الزيوت

أضرار زيت السعد

أضرار زيت السعد

نبات السعد هو نبات عُشبي معمر ينتمي إلى الفصيلة السعدية. تتعدد أنواعه إلا أن أشهرها ما يُعرَف باسم السعد اللذيذ، والذي يتميَّز بأوراقه الطويلة والرفيعة التي تحتوي في نهايتها على درنات تُسمى حب العزيز. وقد عُرِف هذا النبات منذ القِدَم نظرًا لخصائصه العلاجية الجمة ورائحته العطرة، وهو ما دفع إلى استخلاص زيت السعد الذي يحمل الخصائص ذاتها. وعلى الرغم من استخدامه بفاعلية في علاج الكثير من المشاكل الصحية والجمالية، إلا أن البعض يتساءل عن أضرار زيت السعد ليتمكن من تجنبها كلما أمكن.

 

التركيب الكيميائي لزيت السعد

يتكون زيت السعد من حوالي 30 مركبًا، معظمها ذات خصائص علاجية مهمة، وهي السبب في منحه مذاقة المر المعروف ورائحته العطرة الفواحة، بالإضافة إلى خصائصه المُضادة للبكتيريا والفطريات والالتهابات، والمقاومة لتأكسد الخلايا وتلفها، فضلًا عن قدرته على تخليص الجسم من الشعر الزائد بأمان وفاعلية.

 

فوائد زيت السعد

  • يُستخدم زيت السعد باعتباره مرطب آمن وفعال للتخلص من جفاف الجلد وتشققاته.
  • يُستخدم زيت السعد لتفتيح البشرة وتوحيد لونها؛ فهو من الزيوت الغنية بفيتامين ج (سي) المعروف بخصائصه المُبيضة والمُضادة للأكسدة.
  • يُستخدم لعلاج المناطق الملتهبة من الجلد بفضل خصائصه الملطفة.
  • يُعالج الفطريات والبكتيريا ويقضي عليها نهائيًّا مع الاستعمال المنتظم.
  • يُقوي اللثة ويُعالج الكثير من مشكلاتها.
  • يُعالج اضطرابات الجهاز الهضمي وخاصَّة الإسهال.
  • يُستخدم بفاعلية في إدرار البول وتخليص الجسم من السموم والسوائل الزائدة.
  • يُستخدم لمقاومة الشعور بالتعب والإرهاق.
  • هذا فضلًا عن فوائد زيت السعد للمنطقة الحساسة التي تتمثل في القضاء نهائيًّا على الشعر الزائد والقضاء على أيه بقع أو تصبغات.

 

طريقة استخدام زيت السعد

  • يُمكن إضافة قطرات من الزيت إلى المشروب المفضل لعلاج مشكلات الجهاز الهضمي وتنشيط الدورة الدموية وإدرار البول.
  • يُستخدم موضعيًّا لتدليك الجسم لتنعيمه وترطيبه وتوحيد لونه، كما يوضع برفق على المناطق الملتهبة أو المُصابة بالفطريات.
  • أما القضاء على الشعر الزائد بالجسم، فيكون عن طريق إزالة الشعر بالطريقة التقليدية من الجذور، ثم تدليك موضع إزالة الشعر بالزيت جيدًا قبل شطفه بالماء، وللحصول على نتائج أكثر فاعلية، يُنصَح بتكرار الأمر مرة واحدة شهريًّا.

 

أضرار زيت السعد

لم تُكتَشف أضرار زيت السعد حتى وقتنا هذا، لذا فإنه يُعَد من الزيوت الآمنة تمامًا، إلا أن استخدامه على مناطق إزالة الشعر دون إزالته من الجذور مُسبقًا قد يؤدي إلى نمو الشعر تحت الجلد مُسببًا مظهرًا غير مُحبب؛ لذا يُنصَح بتنظيف البشرة جيدًا، ثم إزالة الشعر من الجذور، ثم استخدام الزيت.

 
السابق
طريقة عمل سلطة الجرجير
التالي
من هو أول أمير في الإسلام

اترك تعليقاً