تمارين رياضية

تمارين سويدي لتقوية الأعصاب

تمارين سويدي لتقوية الأعصاب

تقوية الأعصاب والحرص على سلامتها من الأمور المهمة واللازمة لصحة الإنسان البدنية والعقلية والنفسية على حدٍّ سواء؛ وذلك نظرًا لطبيعة عمل الأعصاب باختلاف أنواعها سواء كانت حسية أو حركية أو لا إرادية؛ إذ تعمل على نقل الإشارات العصبية المختلفة من جميع أجزاء الجسم إلى الدماغ والعكس، ليتمكن كل جزء من تأدية وظائفه على الوجه الأكمل. لذا سنتحدث الآن عن كيفية عمل تمارين سويدي لتقوية الأعصاب بالإضافة إلى بعض النصائح اللازمة لتعزيز كفاءتها.

 

تمارين سويدي لتقوية الأعصاب

يُمكن عمل تمارين سويدي لتقوية الأعصاب بسهولة ومن أي مكان، دون الحاجة إلى زيارة الصالات الرياضية، ومن أشهر تلك التمارين:

  • تمرين الضغط: تمرين الضغط واحدًا من أشهر وأقوى التمارين وأكثرها فاعلية، والذي يتمثل في الاستلقاء على البطن ثم رفع الجسم بالكامل على الكفين وأصابع القدمين، على أن يكون الجسم مستويًا تمامًا. ثم النزول مع ثني الذراعين والصعود مرة أخرى. يُمكن البدء بعشر ضغطات متتالية في البداية، ثم زيادتها تدريجيًّا بشكل يومي، كما يُمكن الارتكاز أثناء الضغط على يد واحدة ثم الأخرى.
  • تمرين بلانك: يُشبه تمرين بلانك تمرين الضغط بشكل كبير، إلا أنه أسهل ويأتي بنتائج رائعة، لا لتقوية أعصاب الجسم فحسب، بل يُساعد على نحت الجسم أيضًا ومنحه شكلًا متناسقًا. ويكون بالاستلقاء على البطن، ثم رفع الجسم بالكامل على أصابع القدمين والذراعين، مع شد الجسم تمامًا، والبقاء في هذه الوضعية أطول وقت ممكن.
  • تمرين الأصابع: هو من التمارين المهمة لتقوية الأعصاب، وخاصةً أعصاب اليدين، ويكون عن طريق الوقوف مع ترك مسافة كافية بين القدمين، ثم فرد اليدين للأسفل مع قبض الأصابع جيدًا والبقاء على هذا الوضع نصف دقيقة، ثم البدء في فرد الأصابع والإبعاد بينهما إلى أقصى حد ممكن، والبقاء على هذا الوضع نصف دقيقة أخرى.
  • تمرين الكرة: فكل المطلوب منك لتقوية أعصابك والتخلص من التوتر الزائد أيضًا هو الإمساك بكرة صغيرة مطاطية بحجم قبضة اليد، ثم البدء في قبضها وإرخائها مرات متتالية. ويُنصح بتكرار هذا التمرين ثلاث مرات فقط أسبوعيًّا.

 

نصائح لتقوية الأعصاب

إلى جانب ممارسة التمارين الرياضية، هناك بعض الأمور التي من شأنها أن تؤثر على صحة الأعصاب، ومنها:

  • يُنصَح دائمًا بتناول الأطعمة الغنية بالمغنيسيوم وفيتامين ب والأوميجا 3؛ إذ تُزيد تلك العناصر الغذائية من كفاءة الأعصاب وتحمي الخلايا العصبية من التلف، وهو ما يُمكن الحصول عليه من تناول الموز والبيض والشوفان والأسماك الزيتية.
  • الحركة المستمرة وتجنب الجلوس لفترات طويلة متواصلة.
  • المشي المنتظم بشكل يومي من أهم العوامل التي تمنح الجهاز العصبي للجسم صحة أفضل.
  • الحرص على النوم بشكل كافٍ ليلًا، إذ يُعَد التوتر الزائد والعصبية من أشهر أضرار السهر.
  • شرب كميات كافية من الماء بشكل يومي للحفاظ على كافة خلايا الجسم ومنحه الحيوية والنشاط.
 
السابق
طريقة صبغ الشعر بحبوب الفحم
التالي
التهاب الغدة النكافية

اترك تعليقاً