تاريخ

اليوم الوطني الإماراتي

اليوم الوطني الإماراتي

يُمثل اليوم الثاني من شهر ديسمير من كل عام ذكرى اليوم الوطني الإماراتي الذي أثبتت فيه الإمارات العربية الشقيقة قدرتها على الاتحاد وتأسيس دولة قوية وناجحة، بإمكانها إثبات ذاتها والمضي قدُمًا في طريق التقدم والرقي في سائر المجالات، بقيادة مؤسسها الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله، لتستمر بعد ذلك مسيرة التقدم والعطاء على يد الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات.

 

الإمارات العربية المتحدة

الإمارات العربية المتحدة هي واحدة من أهم الدول العربية، تقع في جنوب غرب قارة آسيا، شرق الجزيرة العربية تحديدًا، تربطها من الغرب حدود برية وبحرية مع المملكة العربية السعودية، كما لها حدود بحرية مشتركة مع دولة قطر من ناحية الشمال الغربي، أما من الجنوب الشرقي توجد سلطنة عمان.

تتكون الإمارات إدرايًّا من سبع إمارات عربية هي: إمارة دبي، وإمارة أبو ظبي، وإمارة الشارقة، وإمارة عجمان، وإمارة أم القيوين، وإمارة الفجيرة، وإمارة رأس الخيمة. وتُمثل أبو ظبي العاصمة، أما دبي فتُمثل المركز المالي الأول للإمارات، كما تُعتبر من أهم القوى الاقتصادية على مستوى العالم.

 

استقلال الإمارات العربية المتحدة

بعد استمرار التواجد البريطاني في الإمارات قرابة المئة والخمسين عامًا، أعلنت بريطانيا عام 1968م انسحابها من جميع مستعمراتها، على أن يتم ذلك بانتهاء عام 1971م. وحينها أدرك شيوخ الإمارات ما قد ينتظرهم من مخاطر واضطرابات في حال عدم اتحادهم في شكل دولة قوية بكيان واضح ومستقل. ومن ثم قام الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان والشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم بعقد اجتماع، أقرا خلاله بأهمية اتحادهما، مع أهمية دعوة جميع إمارات الخليج، بما فيها قطر والبحرين، للانضمام إليهما.

وبالفعل اجتمع شيوخ الإمارات، في حين أعلن كل من قطر والبحرين استقلالهما كدولتين مستقلتين. ظل التفاوض بين الشيوخ حول مكان العاصمة وكيفية تمثيل كل إمارة في مجلس الاتحاد قائمًا مع بعض الخلافات. في هذه الأثناء كلف كل من الشيخ زايد والشيخ راشد المستشار عدي بيطار “المستشار القانوني لحكومة دبي” بكتابة الدستور، وما أن انتهى من وضعه حتى وُجِّهت دعوة أخيرة لشيوخ باقِ الإمارات ليقرروا بشأن انضمامهم من عدمه.

فشهدت دبي يوم 2 ديسمبر عام 1971م اجتماع حكام سبع إمارات عربية، وافقوا جميعهم على الاتحاد، ما عدا حاكم إمارة رأس الخيمة، الذي رفض الانضمام إليهم، إلا أنه انضم إليهم في العام التالي. ومن ثم كانت الإمارات الست التي أعلنت اتحادها واستقلالها في ذلك اليوم هي: أبو ظبي، ودبي، والشارقة، والفجيرة وأم القيوين وعجمان، وقد قاموا بانتخاب الشيخ زايد رئيسًا للاتحاد، والشيخ راشد نائبًا له. ومنذ ذلك الحين، أصبح هذا اليوم هو اليوم الوطني الإماراتي الذي تُقام فيه الاحتفالات ابتهاجًا بذكرى اتحاد الإمارات العربية واستقلالها.

 

اليوم الوطني الإماراتي

يحتفل الشعب الإماراتي كل عام بيومه الوطني من خلال نشر العديد من مظاهر البهجة في شتى أرجاء الدولة، فتُقام الحفلات والمهرجانات والعروض الثقافية، وتُذاع الأغاني الوطنية، وتقوم العديد من المتاجر والأسواق بطرح عروض تخفيضية على البضائع ابتهاجًا بهذه الذكرى التاريخية المجيدة.

 
السابق
أهمية غاز النيتروجين
التالي
ما هي لغة الضاد

اترك تعليقاً