حيوانات ونباتات

زهرة النرجس

زهرة النرجس

زهرة النرجس هي نوع من النباتات المعمرة، تتبع الفصيلة النرجسية التي تشمل حوالي مئة نوع. موطنها الأصلي هو حوض البحر المتوسط وأواسط آسيا، ثم انتشرت بعد ذلك في جميع أنحاء أوروبا والأمريكتين. والمعروف عن زهرة النرجس أنها زهرة في غاية الجمال، تتعدد أنواعها وألوانها إلا أن لونيها الأبيض والأصفر هما الأشهر والأكثر انتشارًا، كما تُعرَف أيضًا بأنها تتسبب في موت أية نباتات تنمو إلى جوارها؛ بسبب ما تفرزه من مادة سُمية في التربة.

 

وصف نبات النرجس

يتكون نبات النرجس من ساق نباتية متحورة تتكون من قواعد ورقية وحراشف لحمية (بصلة)، أما شكله، فيختلف من نوع إلى آخر كالتالي:

  • النرجس الأصفر: يبلغ طول ساقه حوالي شبر أو شبرين، وتعلوها زهرة صفراء ساطعة ذات رائحة عطِرة. يتميَّز النرجس الأصفر بانكسار أوراقه الخضراء التي تُشبه أوراق الزعفران ناحية الأرض.
  • النرجس الأبيض: تمتد أوراقه الخضراء بشكل معتدل، أما الساق فتنمو في أعلاها زهر أبيض جميل، يتداخل معه اللون الأصفر من منتصفه، كما يُعرَف برائحته القوية والمميزة.

 

استخدامات زهرة النرجس

عرف اليونانيون القدماء زهرة النرجس، واستفادوا منها بأشكال مُختلفة، فكان من بين استخداماتها:

  • يُستخلص منها زيت عطري طيب الرائحة.
  • يُساعد استنشاق الزيت على تخفيف التوتر وعلاج الاكتئاب.
  • تُستخدم في تخدير الجروح ووقف نزفها.
  • يُساعد استنشاق عطرها في تسكين صداع الرأس.
  • تقوي الجهاز العصبي، ومن ثَمَّ يُمكن الاستفادة منها في تخفيف حالات الصرع والتشنجات.
  • تُعالج نزلات البرد والزكام.
  • تُزيل البلغم، وتعزز أداء الجهاز التنفسي.
  • تُطحَن بذوره لتُستَخدَم في علاج الثعلبة وغيرها من المشاكل الجلدية مثل الكلف والنمش والبهاق.
  • يُساعد شربه على التقيؤ، ويُنظف المعدة من الديدان.
  • يُساعد على انقباض الرحم، لذا استُخدِم قديمًا في إنزال الأجنَّة الميتة.
  • كما يُستخدَم منقوعه وزيته كدهان لتعزيز الأداء الجنسي.

 

أسطورة زهرة النرجس

تحكي الأساطير اليونانية القديمة أن فتى مغرور يُدعى نرجس، كان دائم النظر إلى انعكاسه بالماء من شدة إعجابه بنفسه. حتى سقط في الماء ذات مرة وغرق ومات، فنمت بعد ذلك من مكانه زهرة النرجس بجمالها الفائق، ويرجع وصف الزهو والإعجاب المبالغ فيه بالنفس بالنرجسية نسبةً إلى تلك الزهرة.

 
السابق
علاج السيلوليت بطرق طبيعية
التالي
علامات ذكاء الطفل

اترك تعليقاً