صحة

أضرار الكورتيزون

أضرار الكورتيزون

على الرغم من كثرة ما يُقال عن أضرار الكورتيزون إلا أنه ما زال يُوصف بكثرة من قِبَل الأطباء لعلاج الكثير من الحالات المرضية. إذ لا يُمكن إنكار فاعليته في الوصول بهذه الحالات إلى مراحل متقدمة من الشفاء في وقت قياسي. لذا كان من الضروري معرفة أهم الأضرار الناتجة عن العلاج بالكورتيزون وكيفية تجنبها.

 

استخدامات الكورتيزون

الكورتيزون هو مادة دوائية تنتمي إلى الكورتيكوستيرويدات، يوجد في الأسواق كمادة فعالة للعديد من المستحضرات الدوائية التي يُمكن استهلاكها إما موضعيًّا أو فمويًّا أو عن طريق الحقن. ويصفه الأطباء عادة لعلاج الحالات الآتية:

  • التهابات المفاصل.
  • التهابات الجلد بأسبابها المُختلفة.
  • التهابات الجهاز الهضمي على اختلافها.
  • التهابات الجهاز التنفسي، بما فيها حساسية الأنف والصدر.
  • كما يدخل ضمن علاج بعض أنواع السرطان.

 

أضرار الكورتيزون

من خلال معرفة بعض استخدامات الكورتيزون السابق ذكرها، يُمكن مُلاحظة أنه من أقوى مُضادات الالتهاب وأكثرها فاعلية؛ إذ أمكن استخدامه لعلاج الالتهابات على اختلاف أنواعها ومواضعها، إلا أنه مع هذه الفائدة الكبيرة له مجموعة من الأضرار التي لا يُمكن تجاهلها، والتي يُمكن توضيحها كالآتي:

  • ارتفاع ضغط الدم.
  • ارتفاع سكر الدم.
  • ظهور كدمات على الجلد.
  • ضعف العظام وسهولة تعرضها للكسر.
  • ضعف جهاز المناعة وسهولة الإصابة بأي عدوى.
  • تأثر الحالة المزاجية والسلوكية بعض الشيء.
  • اضطراب الشهية، مما يؤدي غالبًا إلى زيادة الوزن.
  • كما أنه يؤدي إلى احتباس السوائل في الجسم مما يؤدي إلى تورمه.
  • تراكم كمية من الدهون أعلى الظهر والكتفين.
  • ظهور بعض التجاعيد المبكرة.
  • كما أن استخدامه موضعيًّا في صورة مرهم أو بخاخ لفترات طويلة، يؤدي إلى إضعاف النسيج المعرَّض له، ويُزيد من احتمال تعرضه للالتهابات فيما بعد.

 

كيفية تجنب أضرار الكورتيزون

يُمكن القول أن تلك الأضرار الناتجة عن العلاج بالكورتيزون تحدث في حالة الاستمرار في العلاج به لفترات طويلة وبجرعات عالية، ومن ثم فإن تجنب هذه الأضرار أو الحد منها يتطلب الآتي:

  • الالتزام بالجرعة الموصوفة من قِبَل الطبيب والمدة المُحددة للعلاج.
  • الحرص على سحب العلاج تدريجيًّا وعدم إيقافه فجأة.
  • تناول غذاء صحي أثناء فترة العلاج لتجنب زيادة الوزن.
  • شرب الكثير من الماء، الذي سوف يعمل بدوره على سحب الماء الزائد الموجود في أنسجة الجسم، والتخلص منه عبر الجهاز البولي.
  • الابتعاد عن أماكن انتشار الجراثيم أو أماكن تواجد العدوى.
  • تناول مكملات الكالسيوم وفيتامين د لتقليل مُعدل ترقق العظام.
  • كما يجب إبلاغ الطبيب في حالة الإصابة بأي مرض مزمن قبل البدء في العلاج بالكورتيزون.
 
السابق
أعراض التهاب وتر أكيلس
التالي
ما هو شمع البرافين

اترك تعليقاً