حيوانات ونباتات

تربية السلاحف البرية

تربية السلاحف البرية

يرغب البعض في تربية السلاحف البرية في منازلهم وتقديم الرعاية اللازمة لها، للاستمتاع بشكلها المميز وحركتها البطيئة وهدوئها المفرط وقضاء أوقات مميزة معها. والسلاحف البرية هي نوع من الزواحف البرية التي تنتمي إلى رتبة السلحفيات، تتفاوت في أحجامها بشكل كبير؛ إذ يتراوح طولها من بضعة سنتيمترات إلى ما يزيد عن المترين أحيانًا، حتى يُقال أن بعض أنواع السلاحف البرية يبلغ طوله خمسة أمتار. كما تُعرَف تلك الكائنات ببطئها الشديد وطول أعمارها.

 

مميزات تربية السلاحف البرية

لا بد أن هناك ما يُميز السلاحف البرية عن غيرها من الكائنات الحية الأليفة، مما يُحفِّز على شرائها والحرص على رعايتها والاعتناء بها، ومن أهم ما يُميزها ما يلي:

  • تتميَّز بأنها كائنات أليفة ومسالمة، ومن ثَمَّ لا تُشكِّل أي خطر على جميع أفراد الأسرة بما فيهم الأطفال.
  • لا تُسبب إزعاج في المنزل، لذا تُعتبر مُناسبة لمُحبي الهدوء.
  • تتميَّز بوفائها للشخص الذي يُقدِّم لها الرعاية اللازمة.
  • تعيش لفترات طويلة، مما يجعلها أكثر تآلفًا مع مربيها.
  • كما أنها كائنات لطيفة ومسلية، يستطيع مربيها قضاء أوقات ممتعة في اللعب معها.
  • بالإضافة إلى أن نفقات تربيتها غير مكلفة مُقارنة ببعض الحيوانات الأليفة الأخرى.

 

تربية السلاحف البرية

هناك مجموعة من الأمور التي يجب مراعاتها عند الرغبة في تربية السلاحف، منها:

  • يجب ترك مساحة من حرية الحركة للسلحفاة، وعدم حبسها في مكان ضيق حتى لا تُصاب بالأمراض.
  • يُفضَّل إعداد بيئة شبيهة بالبيئة الزراعية التي تفضل السلاحف العيش فيها.
  • يجب أن تحصل السلاحف على قدر كافِ من الدفء والحرارة بشكل يومي، كما يجب توفيره لها بشكل مُصطنع في حالة انخفاض درجات الحرارة، ذلك لأنها لا تتحمل البرودة الشديدة.
  • يجب الانتباه إلى نوعية الطعام الذي يُقدَّم لها، وهو عبارة عن أوراق الأشجار وبعض الحشائش، كما توفِّر بعض المحال التجارية أطعمة جافة خاصة بها. والجدير بالذكر أن تقديم أي نوع من الأطعمة الأخرى، مثل أطعمة الإنسان أو القطط والكلاب، فد يُسبب لها أمراض خطيرة تودي بحياتها.

 

تكاثر السلاحف البرية

تُعتبر السلاحف البرية من الكائنات التي يسهل معها تمييز الذكر عن الأنثى؛ إذ يتميَّز الذكر بذيله الطويل وصدفته المقعَّرة من الأسفل، في حين أن الأنثى ذيلها قصير وصدفتها من الجهة السفلى مُسطحة. إلا أن هذه الفروق قد يصعُب تمييزها في السلاحف صغيرة السن.

تضع إناث السلاحف بعد عملية التزاوج البيض الذي يختلف حجمه باختلاف حجم السلحفاة ذاتها، والذي قد يتراوح عدده من بيضة واحدة حتى 30 بيضة. وهي عادةً تقوم بوضعه داخل حفرة عمقها حوالي 12 سم، ثم تغطيه ببعض الرمال لحمايته، وتتركه حتى يفقس بعد حوالي 60 إلى 120 يوم، وتخرج الصغار التي تعتمد على نفسها منذ اليوم الأول في حياتها.

 

 
السابق
زهرة دوار الشمس
التالي
التطور الحركي للطفل بالشهور

تعليقان

أضف تعليقا

  1. Amal قال:

    لدي سلحفاة برية باضت في منزلي و لم تدفن بيضها بل تركته على الارض ولا أعلم ماذا أفعل ؟؟

    1. Amira Fahmy قال:

      ضعي خليط من البيتموس والرمل في صندوق بلاستيكي به فتحات تهوية، وادفني البيض فيه بحرص شديد وفي أقرب وقت ممكن.

اترك تعليقاً