سؤال وجواب

الفرق بين الحقن العضلي والحقن الوريدي

يستخدم الأطباء في العديد من الوصفات الطبية طرق مختلفة لتوصيل الدواء، سواء كبسولات عن طريق الفم، أو بعض الدهانات الموضعية، أو الحُقن بأنواعها سواء الحقن العضلي أو الحقن الوريدي. ويتوقف تحديد طريقة توصيل الدواء في الغالب على الطبيب وعلى حالة المريض الجسدية، التي تؤهله لاختيار إحدى هاتين الطريقتين سواء العضلية أو الوريدية.

 

الحقن العضلي

الحقن العضلي هو عبارة عن تقنية تٌستخدم لتوصيل الدواء إلى الدم، فيتم من خلالها توصيل الدواء عن طريق الحَقن داخل العضلات، حيث يُتيح هذا فرصة توصيل الدواء بسرعة كبيرة إلى مجرى الدم. ومن المعروف أيضََا أن الحقن العضلي هو إجراء يُمكن إتخاذه إما بواسطة طبيب أو ممرض مؤهل، أو يُمكن لبعض المرضى تطبيق الحقن الذاتي على أنفسهم بمنتهى السهولة.

 

متى يُستخدم الحقن العضلي

يُعتبر الحقن العضلي من أفضل طرق توصيل الدواء، خاصة في الحالات التي تُستخدم فيها كبديل عن الحقن الوريدي لاحتواء مواد الحقن الفعالة على أدوية تسبب تهيج الأوردة. ويُمكن للحقن العضلي أن يكون مناسبًا بشكل رائع للأدوية التي تحتوي إما على جزيئات من الزيت مثل الفيتامينات المتعددة، أو الأدوية التي تحتوي على “مُعلّق”، حيث تُعتبر حبيبات المعلق كبيرة نسبيََا وتسبب خطر إنسداد الوريد إذا تم حقنها بتلك الطريقة.

 

أماكن الحقن العضلي

  • العضلة الدالية للذراع: العضلة الدالية هي الموقع الأكثر إستخدامًا في اللقاحات. ويُعتبر موقع العضلة الدالية موقع صغير نسبيََا للحقن حيث لا تزيد كمية الدواء المتاحة للحقن عن 1 ملليلتر.
  • عضلة الفخذ الأمامية: تُفضل تلك العضلة في الحقن الذاتي لسهولة التحكم في الحقن، وسهولة تحديد مكانها.
  • العضلة البطنية الوعائية للورك: العضلة البطنية الوعائية هي الموقع الأكثر أمانًا للبالغين والأطفال الأكبر سنًا من 7 أشهر. حيث أنها عميقة وغير قريبة من الأوعية الدموية الرئيسية والأعصاب.
  • العضلة الظهرية وعضلات الأرداف: هو الموقع الأكثر شيوعًا وإستخدامًا من قبل مُقدمي الرعاية الصحية لسنوات عديدة.

 

مواصفات إبر الحقن العضلي

يجب أن تكون الإبرة طويلة بما فيه الكفاية للوصول إلى العضلات دون إختراق الأعصاب والأوعية الدموية تحتها. عمومًا، ينبغي أن تكون الإبر بطول 1 إلى 1.5 بوصة للبالغين، وأصغر طولًا للأطفال.

 

الحقن الوريدي

يُستخدم الحقن الوريدي لبعض الأدوية التي يرغب الطبيب في وصولها إلى الدم مباشرة، وتحديدََا داخل الوريد، حيث يستخدم مقدم الخدمة سرنجة ذات إبرة طويلة نسبيََا لدفع الدواء داخل مجرى الدم عن طريق ثقب جُدر الأوردة بثقب صغير جدًا لا يلاحظ تقريبََا.

 

متى يُستخدم الحقن الوريدي

  • يُستخدم الحقن الوريدي في الحالات الطبية الحرجة التي تستدعي الحصول على فاعلية سريعة للدواء، مثل حالات الأزمة القلبية، والجلطات، والتسمم، حيث أنه في كل تلك الحالات السابقة يُعتبر الحقن العضلي، أو الحبوب الفموية، بطيئة نسبيََا ولا تناسب السرعة المرجوة للعلاج.
  • يُستخدم الحقن الوريدي في الحالات التي تستدعي إمداد مستمر بالدواء على فترات طويلة، مثل المحاليل الطبية، حيث يوفر الحقن الوريدي معدل إمداد دوائي مستمر وبطيء نسبيََا. أحد أمثلة تلك الحالات الطبية هي علاج الأنيميا الحادة بواسطة حُقن الحديد.
  • يُستخدم الحقن الوريدي أيضََا في بعض أنواع الأدوية التي لا تصلح للتناول عبر الفم، نظرًا لتأثير أنزيمات المعدة عليها. حيث تسبب تلك الأنزيمات تكسير بعض الأدوية وفقدان فاعليتها.

أماكن الحقن الوريدي

  • الأوردة الكبيرة في الذراع.
  • الأوردة الكبيرة في الرقبة.
  • أوردة اليد.
 
السابق
طريقة عمل السينابون
التالي
إستخدام العسل للعناية بالبشرة

اترك تعليقاً