أعلام ومشاهير

اشهر الناجحين من مرضى التوحد

التوحد (Autism) هو مرض يظهر غالبًا قبل سن الثلاث سنوات، وهو يؤثر على قدرة الطفل على التواصل مع الآخرين وعلى تطور الطفل لغويًا، وسلوكيًا؛ حيث تشمل أكثر أعراضه إنتشارًا ما يلى:

  • عدم الإستجابة عند مناداة اسمه.
  • ضعف الإتصال البصرى المباشر.
  • رفض العناق أو الإنكماش على الذات.
  • ضعف القدرة على إدراك مشاعر الآخرين.
  • التحدث بصوت غريب أو بإستخدام نبرات وإيقاعات متنوعة.
  • عدم المبادرة لبدء محادثة مع الآخرين؛ أو الإستمرار فى المحادثة إلى نهايتها.
  • بداية التحدث فى سن متأخر مقارنة بأقرانه.
  • تنمية عادات كثيرة مع عدم الرغبة فى تغييرها.
  • كثرة الحركة.
  • الحساسية الشديدة للضوء، والصوت، واللمس؛ بالإضافة لعدم الشعور بالألم.

 

وبالرغم من هذة الأعراض التى تبدو غير محفزة للتعلم والنمو المتكامل إلا أنه يوجد العديد من العلماء من مرضى التوحد الذين نبغوا ونجحوا كما ستوضح النماذج التالية:

فان غوخ:

رسام هولندي عالمي تضمنت رسوماته بعض أغلى وأشهر اللوحات في العالم؛ وهو من أشهر فناني التصوير التشكيلي؛ حيث إستخدمه للتعبير عن مشاعره، ومن أبرز إنجازاته أنه في آخر خمس سنوات من عمره رسم أكثر من 800 لوحة زيتية.

 

ألبرت أينشتاين:

العالم الشهير مطور نظرية النسبية؛ عانى من متلازمة إسبيرجر؛ وهى أبسط درجة من درجات التوحد؛ ولا تؤثر على قدرة الإنسان على التعلم. أطلق عليه لقب الأستاذ غائب العقل absent minded.

 

د.تمبل جراندين:

دكتورة أمريكية في علم الحيوان؛ تعاني من التوحد ذو الأداء الوظيفى المرتفع. من إنجازاتها كتابة أكثر الكتب مبيعًا في سلوك الحيوان تخصص إنتاج وتربية الماشية؛ بالإضافة إلى اختراعها لآلة العناق التى تعمل على تهدئة الأشخاص مرتفعي الحساسية .

 

فولفغانغ أماديوس موتسارت:

الموسيقى العالمى الذي إستطاع تأليف الكثير من الأعمال الموسيقية المتألقة والتي شملت 22 عملًا في الأوبرا و 41 سيمفونية؛ بالإضافة للموسيقى الكنسية وموسيقى الكونشيرتو؛ تميز أسلوبه بالجمع بين المرح والقوة.

 

د.مناهل ثابت:

هى أصغر امرأة في العالم حصلت على الدكتوراة في الهندسة المالية، حيث حصلت عليها في الخامسة والعشرين من عمرها؛ كما حصلت على الدكتوراة في رياضيات الكم فى الثامنة والعشرين من عمرها؛ وهي أول امرأة تحصل على لقب عبقرية العالم سنة 2013 من منظمة قاموس العباقرة العالمي؛ بالإضافة إلى كونها أصغر امرأة عربية تسجل في موسوعة العباقرة العالميين وذلك لتفوقها العلمي؛ كما أنها أول عربية تترأس جمعية عباقرة العالم.

 

دانيال تاميت:

متحدث بطلاقة لإحدى عشرة لغة وهم: الإنجليزية، والفرنسية، والفنلندية، والألمانية، والأسبانية، والليتوانية، والرومانية، والإستونية، والآيسلندية، والويلزية، والإسبرانتو؛ بالإضافة لإبتكار “لغة منتي”. كما يستطيع إجراء عمليات حسابية عالية التعقيد أسرع من الآلة الحاسبة؛ وقادر على تذكر الآف أرقام الهواتف؛ وتذكر الوجوه والمواقف بسرعة وبدقة.

 
السابق
أسباب نقص فيتامين د في الجسم
التالي
فن التعامل مع الاخرين

اترك تعليقاً