تعليم

أشكال الطاقة

تعريف الطاقة

تُعرف الطاقة بأنها القدرة على بذل شغل، أو قدرة المادة على منح القوة لإنجاز عمل محدد، أو قدرة نظام معين على تحقيق فاعلية أو نشاط. وبذلك فهي أساس حياتنا اليومية فيحتاج لها الإنسان لإنجاز كل شيء بدايةً من أداء جسمه لمهامه الحيوية اللازمة للبقاء على قيد الحياة إلى إعمار الأرض. علاوة على ذلك، فإن أشكال الطاقة ومصادرها مُختلفة، بينما تُقاس بعدة وحدات من بينها الجول.

 

أشكال الطاقة

  • الطاقة الكيميائية: هي الطاقة الرابطة بين ذرات جزيئات المركبات الكيميائية، وتحوّل إلى طاقة حرارية من خلال التفاعل بين المركبات وبين الأكسجين خلال عملية الاحتراق، ومن أهم مصادرها النفط، والفحم، والغاز الطبيعي، والخشب.
  • الطاقة الميكانيكية: تعني الطاقة المتكونة أثناء حركة الأجسام المختلفة كطاقة الرياح.
  • الطاقة الحرارية: تدل على الحرارة والتي يعود الفضل لجيمس بول في تعريفها كأحد أشكال الطاقة. وينتقل هذا النوع بالحمل، أو التوصيل، أو الإشعاع. وتُمثل أحد الصور الأساسية للطاقة؛ إذ يُمكن تحويل كل أشكال الطاقة إليها. وهي لا تتوفر بشكل مباشر في الطبيعة سوى بمصادر المياه الجوفية.
  • الطاقة الشمسية: المصدر الأساسي لجميع أشكال الطاقة. وتوظف كطاقة حرارية أو بتحويلها لطاقة كهربائية بواسطة الخلايا الشمسية.
  • الطاقة النووية: تُشير للطاقة الرابطة بين مكونات النواة، وتنتج من خلال تكسير هذه الرابطة وينجم عنها قدر هائل من الطاقة الحرارية؛ وبذلك تنتمي لمصادر الطاقة المتجددة.
  • الطاقة الكهربائية: شكل ثانوي للطاقة؛ حيث تتألف بتحويل الطاقة من شكل لآخر لعدم وجود منشأ طبيعي لها نظرًا لتعادل جميع المواد كهربائيًا.
  • الطاقة الضوئية: يُقصد بها الموجات الكهرومغناطيسية المحتوية على حزم من الفوتونات، وتختلف خواصها الفيزيائية تبعًا لطولها الموجي، ومن أبرز أمثلتها الأشعة السينية وأشعة جاما.

 

مصادر الطاقة

  • المصادر المتجددة: تتضمن شتى أنواع الطاقة لا محدودة الكمية لتجددها باستمرار مثل: الطاقة الشمسية، والطاقة المائية، وطاقة الرياح. ويتميز هذا النمط بحفاظه على نقاء البيئة.
  • المصادر المستنفذة: تُشير للمصادر محدودة الكمية مثل: النفط ومشتقاته. وبالرغم من أهميتها المتنامية إلا أنها منبع لتلوث الغلاف الجوي.
 
السابق
كيفية كتابة محتوى جيد
التالي
طريقة عمل عيش السرايا

اترك تعليقاً