تغذية

أهمية وجبة الإفطار

تُعد وجبة الإفطار من أهم الوجَبات اليومية لدَورها الفَعال في تَعزيز صِحة الجسم. بالرغم من ذلك، لا يَلتزم العَديد من الأشخاص بتناولها لعِدة أسباب مثل فقدان الشَهية، أوعَدم تَوفر الوقَت، أو ظَنًا منهم أن ذَلك يُساعد في التَخلُص من الوَزن الزائد. إلا أن تَخطي وجبة الإفطار يَحِد من مُعدل التَمثيل الغِذائي، ويؤثر سَلبيًا على المَدي القَريب على قُدرة الإنسان على أداء المَهام اليومية، كما يَضُر الصِحة، ويَزيد مَخاطِر الإصابة بالأمراض على المَدى البَعيد.

 

أهمية وجبة الإفطار

خَفض مَخاطر الإصابة بالسمنة:

أشارت الدِراسات إلى فَاعلية وجبة الإفطار في تَنظيم الشَهية، وتَقليل الرَغبة في تَناول أطعمة مُرتفعة السُعرات الحرارية خِلال اليُوم كالمَقالي، والحَلوى الدَسِمة. كما تُساهم في تَعزيز عَمليات الأيض، ورَفع مُستويات الطَاقة مما يَزيد القُدرة على أداء الأنشطة الحَركية.

 

تَعزيز صِحة الجِهاز الدَوري

يُساهم الإفطار في دَعم استجابة الجسم بالشَكل الكافي لمادة الإنزولين المُتوافرة فيه، وبالتالي تخفِض مُعدلات الكُوليسترول الضار LDL، وبِذلك فإنها تُعزز صِحة القَلب، والأوعية الدَموية، وتَحِد من الإصابة بأمراض الجِهاز الدَوري كالجلطات، والسَكتات القَلبية.

 

تَقوية الجِهاز العَصبي:

تَحتوي وجبة الإفطار الصِحية على نسبة تَتراوح من 20 إلى 35 % من مُعدل السُعرات الحَرارية للشَخص، كما تَتكون من عَناصِر غِذائية مُتوازنة مما يُقوي الجِهاز العَصبي، ويُحسن القُدرة على التَركيز، وأداء المَهام اليومية، ويُعزز الصِحة النَفسية.

 

أساسيات وجبة الإفطار الصِحية

للإستفادة من فَوائد الإفطار، يَجب إتباع عِدة أساسيات أهمها تَناول هذه الوجبة خِلال فَترة لا تَتخطى سَاعتين من وَقت الإستيقاظ من النوم. بالإضافة لاحتوائها على العَناصِر الغِذائية المُتوازنة، وأن لا يَتجاوز مُعدل سُعراتها الحَرارية نسبة 35% من مَجموع السُعرات اليومية المُناسبة للشَخص، مع مُراعاة تَناول مُنتجات الحُبوب الكَاملة، والخضروات، والفَواكه الطازجة ، وتَجنُب المَقالي، والمَشروبات الغَازية، والأطعمة المُعلبة.

 
السابق
أسباب بياض الشفايف عند الأطفال
التالي
كيفية تقوية عضلات البطن

اترك تعليقاً