تعليم

أنواع المفعول به في اللغة العربية

أنواع المفعول به في اللغة العربية

تنقسم الجمل في اللغة العربية إلى اسمية وفعلية، ويُقصد بالجملة كل ما يُمكن السكوت عليه من الكلام فيحسن فهمه. أما الجملة الفعلية فهي كل جملة تبدأ بفعل وتتكون من ثلاثة عناصر رئيسية هي الفعل وهو أي حدث مقترن بزمن، والفاعل الذي قام بالفعل، والمفعول به الذي وقع عليه الفعل. وفيما يلي سنتعرف على أنواع المفعول به في اللغة العربية وعلاماته الإعرابية.

 

ما هو المفعول به

يُمكن تعريف المفعول به بأنه كل ما يقع عليه فعل الفاعل في الجملة الفعلية، ومن ثَم يُمكن ملاحظة اختلاف الأفعال، فمنها:

  • فعل جامد: هو الفعل الذي يكتفي بفاعله، فلا يحتاج إلى مفعول به، فنقول: “ذهب عليُّ”.
  • فعل متعدِّ لمفعول به واحد: هو الفعل الذي لا يكتفي بفاعله، وإنما يحتاج مفعولًا به واحد، فنقول: “شرِبَ الولدُ الماءَ” فتكون “الماءَ” مفعول به للفعل المتعدي “شرِب”.
  • فعل متعدِّ لمفعولين: هو الفعل الذي لا يكتفي بفاعله وإنما يحتاج مفعولين ليكتمل معنى الجملة، فنقول: “وهَبَ اللهُ الإنسانَ عقلًا”، ففي المثال تكون كلمة “الإنسانَ” مفعول به أول، و”عقلًا” مفعول به ثان.

 

أنواع المفعول به في اللغة العربية

ينقسم المفعول به إلى نوعين أساسيين هما:

  • اسم ظاهر: وقد يأتي مؤخرًا مثل “ذاكر الطالب الدرسَ”، أو يأتي مُقدَّمًا على الفاعل مثل “أخذَ الكتابَ الطالبُ”، أو مُقدَّمًا على الفعل مثل “الكتابَ قرأتُ”، ويكون منصوبًا.
  • اسم مُضمر (ضمير): وقد يأتي مؤخرًا مثل “سألتُكَ”، أو مقدَّمًا على الفاعل مثل “أعجبني الكتابُ”، أو مقدَّمًا على الفعل نفسه مثل “إيَّاكَ نعبدُ وإياكَ نستعين”، ويكون مبنيًّا في محل نصب.

 

إعراب المفعول به في اللغة العربية

يأتي المفعول به المعرب منصوبًا، إلا أن علامة النصب تختلف من حالة لأخرى، فقد تكون:

  • الفتحة الظاهرة: يُنصَب المفعول به بالفتحة الظاهرة إذا كان صحيحًا أو ممدودًا أو منقوصًا، مثل “شَرِبَ الولدُ الماءَ”، فتُعرب كلمة “الماء” مفعول به منصوب بالفتحة الظاهرة على آخره. كما نقول: “رأيتُ السماءَ”، و”سمعتُ قاضيًا”.
  • الفتحة المقدرة: يُنصب المفعول به بالفتحة المقدرة إذا كان مقصورًا، مثل “رأيتُ سلوى”، فتعرَب كلمة “سلوى” مفعول به منصوب بالفتحة المُقدَّرة على آخره.
  • الكسرة: وهي علامة نصب جمع المؤنث السالم، مثل “شكَرتُ المعلماتِ”، فتُعرَب “المعلماتِ” مفعول به منصوب بالكسرة لأنه جمع مؤنث سالم.
  • الياء: وهي علامة نصب كل من جمع المذكر السالم والمثنى، فنقول: “رأيت المعلمِين” أو “سأل المعلم طالبَيْن”.
  • الألف: تُنصَب الأسماء الخمسة بالألف، ففي المثال “شكَر الرجل أخاه” تُعرَب كلمة “أخا” مفعول به منصوب الألف لأنه من الأسماء الخمسة، و”الهاء” ضمير مبني في محل جر مُضاف إليه.

 

 
السابق
ما هو مرض الجذام
التالي
كيفية استرجاع محادثات الواتس اب

اترك تعليقاً