ثروات طبيعية

أهمية الغاز الطبيعي

أهمية الغاز الطبيعي

الغاز الطبيعي هو أحد أهم مصادر الطاقة البديلة للفحم والبترول، والذي يتميَّز عنهما بكونه أكثر أمانًا على البيئة نظرًا لنظافته النسبية، بالإضافة إلى أن مراحل معالجته تُعتبر بسيطة للغاية إذا ما قورِنت بمراحل معالجة البترول الخام أو الفحم الحجري، ومن ثَمَّ تتضح أهمية الغاز الطبيعي على المستوى المحلي والعالمي.

 

كيف يتكون الغاز الطبيعي

يتكون الغاز الطبيعي نتيجة تعرض بعض المواد العضوية الناتجة عن تحلل الكائنات الحية للضغط والحرارة الشديدين في باطن الأرض عبر آلاف السنين. وهنا يُمكن مُلاحظة أن الغاز الطبيعي والبترول يتكونان بنفس الآلية ومن نفس البقايا العضوية المتحللة، وهذا ما يُفسِّر تواجدهما معًا في مُعظم الأحيان.

 

الفرق بين الغاز الطبيعي والبترول

السبب الرئيسي وراء الفرق بين حالة البترول السائلة وحالة الغاز الطبيعي رغم تكونهما في نفس الظروف وبنفس الآلية، هو أن البترول يتكون من المواد العضوية المدفونة على عمق يتراوح من 1000 إلى 6000 متر تحت سطح الأرض، مما يعني تعرضه لدرجات حرارة تتراوح من 60 حتى 150 درجة. في حين أن الغاز الطبيعي يتكون في طبقات أعمق من ذلك، حيث تكون درجات الحرارة أعلى، وكلّما زاد العمق كلَّما تكون غاز طبيعي أكثر نقاءً من الذي يعلوه.

وبعد تكون كلٍّ من البترول والغاز الطبيعي، يرتفعان إلى طبقات الأرض القريبة من السطح، إلا أن وزن الغاز الطبيعي وكثافته يسمحان له بالتسلل والصعود فوق البترول، مكونًا طبقة تُسمَّى غِطاء الغاز. من ثمَّ يُمكن التمييز بين نوعين من الغاز الطبيعي لهما نفس الخصائص، وهما:

  • الغاز المُصاحب (بالإنجليزية: Associated gas): هو الذي يوجد مُصاحبًا للبترول في الحقول ذاتها.
  • الغاز الحر (بالإنجليزية: Non-Associated gas): هو الذي يوجد منفردًا في حقول خاصة به.

 

مكونات الغاز الطبيعي

يحتوي الغاز الطبيعي في صورته الأولية على بعض الشوائب والمركبات غير المرغوب فيها، ومن ثم لا بد من أن يخضع لمراحل من التنقية والمعالجة يتم خلالها التخلص من محتواه من الماء والشوائب، لنحصل في النهاية على غازات هيدروكربونية، يُمكن تحويلها إلى غاز مُسال عن طريق التبريد لتسهيل عملية نقلها، وتتمثَّل هذه الغازات في:

  • الميثان (CH4)
  • الإيثان (C2H6)
  • البروبان (C3H8)
  • البيوتان (C4H10)
  • بالإضافة إلى بعض المكونات الأخرى مثل النيتروجين والهيليوم والزئبق وثاني أكسيد الكربون وغيرها من العناصر التي يختلف تواجدها من حقل إلى آخر.

 

استخدامات الغاز الطبيعي

  • وقود للطهي وتدفئة المنازل وتبريدها.
  • تحلية مياه البحار والمُحيطات.
  • وقود للسيارات.
  • توليد الطاقة الكهربائية.
  • صناعة الملابس والمنسوجات.
  • صناعة الأسمنت.
  • صناعة الحديد والصلب.
  • صناعة الأسمدة.
  • صناعة الدهانات والمنظفات.

 

أهمية الغاز الطبيعي

يُمكن إيجاز أهمية الغاز الطبيعي في النقاط التالية:

  • يُستخدم لإنتاج الطاقة بدلًا من النفط، إذ يُعتبر أكثر أمانًا على البيئة والإنسان.
  • يُعتبر من مصادر الطاقة الرخيصة، نظرًا لانخفاض تكلفة معالجته مُقارنةً بغيره من مصادر الطاقة.
  • يمثل ثروة اقتصادية رائعة، إذ تتهافت الدول غير المنتجة له على استيراده.
  • كما يُمكن استغلاله داخليًّا على نطاق واسع، إذ أنه يدخل في العديد من الصناعات في مُختلف المجالات.
  • بالإضافة إلى أنه يُساعد على توفير الطاقة بشكل مستمر دون انقطاع، بما يكفي احتياجات الشعوب المتزايدة، دون الإخلال بالتوازن البيئي.
 
السابق
المولد النبوي الشريف
التالي
علاج اضطرابات النطق عند الأطفال

اترك تعليقاً