الأسرة والمجتمع

كيفية التعامل مع مشكلة السرقة عند الأطفال

كيفية التعامل مع مشكلة السرقة عند الأطفال

السرقة هي أخذ شيء من ممتلكات الآخرين دون معرفتهم وموافقتهم على ذلك، وتُلقب بسلوك المجرمين. وبذلك فإن مشكلة السرقة عند الأطفال تُعد أحد أخطر المشاكل التي تؤرق الوالدين وتُثير انزعاجهم على مستقبل أطفالهم خوفًا من تمادي الأطفال في ممارسة هذا السلوك، وهو ما ينجم عنه تبعات سلبية مهولة على حياة الأطفال. إلا أن هذه المشكلة يُمكن التعامل معها والتخلص منها بمعرفة سببها ثم علاجه باتباع الطرق الصحيحة لتقويم ذلك السلوك الخاطئ.

 

سمات مشكلة السرقة عند الأطفال

  • أحد أنماط العدوان.
  • تنتمي لسبل خيانة الآخرين.
  • تدل على وجود خلل في قدرة الأطفال على التكيف مع الآخرين.
  • تُمثل أحد دلائل إستسلام الأطفال لرغباتهم ودوافعهم.
  • قد تُشير لاضطراب نفسي لدى الأطفال العصابيين.
  • صفة مكتسبة من الآخرين.

 

أنواع السرقة عند الأطفال

تُصنف السرقة عند الأطفال إلى عدة أنواع يُعد أهمها ما يلي:

  • السرقة الكيدية: هي السرقة بهدف عقاب الآخرين وبذلك فهي وسيلة للتعبير عن الكراهية والعداء.
  • سرقة حب التملك: حب التملك المعتدل أمر طبيعي، لكنه يتحول لمشكلة عند إرتفاع معدله واستحواذه على الأطفال لدرجة تدفعهم للسرقة.
  • السرقة كحب للاستطلاع: تعني حب الاستطلاع المفرط الذي يجعل الأطفال يسرقون بهدف إشباع هذه الرغبة.
  • السرقة كاضطراب نفسي: تحدث السرقة من هذا النمط نتيجة لمزيج مكون من عدة عوامل نفسية مثل: السعي لإشباع حاجة محددة، والاضطرابات النفسية، والخلل السلوكي، والمعاناة من صراعات مرضية حادة، والاعتياد على الأخذ المفرط من الآخرين دون مقابل.
  • السرقة لتحقيق الذات: تُشير للسرقة الهادفة لتحقيق الذات لكن بطريقة سلبية.
  • السرقة لإشباع الاحتياجات: يحدث هذا النمط في أوساط الأطفال الذين لا تُشبع احتياجاتهم.

 

أسباب مشكلة السرقة عند الأطفال

  • عدم تدريب الأطفال على التفرقة بين ممتلكاتهم وممتلكات الآخرين.
  • عدم إشباع احتياجات الأطفال.
  • وسيلة للتخلص من مشكلة، مثل سرقة شيء مشابه لشيء فقدوه خوفًا من عقاب الوالدين عند إكتشاف ذلك.
  • الرغبة في الحصول على مكانة فريدة بين الأقران.
  • الانتقام من الآخرين.
  • تعويض الشعور بالنقص.
  • إثبات الذات.
  • التدليل الزائد.
  • تقليد الآخرين.
  • إتباع السارقين من البالغين.
  • الإصابة بمرض السرقة النفسي (الكلبتومانيا).

 

كيفية التعامل مع مشكلة السرقة عند الأطفال

يرتكز علاج المشكلة على تحديد أسبابها للتوصل للطرق المناسبة للتعامل معها، بالإضافة لاتباع أساسيات علاج هذه المشكلة وهي:

  • مواجهة الأطفال بخطئهم والعمل على إصلاحه بإعادة الأشياء المسروقة أو دفع تعويضًا عنها.
  • عدم المبالغة في التعامل مع الأطفال.
  • التوازن في التعامل مع الأطفال بين الحرمان والتدليل.
  • تعليم الأطفال الفرق بين الممتلكات الشخصية وممتلكات الآخرين.
  • التركيز على إيجابياتهم، وتحفيزهم على الأمانة.
  • عدم التمييز في التعامل بين الأطفال الممارسين للسرقة وبين أقرانهم أو إخوتهم.
  • فرض الرقابة على الألعاب الإلكترونية والمشاهد الكرتونية، والمسلسلات، والأفلام التي يشاهدها الأطفال.
 
السابق
أنواع الصبار
التالي
حرب السادس من أكتوبر

اترك تعليقاً