تغذية

أنواع النشويات

أنواع النشويات

ما هي النشويات

النشويات هي الكربوهيدرات المعقدة التي تتكون من سلاسل طويلة من جزيئات الجلوكوز. وتتحول النشويات عند هضمها إلى الجلوكوز الذي يزود الجسم بالطاقة التي تُمكنه من القيام بالعمليات الحيوية. وتتواجد النشويات في العديد من الأطعمة الشائعة مثل الأرز والمعكرونة والبطاطس، كما تختلف أنواع النشويات بين البسيطة، وهي النشويات صغيرة الحجم سهلة الهضم؛ والمركبة التي تكون أكبر حجمًا وتستغرق وقتًا أطول في هضمها.

 

الفرق بين النشويات والكربوهيدرات

يخلط الكثير من الأشخاص بين النشويات والكربوهيدرات، إلا أن هناك فرق بين الاثنين، حيث أن النشويات هي كربوهيدرات معقدة ومفيدة للجسم، بينما الكربوهيدرات هي مجموعة من المواد الغذائية تتضمن عدة عناصر من أبرزها النشا، والسيليلوز، والأصماغ. وتتألف النشويات من اتحاد عدد كبير من جزيئات الجلوكوز، إذ تشمل النشا، والجليكوجين، والألياف الغذائية.

 

أنواع النشويات

  • النشويات القابلة للهضم (البسيطة): تتضمن جزيئات نشوية صغيرة الحجم، لذا فهي سهلة التحول لسكريات سريعة الامتصاص، وبذلك تمد الجسم بالطاقة، ومن أمثلتها النشويات الموجودة في سكر الفواكه.
  • النشويات غير القابلة للهضم (المركبة): عبارة عن جزيئات معقدة وكبيرة الحجم. إذ تتضمن ثلاثة أصناف من السكريات، عوضًا عن نوعين من الألياف والنشا، مما يجعلها تستغرق فترة طويلة نسبيًا في الهضم مما يُساهم في ضبط الشهية. وتوجد في الكثير من الأطعمة مثل: البقوليات، والبطاطس، والأرز.

 

فوائد النشويات

  • خفض الوزن: إذ يُساهم تناول الأطعمة الغنية بالنشويات المركبة إلى الحد من الشهية وامداد الجسم بالشعور بالشبع. لكن للإستفادة منها للتخلص من الوزن الزائد أو الحفاظ على الوزن الصحي يجب طهيها بطريقة صحية كالشوي، بالإضافة لمراعاة أن يكون معدل السعرات الحرارية التي يتناولها الشخص أقل من معدل السعرات الحرارية التي يحتاجها جسمه يوميًا.
  • إمداد الجسم بالطاقة : كما أوضحنا سابقًا تتولى النشويات البسيطة القيام بهذه المهمة. كما تقوم الأطعمة المحتوية على أنواع النشويات البسيطة بتقوية الصحة العامة للجسم بإشباع قدر من إحتياجاته من العديد من العناصر الغذائية المتنوعة.
  • دعم صحة الجهاز العصبي: من خلال تعزيز قدرة الجسم على إنتاج هرمون السيروتونين الذي يُساهم في تحسين القدرات الإدراكية والحالة المزاجية.
  • تحسين صحة الجهاز الهضمي: حيث تخفض معدلات الإصابة بعسر الهضم، وتدعم قدرة الجسم على التخلص من السموم، وتقوي الأمعاء. عوضًا عن احتواء الأطعمة المتضمنة لها على الكثير من مضادات الأكسدة التي تساهم في الوقاية من اضطرابات الجهاز الهضمي وتزيد القدرة على مكافحتها.

 

أضرار النشويات

  • تؤدي لزيادة الوزن في حالة الإفراط في تناولها، أو تناولها مُعدة بطريقة غير صحية كالقلي.
  • تناولها ليلًا يرفع مخاطر الإصابة باضطرابات الجهاز الهضمي.

 

أطعمة غنية بالنشويات

تتوفر النشويات في الكثير من الأطعمة مثل:

  • الحبوب الكاملة مثل: الشعير والبرغل والشوفان.
  • البطاطس والبطاطا.
  • التفاح والعنب والموز.
  • الفاصوليا والبازلاء.
  • الملفوف.
 
السابق
طريقة عمل الكرواسون
التالي
الفرق بين الصرع النفسي والعضوي

اترك تعليقاً