تعليم

جزر الكناري

جزر الكناري

جزر الكناري (بالإنجليزية: Canary Islands) وتُعرف بالعربية جزر الخالدات هي مجموعة مكونة من سبع جزر تابعة للتاج الإسباني في المحيط الأطلسي شمال غرب الصحراء الغربية. رغم الإعتقاد الشائع بأن جزر الكناري سُميت بهذا الإسم نسبة إلى طائر الكناري، إلا أنها إكتسبت هذا الإسم نسبة إلى الكلمة اللاتينية “Canariae Insulae”، والتي تعني جزيرة الكلاب؛ وهو الإسم الذي أطلقه عليها قدماء الرومان.

 

موقع جزر الكناري

تقع جزر الكناري في المحيط الأطلسي شمال غرب الصحراء الغربية، مقابل السواحل الشمالية الغربية لقارة أفريقيا. تبلغ مساحة جزر الكناري حوالي 7.447 كم²، وتحتل المركز الثالث عشر من حيث المساحة في إسبانيا، وتُعد إحدى مناطق الحجم الذاتي. جدير بالذكر أن جزر الكناري تكونت نتيجة للانفجارات البركانية التي حدثت من ملايين السنين، ويُعد جبل تيد البركاني هو أعلى جبل في إسبانيا، حيث يبلغ إرتفاعه 3.718 متر ويمتلك نشاط بركاني فعال. وتنقسم جزر الكناريا إلى مجموعتين رئيسيتين، هما:

  • المجموعة الأولى وتُعرف باسم الجزر الغربية، وتضم جزر تينيريفيه، وغران كناريا، ولا بالما، ولا غوميرا، وفيرو، تتميز هذه المجموعة بامتلاكها قمم جبلية ترتفع من قاع المحيط مباشرة والتي تتجاوز 1.200 متر.
  • المجموعة الثانية وتُعرف باسم الجزر الشرقية، وتضم جزر فويرتيفنتورا، ولانزاروت، وستة جزر أخرى تُحيط بهضبة كناري ريدج، وترتفع من قاع المحيط حتى 1400 متر.

 

مناخ جزر الكناري

تتمتع الجزر بمناخ شبه استوائي، حيث تميل درجات الحرارة إلى الدفء مع بعض التنوع الموسمي. يتساقط المطر على جزر الكناريا خلال فصل الشتاء، بينما تكون درجات الحرارة ثابتة على مدار العام والتي تتراوح بين 20 و 25 درجة، في حين تهب عليها رياح إفريقية جافة تؤثر على الشواطئ الجنوبية للحزر الكبرى.

 

اقتصاد جزر الكناري

النشاط الزراعي والصناعي

  • تعد الزراعة من أهم المقومات والدعامات الرئيسية لجزر الكناري؛ حيث تساعد درجات الحرارة المعتدلة وكذلك التربة البركانية المتوافرة فيها على نمو النباتات، كما تنمو في المناطق الغنية بالمسطحات المائية العديد من الفواكه والمحاصيل كالبرتقال، والموز، وقصب السكر، والتبغ، والتمر، بالإضافة إلى الكثير من المحاصيل الأساسية كالعنب، والبطاطا، والحبوب.
  • علاوة على ذلك، توفر جرز الكناري البيئة المناسبة لزراعة الطماطم، حيث يتم زراعتها بين شهري نوفمبر وإبريل بهدف التصدير، كما إنتشرت فيها زراعة الزهور والنباتات في نهاية القرن العشرين.
  • يعتمد السكان أيضًا على صناعة النبيذ المشتق من الكروم المزروع في الأراضي البركانية.

النشاط السياحي

  • إزدهر النشاط السياحي في جزر الكناري بسرعة كبيرة بعد عام 1950؛ نظراً لزيادة أعداد الفنادق والمضايف التي أنشأتها، وتعد لاس بالماس وسانتا كروز دي تينيريف هما أهم الموانئ السياحية الرئيسية خلال موسم السياحة، والذي يكون يمتد بين شهري ديسمبر ومارس.

 

سكان جزر الكناري

  • الغوانش من الأصول الأمازيغية هم السكان الأصليين لجزر الكناري.
  • تنتشر الديانة المسيحية على المذهب الكاثوليكي في جزر الكنارية، علاوة على تواجد تجمعات من البروتوستانت، وعددًا من الديانات الأخرى مثل الإسلام، واليهودية، وكذلك المعتقدات البوذية والبهائية.
 
السابق
طريقة عمل الدنش
التالي
طريقة تخسيس الوزن في رمضان

اترك تعليقاً