أمراض الدم

تحليل HIV

تحليل HIV

ما هو فيروس HIV

هو فيروس نقص المناعة البشرية (بالإنجليزية: Human Immunodeficiency Virus)، وهو فيروس يعمل على تدمير الخلايا في جهاز المناعة ويضعف القدرة على مكافحة العدوى اليومية والأمراض، كما أنه المسؤول عن الإصابة بمرض الإيدز (متلازمة نقص المناعة المكتسب)، فالإيدز هو المرحلة الأكثر تقدمًا من الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية. ويمكن أن يكشف تحليل HIV عن الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية، لكنه لا يستطيع تحديد المدة التي أصيب فيها الشخص بالفيروس أو إذا كان مصابًا بمرض الإيدز.

إذا تُرك فيروس نقص المناعة البشرية دون علاج، فقد يستغرق الأمر من 10 إلى 15 سنة حتى يتضرر جهاز المناعة بشدة؛ بحيث لا يعد قادرًا على الدفاع عن نفسه على الإطلاق. فتهاجم الأمراض الجسم ولا يستطيع التصدي للالتهابات والسرطانات، حتى الانفلونزا تصبح خطيرة في حالة وجود فيروس HIV. ومع ذلك، يختلف معدل تقدم فيروس نقص المناعة البشرية باختلاف العمر والصحة العامة وعدة عوامل أخرى.

 

تحليل HIV

هناك العديد من الاختبارات والتحاليل التي تقوم بفحص الدم أو سوائل الجسم لمعرفة ما إذا كنت مصابًا بالمرض أم لا. لكن معظمهم لا يستطيع الكشف عن فيروس نقص المناعة البشرية على الفور، لأنه يستغرق وقتًا طويلًا قبل ظهور أجسامه المضادة في الجسم، فقد تصل الفترة إلى 6 أشهر قبل أن ترى نتيجة إيجابية، مما يعني أن الاختبار المبكر قد يكون سلبيًا حتى لو كنت مصابًا.

ولكن هذا لا ينفي بالطبع أنه إذا كان لديك الفيروس، فإن اكتشاف ذلك بسرعة يعني إمكانية بدء العلاج الفوري لمساعدتك على العيش بصحة جيدة. وحينها يمكنك أيضًا اتخاذ احتياطاتك حتى لا تنقل فيروس نقص المناعة البشرية إلى أشخاص آخرين، لذا لا غنى عن إجراء تحليل HIV لتدارك الأمر.

 

أنواع اختبارات HIV

اختبار فيروس الايدز من الجيل الثالث

عندما تصاب بفيروس نقص المناعة البشرية HIV، سيبدأ جسمك في إنتاج أجسام مضادة معينة (بروتينات تعلق بالفيروس في محاولة لتدميره). حيث يبحث اختبار الأجسام المضادة لفيروس نقص المناعة البشرية عن هذه الأجسام المضادة في الدم أو اللعاب أو البول.

إذا تم العثور على هذه الأجسام المضادة، فهذا يعني أنك مصاب بفيروس نقص المناعة البشرية. يكون هذا الاختبار دقيقًا بعد ثلاثة أشهر من الإصابة لأن هذا هو الوقت الذي يستغرقه جسمك لإنتاج ما يكفي من الأجسام المضادة حتى يظهر في الاختبار. عادةً ما يستغرق الأمر بضعة أيام إلى بضعة أسابيع للحصول على نتائج هذا النوع من تحليل HIV.

 

اختبار فيروس نقص المناعة البشرية من الجيل الرابع

تبحث اختبارات الجيل الرابع عن الأجسام المضادة لفيروس نقص المناعة البشرية، وأيضًا عن شيء يسمى المستضدات p24. فالمستضدات p24 هي جزء من فيروس نقص المناعة البشرية نفسه، لذلك إذا كنت مصابًا يتواجد الكثير من هذه المستضدات في دمك في الأسابيع القليلة الأولى بعد الإصابة.

وهذا هو السبب في أنك قد تكون أكثر سببًا لنشر العدوى للآخرين في هذه الفترة. يمكن لاختبارات الجيل الرابع الكشف عن فيروس نقص المناعة البشرية بشكل موثوق من شهر واحد بعد الإصابة. وعادةً ما يستغرق الأمر بضعة أيام إلى بضعة أسابيع للحصول على نتائج هذا النوع من الاختبارات.

 

اختبار الحمض النووي الريبي

هذا الاختبار يبحث عن الفيروس نفسه، ويمكن تشخيص فيروس نقص المناعة البشرية بعد حوالي 10 أيام من تعرضك للاختبار. ولكن عليك أن تعلم أن هذا الاختبار مكلف، لذا لا يكون هو الاختبار الأول الذي يقوم به الفرد عادةً. لكن إذا كنت معرضًا لخطر كبير ولديك أعراض شبيهة بالانفلونزا، فقد ينصحك الطبيب به.

 

اختبارات فيروس نقص المناعة البشرية السريعة

معظم اختبارات فيروس HIV تكون دقيقة فقط بعد ثلاثة أشهر من التعرض. أما الاختبارات السريعة فتعطي نتائج في غضون 20 دقيقة فقط، وتتم عن طريق أخذ عينة دم من الإصبع، لذلك يمكنك الحصول على النتائج على الفور في العديد من مراكز الرعاية الصحية. وفي حين أن هذه الاختبارات يمكن الاعتماد عليها، إلا أن الاختبارات طويلة الأمد أفضل في بعض الحالات، حيث أن الاختبارات السريعة تتمتع بفرصة أعلى قليلاً في خروج نتائج كاذبة؛ فقد تظهر أنك مصاب بفيروس نقص المناعة البشرية عندما لا تكون كذلك.

 

الاختبار الذاتي

لا تتوفر الاختبارات الذاتية لفيروس نقص المناعة البشرية إلا في عدد قليل من البلدان، ولكنها توفر الراحة لمستخدميها لإجراء الاختبار بالمنزل. إذا طلبت شراء طقم اختبار ذاتي، فمن الأفضل التأكد من أن المجموعة التي جلبتها قد تمت الموافقة عليها بعلامة “CE” (أوروبا) أو FDA (USA).

بهذه الطريقة، ستعرف أن الاختبارات تخضع للتنظيم وتعمل بشكل صحيح. بعد اتباع التعليمات التي تأتي مع الطقم الخاص بك، يجب أن تحصل على نتيجة في غضون 15 إلى 20 دقيقة. إذا كانت نتيجة الفحص إيجابية بالنسبة لفيروس نقص المناعة البشرية، يجب عليك المتابعة مع طبيب أخصائي للحصول على نتيجة مؤكدة، كما أنك ستضمن حصولك على رعاية المتابعة الضرورية مع العلاج والدعم من خلال تقديم المشورة.

 

نتائج ومتابعة الاختبارات

النتيجة الإيجابية تعني وجود آثار لفيروس نقص المناعة البشرية. إذا قمت بعمل اختبار سريع وكانت النتيجة إيجابية، يجب أن تقوم بعمل اختبار معملي لتأكيده، وإذا كان لديك اختبار معملي، يمكن أن تساعدك بعض الاختبارات الأكثر تفصيلاً والتي تجرى على عينة من دمك في تأكيد هذا التشخيص. أما إذا كنت قد حصلت على نتيجة سلبية في غضون الأشهر الثلاثة الأولى، رغم وجود شكوك بوجود الإصابة فعليك أن تقوم بعمل تحليل HIV آخر بعد 6 أشهر للتأكد والاطمئنان على صحتك.

 
 
السابق
فوائد الشاي الأخضر
التالي
ظاهرة التسول

اترك تعليقاً