تعليم

أقسام الكلام في اللغة العربية

الكلام هو قول يتكون من كلمتين أو اكثر، ويحمل معنى واضح، وليس كل الكلام يتم النطق به، مثال على ذلك أحضر؛ فالفاعل هنا مستتر تقدير أنت، أما عن الكلمة فهي عبارة لفظ يدل على شيء معين مثل بيت، مدرسة، كما أن الكلمة بمفردها ليس ذات معنى إلا إذا جاءت مع كلمة أخرى أو أكثر.

 

أقسام الكلام في اللغة العربية

ينقسم الكلام في اللغة العربية إلى ثلاثة أقسام وهم الاسم والفعل والحرف، وتكمن أهمية معرفة نوع الكلمة في تحديد نوع الجملة وبالتالي معرفه موقعها الإعرابي سواء كانت مبنية أو معربة.

 

1. الاسم

هو كلمة لا تدل على زمن، وإنما تدل على شيء محسوس أو غير محسوس، يُدرك بالعقل وليس باللمس، على سبيل المثال الكتاب والطاولة والابتسامة والصداقة.

 

كيف نميز الاسم

هناك مجموعة من العلامات التي تدل على الاسم، ومن أهمها:

  • يقبل حرف الجر: مثال على ذلك “ذهبت لزيارة صديقي”، وهنا كلمة زيارة هي اسم.
  • يقبل إضافة (الـ): على سبيل المثال الكتاب، الصداقة الكرة.
  • يقبل التنوين: سواء كان التنوين بالضم أو التنوين بالفتح أو التنوين بالكسر.
  • يقبل النداء: بحيث يقبل أداة النداء (يا) قبل الكلمة، أي أن مناداة الكلمة تدل على أنها اسم مثال يا فاطمة أو محمد تعالَ وغيرها.
  • الاسناد: بمعنى أن الاسم يكون مستنداً على حصول شيء أو عدم حصول شيء مثال حضر عمرو أو لم يحضر عمرو.
  • يقبل الجمع: سواء كان جمع سالمًا أو جمع تكسير.
  • يقبل التصغير: مثل شجيرة او فصيلة.

 

أقسام الاسم

من حيث البناء أو الإعراب في الاسم:

هناك قسمين من الأسماء، إما معربة أو مبنية؛ فالمعربة هي التي يتغير آخرها وفقاً لموقعها الإعرابي سواء كان بالضمة للرفع أو الفتحة للنصب أو الكسرة للجر. أما الاسم المبني، فعادة ما يكون ثابتاً مهما تغير الموقع الإعرابي، ومن أمثلته أسماء الإشارة أو الأسماء الموصولة أو الضمائر أو أسماء الشرط وأسماء الإستفهام.

من حيث صحة حرف الجر أو علته:

كما هناك بعض الأسماء التي تنتهي بحرف صحيح، وبعضها ينتهي بحرف علة مثل الألف أو الياء، ويسمى الاسم الذي ينتهي بالألف اسماً مقصوراً مثل مشفى ورِضا، ويُعرب الاسم المقصور بالحركات المقدرة على الألف، أما الاسم الذي ينتهي بحرف الياء فيسمى منقوصاً مثل القاضي والماضي، ويُعرب بالضمة أو الكسرة بحالتي الرفع والجر.

من حيث التنكير والتعريف:

فالاسم النكرة يدل على شيء عام وغير محدد مثل مدرسة أو رجل، أما عن الاسم المُعرّف، فيدل على شيء محدد مثل الموظف. وهناك العديد من الأنواع الأسماء المُعرّفة ومنها:

  • الضمائر: مثل أنا وهو وهم وواو الجماعة أو هاء الغائب المتصلة بالاسم وغيرها.
  • الأعلام: مثل أسماء البلدان أو الأشخاص أو لفظ الجلالة الله أو الكنية مثل أبو أحمد.
  • أسماء الإشارة: مثل هذا وهذه وهؤلاء وهنا وغيرها.
  • الأسماء الموصولة: مثل الذي، اللاتي، اللائي، التي، الذين، وغيرهم.
  • الأسماء المعرفة بـ (الـ): حيث أن أي اسم نكرة في حال اتصاله بـ (الـ) يصبح معرفة.

 

2. الفعل

وهو عبارة عن كلمة مقترنة بزمن أو حدث معين، وينقسم الفعل إلى ثلاثة أقسام، وهما كالآتي:

  • الفعل الماضي: يدل على حدث تم فعله في الماضي ويظهر أثناء نطقه مثل خرج أو نام، ومن أبرز علاماته أنه يقبل دخول تاء التأنيث الساكنة أو تاء الفاعل.
  • الفعل المضارع: ويدل على حدث مقترن بالزمن الحاضر أو المستقبل، ويستدل عليه من خلال عدة حروف في بداياته وهما الهمزة، النون، التاء والياء، ومن علاماته أن يقبل دخول حرف نصب أو جزم أو سوف أو سين المستقبل.
  • فعل الأمر: يدل على معنى مطلوب حدوثه في المستقبل، ومن علاماته ياء المخاطبة.

 

3. الحروف

  • حروف المباني: وهي حروف الهجاء باللغة العربية.
  • حروف المعاني: وهي مجموعة من الحروف التي يكون لها معنى في الجملة، وهما نوعين إما مختصة أو غير مختصة، فهناك قسم يختص بالأفعال مثل حروف النصب أو الجزم وآخر يختص بالأسماء كحروف الجر مثل إن وأخواتها. بينما القسم غير المختص يستخدم مع الأسماء والأفعال مثل حروف العطف وهل والهمزة الاستفاهمية وغيرها.
 
السابق
فوائد الجرجير
التالي
أسباب نزيف اللثة

اترك تعليقاً