحلة لآخرى كالتالي:

  • القمر الجديد (المحاق): خلال هذه المرحلة يكون القمر بين الأرض والشمس، مما يعني عدم إضاءة أي جزء من نصف القمر المواجه للأرض وبالتالي يكون معتماً وغير مرئي، ويمكن رؤية القمر في هذه المرحلة فقط بعد شروق الشمس مباشرةً.
  • الهلال المُتزايد: ويظهر بعد مرور ثلاثة أيام ونصف إلى أسبوع تقريبًا على ظهور المحاق، ويكون القمر مضاء في هذه المرحلة بنحو 49%، بحيث يبدأ ضئيلاً ثم تزداد نسبة إضاءته تدريجياً.
  • التربيع الأول: في هذا الطور يكون نصف القمر فقط مضاء، وتكون الزاوية بين القمر والشمس 90 درجة، وفي هذا الطور يظهر القمر ظهراً ويختفي في فترة الليل. وقد سُمي بهذا الاسم نظرًا لأنه يكون قد أتم ربع دورته حول الأرض.
  • الأحدب المتزايد: تظهر هذه المرحلة بعد مرور فترة تتراوح من عشرة أيام إلى أسبوعين من ظهور المحاق، ويكون القمر مضاءًا بمعدل %99.5، ويغطي هذا الطور بشكل أساسي الوقت بين مرحلة الربع الأول ومرحلة إكتمال القمر.
  • البدر: أو مرحلة إكتمال القمر، وتتم بعد مرور أسبوعين من ظهور المحاق ويكون القمر في قمَّة جماله وتمامه في هذه المرحلة ومضاء بشكل كامل، ويظهر في الأفق بعد غروب الشمس ويختفي فور شروقها.
  • الأحدب المتناقص: في هذه المرحلة يبدأ القمر بالتناقص مرة أخرى، بحيث تكون المساحة المضاءة من القمر 51% فقط، والتي تبدأ في التناقص تدريجياً.
  • التربيع الثان: خلال هذا الطور يكون نصف القمر مضاء مرة أخرى، ويظهر في السماء في نهاية الليل وحتى بزوغ النهار.
  • الهلال المتناقص: في هذه المرحلة يكون القمر مضاء بنسبة 49%، ثم تتناقص هذه المساحة تدريجيًا حتى تصل إلى 1% وتستمر حتى مرحلة القمر الجديد ( المحاق).
 
السابق
الجمباز الايقاعي
التالي
كيفية صلاة خسوف القمر

اترك تعليقاً