الأسرة والمجتمع

اضطرابات مرحلة البلوغ

مرحلة البلوغ هي مرحلة انتقالية حرجة، يودِّع فيها الفرد حياة الطفولة ليبدأ في التعامل مع الأمور من منظور آخر أكثر عمقًا؛ استعدادًا لما يلي تلك المرحلة من مراحل هامة يتولَى فيها العديد من المهام ويحمل على عاتقه المزيد من المسؤوليات.

 

الفرق بين اضطرابات مرحلة البلوغ وعلاماتها

عند الحديث عن اضطرابات مرحلة البلوغ يجب أولًا إدراك الفرق الكبير بين كلٍّ من اضطرابات البلوغ وعلامات البلوغ، ويُمكن التمييز بينهما كالتالي:

  • علامات البلوغ: هي تلك العلامات التي تبدأ في الظهور في مرحلة البلوغ وتستمر مع الإنسان مدى الحياة، وهي تختلف ما بين الذكور والإناث؛ إذ تُعتبر أهم علامات البلوغ لدى الأنثى هي نزول الحيض، ونمو الثديين وظهور شهر في بعض أجزاء الجسم، وزيادة في عرض عظام الحوض. في حين أن علامات البلوغ لدى الذكور تتمثل في الاحتلام، وظهور شعر الذقن واللحية وأماكن أخرى من الجسم، بالإضافة إلى زيادة في عرض الكتفين.
  • اضطرابات البلوغ: هي تلك الأمور التي تُستحدث أثناء مرحلة البلوغ، ولكنها تمر بمرورها، فلا تستمر مع الإنسان بقية حياته إلا إذا أُسيءَ التعامل معها، وتتنوع هذه الاضطرابات ما بين الاضطرابات الجسدية والنفسية، وقد لا تختلف كثيرًا ما بين الذكور والإناث.

 

اضطرابات مرحلة البلوغ

الاضطرابات الجسدية

تتمثل الاضطرابات الجسدية في الشعور باضطرابات الجهاز الهضمي المُختلفة والتي ترتبط بالحالة النفسية بشكل عام، بالإضافة إلى ظهور حب الشباب في مناطق مُتفرقة من الجسم وخاصةً في الوجه، نتيجة لزيادة إفراز الغدد الدهنيَّة، وغالبًا ما تكون هذه الاضطرابات نسبية؛ أي لا يُشترَط أن تحدث لجميع المراهقين بنفس القدر، كما تنتهي هذه الاضطرابات بانتهاء مرحلة البلوغ إن لم يتم التعامل معها بشكل خاطئ.

 

الاضطرابات النفسية

تختلف نوعية الاضطرابات النفسية وشدتها من فرد إلى آخر بُناءً على مجموعة من العوامل أهمها بيئته المُحيطه، وهناك العديد من صور الاضطرابات التي تظهر في هذه المرحلة أهمها:

  • الشك في الآخرين: إذ قد يُصاب بعض المراهقين بحالة من الشك الزائد، مما يدفعهم إلى الشعور الدائم بعدم الأمان وانعدام الثقة في الآخرين.
  • الاندفاع الزائد: ويكون بعدم التعقل قبل الأقوال والأفعال، والتسرع في إصدار الأحكام على الآخرين، مما يؤدِّي إلى الشعور بالحرج والندم في كثير من الأوقات.
  • العاطفية المُفرطة: يظهر هذا النوع من الاضطرابات على شريحة كبيرة من المراهقين، إذ يُصبحون شديدي الحساسية والتأثر بالأشخاص والمواقف من حولهم.
  • الاعتماد على الآخرين: وهو اضطراب يحدث نتيجة الشعور بالعجز عن اتخاذ القرارات أو القيام بأفعال هامة، لذا يجد المراهق نفسه بحاجة دائمة إلى الاعتماد على الآخرين.
  • الانعزال الدائم: وهو نوع من الاضطرابات التي تحدث أثناء البلوغ نتيجة لعدم تكيف المُراهق مع المرحلة الجديدة، أو لشعوره بأن الآخرين لا يُقدِّرون مشاعره واحتياجاته.
  • التمرد الزائد: وقد يظهر هذا التمرد على هيئة رغبة دائمة في مُخالفة قيود الأهل والمجتمع، بغض النظر عن كل ما قد يلحق به من أذى.
السابق
مرض البلهارسيا
التالي
طريقة عمل القهوة العربي

اترك تعليقاً