تغذية

بدائل طبيعية للملح

يُعد الملح أحد أكثر أنواع الأطعمة الأساسية للطهو وحفظ الأطعمة. ويُمثل كُلوريد الصُوديوم المُكون الرئيسي للمَلح. وبالرغم من فَوائد الصُوديوم للجسم مثل الحِفاظ على تَوزان السوائل، ونَقل الإشارات العَصبية، وتَنظيم عَمل الجهاز الهَضمي إلا أن الإفراط في تَناوله يؤدي لاضطرابات صِحية كارتفاع ضَغط الدم، وأمراض الكلى، والقَلب، والجهاز الهَضمي. ويُواجه الكَثير من الناس مُشكلة الإفراط فيه لتوفر الصُوديوم طبيعيًّا في أغلب أنواع الأطعمة بالإضافة لقِلة الاحتياج اليومي للصُوديوم وِفق التَّوصيات الطبية؛ حيث تَبلُغ في المُتوسط 2300 ملي جرام، وهو ما يُعادل مِلعقة صَغيرة. لذا تُعد البدائل الطبيعية طَريقة صِحية لتوفير احتياجات الجسم من الصُوديوم خاصةً لغناها بالعديد من العَناصر الغِذائية المُعززة لصحة الجسم.

 

أضرار الملح

  • تُسبب زيادة نسبة الملح في الجسم ارتفاع ضغط الدم.
  • ويؤدي ارتفاع ضغط الدم إلى زيادة احتمال الإصابة بأمراض القلب.
  • كما يؤدي إلى زيادة حرقة المعدة ومشاكل الجهاز الهضمي.
  • يؤثِّر زيادة استهلاك الملح إلى منع امتصاص الجسم لبعض المعادن الهامة، مثل الكالسيوم، مما يؤدِّي إلى هشاشة العظام.
  • بالإضافة إلى أنَّه يُسبب انحباس الماء في الجسم وأمراض الكُلى.

 

بدائل طبيعية للمَلح

الليمون: يَتميز الليمون بطَعمه اللاذع الذي يَحد من الحاجة لإضافة المَلح للطعام. ويَحتوي كُل 100 جرام منه على 2 ملي جرام صُوديوم. بالإضافة لغناه بعدد من المَعادن مثل الكالسيوم، والمغنيسيوم، والفُوسفور، والبُوتاسيوم.

الرُمانيُوفر كُل 100 جِرام من الرُمان 3 ملي جرام صُوديوم. كما يَتسِم بوفرة مُحتواه من العَناصر الغذائية المُتنوعة وفيتامين أ، ج، وحمض الفوليك، والكُولين.

القرفةتَتسِم القِرفة بنكهتها المُميزة المُناسبة لإعداد عَدد كَبير من الوَصفات خاصةً أطباق اللُحوم، والدَجاج، والطواجِن. ويُوجد بكل 100 جرام قرفة 10 ملي جرام صُوديوم.

القُرنفلهو أحد النَّباتات العِطرية قَوية النَكهة، مُتعددة الفَوائد الصِّحية. ويُوفر الجِرام الواحِد منه 2.5 مليجرام صُوديوم، بالإضافة لعدد من المُغذيات مثل الكالسيوم، والماغنيسيوم، والفوسفور، وفيتامين أ.

الحبهان (الهيل): يُوفر كُل 100 جرام منه  18 ملي جرام من الصُوديوم. كما يَمُد الجسم بعناصر غِذائية هَامة كمُضادات الأكسدة، والفيتامينات كالثيامين، والريبوفلافين، والنياسين.

الريحانيُعد من التوابل المُميزة للمطبخ الإيطالي، والآسيوي. كما يَتصف بوفرة مُحتواه من العَناصِر الغِذائية، وتَنوع فَوائده الصحية. ويَحتوي كُل 100 جرام منه على 4 مليجرام من الصُوديوم.

 
السابق
نصائح لمرضى السكري في رمضان
التالي
فوائد الإفطار على التمر في رمضان

اترك تعليقاً