الأعشاب

أضرار المورينجا

أضرار المورينجا

المورينجا، إذا بدا هذا الاسم غريبًا عنك فربما تتعرف على الثوم البري أو عصا الطبلة أو فجل الحصان أو الحبة الغالية أو حتى غصن البان الذي تغنى به الشعراء في وصف النساء، كل تلك الأسماء تُشير إلى شجرة المورينجا التي تُعرَف علميًّا بـ (Moringa Oleifera)، وهي عبارة عن شجرة ممشوقة القوام يتراوح طولها من 7 إلى 15 متر، ينمو عليها أوراق ريشية وأزهار ذات رائحة ذكية وثمار على شكل قرون مثلثة. موطنها الأصلي الهند، إلا أنها زُرِعَت في العديد من المناطق خاصةً المناطق ذات المناخ الحار والمعتدل. عُرِفَت أشجار المورينجا منذ القِدَم بخصائها العلاجية وقيمتها الغذائية، فاستُخدِمت بكثرة في الطب البديل. وعلى الرغم من تعدد فوائدها وكثرة استخداماتها، إلا أن من يغُض الطرف عن أضرار المورينجا قد يُعرِّض صحته للخطر، وهذا ما سنتحدَّث عنه بالتفصيل.

 

القيمة الغذائية للمورينجا

بُناء على وَلَع القدماء بالمورينجا واستخدامهم أوراقها ومُستخلص بذورها بكثرة، عزم البعض على إجراء البحوث والدراسات على هذه الشجرة لمعرفة المكونات الغذائية التي أكسبتها كل تلك الفوائد، فوجدوا أنها تحتوي على مجموعة كبيرة من المعادن مثل الكالسيوم والحديد والفوسفور والزنك والبوتاسيوم، بالإضافة إلى مجموعة من الفيتامينات مثل فيتامين أ وفيتامين ج وفيتامين ب 1 وب2 وب3 وب6، فضلًا عن محتواها من البروتينات والفولات ونسبة من الماء والكربوهيدرات والعديد من المركبات المُضادة للفطريات والأكسدة والالتهابات.

 

فوائد المورينجا

بُناءً على القيمة الغذائية السابق ذكرها، تُقدم المورينجا العديد من الفوائد، منها:

  • تُعالج الأنيميا: فهي تحتوي على الحديد وفيتامين ب وحمض الفوليك، بالإضافة إلى مُحتواها من فيتامين ج (سي) الذي يسهل عملية امتصاص الحديد الموجود بالطعام، مما يُحقق أقصى فائدة منه.
  • تقوي عظام الجسم: إذ يُساعد كل من الكالسيوم والفوسفور على تقوية الهيكل العظمي للجسم ودعم كثافته، مما يقي من الهشاشة التي تحدث بشكل تدريجي مع التقدم في السن.
  • تُعالج الجروح: فاحتوائها على البروتين إلى جانب خصائصها المُطهرة يجعل منها علاجًا جيدًا للجروح؛ إذ تعمل على تطهيرها وتُعجل من التئام الأنسجة.
  • تُعالج التهابات المفاصل: وذلك بفضل محتواها من المركبات المضادة للالتهابات التي تعمل على الحد من التهابات المفاصل وتخفيف آلامها.
  • تُفيد الجهاز الهضمي: إذ تُساعد خصائصها المُضادة للفطريات على تطهير الجهاز الهضمي بدايةً من الفم حتى المستقيم، مما يُعالج الكثير من المشكلات مثل الالتهابات والإسهال وعسر الهضم.
  • تُنظم الحمل: إذ كشفت بعض الدراسات عن قدرة الاستهلاك المنتظم للمورينجا على تأخير حدوث الحمل.
  • تُخفض ضغط الدم: فهي تحتوي على البوتاسيوم الذي يعمل على بسط الأوعية الدموية، لينخفض ضغط الدم الرتفع.
  • تُعالج احتباس السوائل: إذ تُعتبر من النباتات المدرة للبول، التي يُمكنها تخليص الجسم من السوائل المحتبسة في الأنسجة، مما يُعالج تورم الجسم ويُخلصه من السموم والأملاح الزائدة.
  • تُقوي جهاز المناعة: وذلك بفضل احتوائها على فيتامين ج المعروف بقدرته على مُقاومة الإصابة بنزلات البرد والإنفلونزا وغيرها من الأمراض المُعدية.
  • تُعزز الأداء الجنسي: فهي تحتوي على الفوسفور والزنك اللازمين لدعم القدرة والرغبة الجنسية لدى كل من الرجال والنساء.
  • تُعالج قشرة الشعر: إذ يُمكن استخدامها موضعيًّا لتطهير فروة الرأس والتخلص من القشرة، كما أنها تعمل على تقوية الشعر وزيادة نموه.

 

طريقة استخدام المورينجا

  • يُستخلَص زيت بذور المورينجا، وهو زيت عديم الطعم، يُمكن استخدامه في الطهي، كما يُستخدَم موضعيًّا على الشعر أو البشرة للاستفادة من مكوناته الغنية.
  • تُجفف أوراقها وتُطحَن وتُضاف إلى الأطعمة مع البهارات، كما يُمكن شرب شاي المورينجا عن طريق إضافة نصف ملعقة صغيرة منها إلى كوب ماء مغلي، وتناوله بعد خمس دقائق.

 

أضرار المورينجا

يجب الأخذ في الاعتبار أضرار المورينجا على الرغم من فوائدها المتعددة، ومنها:

  • المورينجا تمنع الحمل، لذا على من تُخطط لحدوث الحمل تجنُّب تناولها.
  • يُمنَع تناولها أثناء الحمل، لما لها من تأثير قابض لعضلة الرحم، وهو ما قد يؤدي إلى فقدان الحمل.
  • يُمنَع تناول جذور المورينجا أو مستخلصاتها نظرًا لسميتها التي قد تؤدي إلى الشلل والوفاة، وإنما يُمكن تناول الأوراق والبذور والثمار فقط.
  • يُمنع تناولها على مرضى السكر نظرًا لقدرتها على خفض معدل السكر في الدم، مما قد يؤثِّر سلبًا على حالتهم الصحية في حالة تناولها جنبًا إلى جنب مع أدوية التحكم في السكر.
  • ومن أخطر أضرار المورينجا تفاعلها مع بعض الأدوية، مما يؤثر سلبًا على صحة المريض، لذا يجب عدم تناولها جنبًا إلى جنب مع أي أدوية أخرى إلا بعد استشارة الطبيب.
 
السابق
أعراض داء الفيل
التالي
ما هو علم البلاغة

اترك تعليقاً