تعليم

أهمية دوائر العرض

أهمية دوائر العرض

دوائر العرض هي مجموعة من الخطوط الوهمية، التي تقطع الكرة الأرضية بموازاة خط الاستواء. وتمتد هذه الدوائر في اتجاهي الشرق والغرب؛ حيث يبلغ عددها 180 دائرة تقع منها 90 دائرة صوب الشمال من خط الاستواء، و 90 أخرى صوب الجنوب.

ويصل طول درجة العرض الواحدة نحو 11 كم على سطح الأرض، ويشير خط الاستواء إلى درجة الصفر باعتباره الدائرة الرئيسية، بينما تتباعد عنه دوائر العرض الأخرى ويقل طولها تدريجيًا؛ كلما اتجهنا صوب الشمال أو الجنوب، وطبقًا لدوائر العرض تلك تنشطر الكرة الأرضية إلى ثلاث مناطق جغرافية رئيسية:

  1. المنطقة الاستوائية الدافئة.
  2. المنطقة المعتدلة.
  3. أقطاب الكرة الأرضية.

 

دوائر العرض الرئيسية

هناك العديد من خطوط ودوائر العرض الرئيسية والتي يمكن إجمالها فيما يلي:

  • دائرة الاستواء: تعرف بخط الاستواء، وهي الدائرة الرئيسية التي تساوي صفر؛ لأنها تقسم الكرة الأرضية إلى نصفين متساويين، وتتعامد عليها الشمس مرتين في السنة الواحدة مرة في فصل الربيع والأخرى في فصل الخريف.
  • مدار السرطان: يقع هذا المدار في النصف الشمالي من الكرة الأرضية، وتحدد قيمته بـ 23.5 وتتعامد الشمس عليه في الصيف حينما يكون المناخ صيفيًا في نصف الكرة الشمالي، وشتويًا في النصف الجنوبي.
  • مدار الجدي: يقع مدار الجدي في النصف الجنوبي من الكرة الأرضية عند النقطة 23.5، وتتعامد الشمس عليه حينما يحل فصل الصيف في الجنوب والشتاء في الشمال.
  • الدائرة القطبية الشمالية: تقع الدائرة القطبية الشمالية شمال خط الاستواء عند درجة 66.5، وتشرق الشمس فيها خلال ستة أشهر من العام، وتغرب خلال ستة أشهر أخرى.
  • الدائرة القطبية الجنوبية: وتقع جنوب خط الاستواء عند درجة 66.5، وتشرق الشمس فيها خلال ستة أشهر من العام، وتغرب خلال ستة أشهر أخرى.
  • القطب الشمالي: هو أبعد نقطة عن خط الاستواء صوب الشمال، وهو مكان لا تصل إليه الشمس أبدًا ويحدد عند درجة 90.
  • القطب الجنوبي: يقع جنوب خط الاستواء وهو أبعد نقطة عنه من ناحية الجنوب، حيث يحدد عند الدرجة 90 وهو أيضًا مكان لا تصل إليه الشمس أبدًا.

 

أهمية دوائر العرض

  • تعتبر دوائر العرض أحد العناصر الأساسية في تحديد المواقع؛ سواء كانت شمال خط الاستواء أو جنوبه.
  • يمكن من خلالها معرفة حالة المناخ السائد في المناطق المختلفة، ورصد درجات الحرارة الموجودة فيها؛ حيث يتم تقسيم درجات الحرارة بناءً على خطوط الطول ودوائر العرض، فالسبب في تفاوت الظروف المناخية السائدة على الكرة الأرضية يرجع إلى اختلاف التوقيت الذي تتعامد فيه الشمس فوق دوائر العرض.
  • تستخدم دوائر العرض في رصد توقيت الفصول الأربعة، فعلى سبيل المثال فصل الصيف يبدأ عندما تتعامد الشمس على مدار السرطان؛ حينها يكون الجزء الشمالي من الكرة الأرضية صيفًا، بينما يكسو الشتاء الجزء الآخر.
  • يمكن من خلالها أيضًا تحديد اتجاه الرياح والسحب، وطبيعة الضغط الجوي الموجود بالمنطقة.
  • كما يمكن من خلال الإحداثيات الجغرافية لخطوط الطول ودوائر العرض رصد موقع أي مدينة أو دولة.
 
السابق
طريقة تنظيف الملابس الجلدية
التالي
أسباب التمرد عند المراهقين

اترك تعليقاً