الأثنين/ 19 أبريل 2021
دليل المعلومات الموثوقة


تحليل السائل المنوي

السائل المنوي أو المَنِيّ هو سائل عضوي تُفرزه الغدد الجنسية الذكورية (الخصيتان)، ويندفع خارج الجسم في عملية تُسمى القذف. ويحتوي…

By Rasha El-rauss , in التحاليل الطبية الصحة الجنسية صحة , at 27 نوفمبر، 2018 الوسوم:, , , , , , , ,

السائل المنوي أو المَنِيّ هو سائل عضوي تُفرزه الغدد الجنسية الذكورية (الخصيتان)، ويندفع خارج الجسم في عملية تُسمى القذف. ويحتوي السائل المنوي على الحيوانات المنوية بالإضافة إلى عدة عناصر تتضمن إنزيمات وبروتينات ومركب الفركتوز، وهذه العناصر هي المسئولة على بقاء الحيوانات المنوية حية. بينما تحليل السائل المنوي هو فحص يُجرى في الأساس في حالات تأخر الإنجاب بعد مرور عام على الأقل على الزواج دون حدوث إنجاب، ويهدف التحليل لتوضيح كمية الحيوانات المنوية وجودتها من خلال أخذ عينة للسائل وتحليلها في المعمل.

 

متى يجب القيام بتحليل السائل المنوي

يتم تحليل السائل المنوي في إحدى الحالتين التاليتين:

  • أولاً: في حالات العقم أو تأخر الإنجاب، وذلك بعد مرور سنة من الزواج دون حدوث حمل طبيعي شرط عدم استعمال أي وسيلة من وسائل منع الحمل، لذا يُطلب إجراء فحص للسائل المنوي علاوة على عدة فحوصات أخرى لتحديد سبب المشكلة.
  • ثانيًا: عقب عملية قطع الحبل المنوي لدى الرجال (بالإنجليزية: Vasectomy)، والتي يتم القيام بها بهدف منع الإنجاب بشكل دائم.

 

طريقة إجراء تحليل السائل المنوي

يتم أخذ العينة من الشخص في كأس مُعقم إما في إحدى الحجرات داخل المعمل، أو في المنزل إذا كان قريبًا من المعمل مع مراعاة تسليم العينة في غضون ساعة على الأكثر من القذف، كما يجب مراعاة النقاط التالية للحصول على نتائج دقيقة للعينة:

  • يجب الامتناع عن القذف قبل التحليل بمدة من 3 إلى 5 أيام حتى يتم الحصول على نتائج دقيقة.
  • تجنب تناول الكافيين أو أي مواد مخدرة قبل سحب العينة بثلاثة أيام تقريبًا.
  • عدم تناول أية أدوية وخاصة العشبية منها قبل سحب العينة.
  • عدم تعرض العينة لأي ملوثات خارجية أو أشعة الشمس.

 

نتيجة تحليل السائل المنوي

يتم استلام النتيجة في الغالب بعد مرور يوم من تسليم العينة، وتظهر فيها جميع تفاصيل السائل المنوي التالية:

  •  حجم عينة السائل المنوي (Volume): والتي تتراوح في الطبيعي ما بين 2-6 مليلتر، فإذا كانت النسبة أقل من ذلك تؤدي لحدوث تأخر الإنجاب، ويرجع السبب في قلتها إلى وجود التهابات أو دوالي الخصيتين.
  •  نسبة زمن التميع للسائل (Liquefaction time): يجب أن تكون ما بين 20 إلى 30 دقيقة عقب سحب العينة، فإذا وجد اختلاف في تلك الفترة الزمنية فهذا يدل على وجود عدوى في الخصية.
  • عدد الحيوانات المنوية الطبيعية (Aperm count):  فعدد الحيوانات المنوية الطبيعية في السائل المنوي 40 مليون حيوان منوي في العينة الواحدة، وقلة هذا العدد قد يشير لوجود مشكلة أدت للعقم، مثل وجود خلل هرموني، أو مشاكل في الخصية كالتهابات وغير ذلك.
  •  شكل الحيوان المنوي (Morphology): لابد وأن يكون الشكل سليم وخالي من التشوهات بنسبة 70% من إجمالي عدد الحيوانات المنوية على الأقل.
  •  حركة الحيوانات المنوية (Motility): يجب ألا تقل النسبة عن 60% في الساعة الأولى للقذف.
  •  درجة الحموضة الطبيعية للسائل المنوي (pH): يجب أن تكون النسبة حوالي 7.2 على الأقل، فارتفاع نسبة الحموضة يؤدي لموت الخلايا المنوية، أو حدوث مشكلة في حركتها.

Comments


اترك تعليقاً


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *