أمراض الصدر والحساسية

الأطعمة المفضلة لصحة الرئة

الأطعمة المفضلة لصحة الرئة

الأطعمة المفضلة لصحة الرئة تعتبر الرئة من الأعضاء الهامة في جسم الإنسان ويجب رعايتها رعاية خاصة، لأنها تستقبل السموم الأتربة والأدخنة وتحجزها عن الجسم.

وقد تؤدي هذه العوامل إلى الإصابة ببعض الأمراض الشائعة مثل الربو والانسداد الرئوي والتي قد تؤدي إلى مفارقة الحياة ، فمع اتباع نظام غذائي سليم ويحتوي على العناصر الغذائية التي تساعد فى حماية الرئة من التلف وظهور الأمراض بها.

وقد حدد العلماء بعض الأطعمة المفضلة لصحة الرئة بشكل كبير وسوف نتعرف على مجموعة منها فى هذه المقالة.

 

الأطعمة المفضلة لصحة الرئة

 

 البنجر

– يحتوي البنجر والجزر وبعض الخضروات الملونة على عناصر تعمل على تحسين وظائف الرئة.

– حيث يحتوي البنجر على النترات، والتي ثبت فاعليتها فى تحسين عمل الرئة للأشخاص الذين يعانون من أمراض الرئة.

– وتعمل هذه النترات على امتصاص الأكسجين واسترخاء الأوعية الدموية وضبط ضغط الدم.

– وقد أثبتت الدراسات التي أجريت على المكملات التي تحتوي على خلاصة البنجر بأنها تساعد على تحسن الأداء البدني وكذلك وظائف الرئة.

– كما يحتوى نبات البنجر على البوتاسيوم والمغنيسيوم ومضادات الأكسدة وفيتامين c وكلها ذات أهمية كبيرة لصحة الرئة.

 

التفاح

– تناول التفاح بصورة منتظمة من الممكن أن يساعد على تحسين وظائف الرئة.

– وقد أكدت الدراسات على إن تناول التفاح يساعد على تقليل الأضرار الناتجة من التدخين.

– وقد يساعد تناول التفاح بشكل يومي على تحسين حالة الرئة وزيادة وظائفها خاصة على الأشخاص الذين تخلصوا من عادة التدخين.

– وكما أن التفاح يعمل على الوقاية من مرض انسداد الرئوي المزمن.

– ويساعد التفاح على انخفاض نسبة الإصابة بمرض الربو وسرطان الرئة وهذا يرجع إلى أن التفاح يحتوي على تركيز عالي من مضادات الأكسدة واحتوائه على فيتامين c.

 

الكركم

– الكركم له فوائد كثيرة على الصحة بشكل عام لما يحتويه من تأثيرات كبيرة من المضادات للالتهابات ومضادات الأكسدة فى الكركمين المتواجد فى الكركم.

– ومن الممكن أن يكون هام أيضا لتحسين وظائف الرئة.

– وقد أجريت دراسة على أشخاص تناولوا الكركمين من المدخنين بكمية كبيرة فقد تبين تحسين وظائف الرئة بصورة اكبر من المدخنين الذين يتناولون الكركمين بنسبة صغيرة.

– وقد تبين تحسن وظائف الرئة بنسبة 9% للمدخنين اللذين تناولوا الكركمين بنسبة كبيرة اكبر من المدخنين اللذين يتناولونه بنسبة قليلة.

 

 زيت الزيتون

– يساعد تناول زيت الزيتون بصورة منتظمة والاعتماد عليه فى النظام الغذائي فى الحماية من الأمراض الشائعة مثل مرض الربو.

– ويحتوي زيت الزيتون على عناصر غذائية كبيرة مثل مضادات الأكسدة وهى متوفرة بكثرة فى زيت الزيتون.

– كما يحتوي أيضا على فيتامينات مثل فيتامين E.

– كما أجريت بعض الدراسات التي أكدت أن تناول زيت الزيتون بكميات كبيرة تحمي من خطر الإصابة بمرض الربو بصورة اكبر من الذين يتناولونه بكميات قليلة وغير منتظمة.

– وقد تبين أن منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط الغنية بزيت الزيتون والتي تعتمد على زيت الزيتون فى النظام الغذائي لديها قد تفيد من حماية الرئة من بعض الأمراض مثل الربو والانسداد الرئوي كما يحافظ أيضا على وظيفة الرئة لدى المدخنين.

 

 الشعير

الشعير من الحبوب الكاملة التي تحتوي على نسبة من الألياف العالية، وهى من المغذيات الغنية بالألياف التي لها تأثير على وظائف الرئة، وقد تبين من الدراسات بأنها لها قدرة على الوقاية من خطر الإصابة بالأمراض التي تخص الرئة.

– وقد تفيد مضادات الأكسدة وفيتامين E المتوفر فى الشعير في حماية خلايا الرئة من التلف.

– كما أن للشعير فوائد أخرى مثل الحفاظ على الأمعاء ومنع تكون حصوات المرارة كما أن له فائدة فى فقدان الوزن.

 

 الطماطم

– تحتوي الطماطم ومنتجاتها على مادة الليكوبين المضاد للأكسدة وهو مرتبط بتحسين حالة الرئة الصحية.

– يساعد تناول الطماطم ومنتجاتها على خفض نسبة الانتفاخ فى الأكياس الهوائية التي يسببها التدخين.

– كما تساعد فى تحسين وظائف الرئة عند المصابين بمرض الانسداد الرئوي المزمن ومرض الربو.

– وقد أظهرت الدراسات أن تناول الطماطم ومشتقاتها ضمن النظام الغذائي اليومي يقلل من انتشار الربو الذي لا يمكن السيطرة عليه بشكل كبير.

– كما إن للطماطم أهمية كبيرة لدى المدخنين السابقين من ناحية تحسين وظائف الرئة بشكل أفضل.

 

القهوة

– من الممكن تناول القهوة للحفاظ على رئتيك، فإن القهوة تحتوى على الكافيين ومضادات الأكسدة بنسبة عالية والتي تفيد فى صحة الرئة.

– وقد أفادت الدراسات على إن القهوة قد تساعد على التحسين من وظائف الرئة والوقاية من أمراض الجهاز التنفسي بشكل عام.

– كما إن الكافيين له أهمية فى تحسين حالة الرئة لدى المصابين بمرض الربو حيث يساعد على توسيع الشعب الهوائية على الأقل فى المدى القصير.

– وينصح بتناول الكافيين بصورة مناسبة حيث أن له تأثيرات سلبية من كثرة تناولها حيث إن الكمية المناسبة من 2- 4 أكواب من القهوة يومياً يكون آمن صحياً.

– كما ينصح بعدم تناول القهوة للأطفال والحامل والمرضعة والأشخاص الذين يتناولون أدوية لا تتفق مع مادة الكافيين.

 

العدس

– العدس من البقوليات التي تحتوي على عناصر غذائية هامة لوظائف الجسم ومن بينها الرئة، فهي غنية بالبروتينات والمعادن مثل:

  • البوتاسيوم.
  • الحديد.
  • النحاس.
  • المغنسيوم.

 

– وهذه العناصر لها تأثير جيد على صحة الرئة.

– كما أن الدراسات قد أكدت إن النظام الغذائي المتوسط من الممكن أن يحافظ على وظائف الرئة لدى المدخنين، حيث يعمل العدس الغني بالألياف فى المحافظة على الرئة كما يساعد على الحماية من مرض سرطان الرئة وكذلك مرض الانسداد الرئوي.

 

 

 

 
السابق
الفوائد الصحية للمغنسيوم
التالي
كل ما تريد معرفته عن الرؤوس البيضاء

اترك تعليقاً