أمراض الحمل والولادة

سبب فشل أطفال الأنابيب

أطفال الأنابيب هي تقنية تسمح بتخصيب البويضة خارجيًّا في بيئة مُشابهة للرحم، حين يتعذَّر ذلك داخليًّا، ومن ثمَّ فإنها تُعطي فرصة جديدة للإنجاب لمن يُعاني من تأخر حدوث الحمل.

 

تعريف أطفال الأنابيب

هي العملية التي يتم فيها الحصول على بويضات سليمة ناضجة من الزوجة ووضعها جنبًا إلى جنب مع مجموعة من الحيوانات المنوية السليمة ليحدث الإخصاب داخل أنابيب خاصة مُشابهة لبيئة الإخصاب الطبيعي داخل الرحم، وبعد تكون الأجنة، والاطمئنان إلى سلامتها، يتم غرسها داخل بطانة رحم الزوجة. وقد عرف العالم هذه العملية لأول مرة عام 1978م.

 

سبب فشل أطفال الأنابيب

بالطبع لا تُعطي أي من التقنيات المُساعدة للإنجاب نسب نجاح مضمونة مائة بالمائة، وإنما تظل هناك عدة احتمالات للفشل بعضها معروف لدى الأطباء والبعض الآخر يظل في علم الله عزَّ وجل، وسنوضح الآن أهم الأمور التي تتسبب في فشل عملية أطفال الأنابيب:

  • من أهم الأسباب التي تُسبب الفشل عادةً وقد لا ينتبه لها بعض الأطباء هي الاستثارة الزائدة للمبياض عن طريق المبالغة أثناء تنشيط التبويض، إذ أن تلك الاستثارة ينتج عنها بويضات أقل جودة عادة.
  • عدم قدرة الجنين على الانغراس في بطانة الرحم بسبب وجود مشكلة في سُمك بطانة الرحم، مما كان يستوجب اتخاذ اللازم قبل البدء في إجراء أطفال الأنابيب.
  • الزيادة في عدد الأجنة المزروعة دون مراعاة لأبعاد الرحم وقدرته على التحمل.
  • خلل في كروموسومات الجنين، وهذا الخلل لا يُمكن ملاحظته على الأجنة قبل زرعها دون أخذ عينة منها وإجراء تحليل الكروموسومات لها.
  • وجود التهابات في إحدى قناتي فالوب أو تجمع لبعض السوائل بأحد أطرافها، مما ينتج عنها إفراز بعض المواد السامة التي تضر بالأجنة وتمنع نموها.
  • عندما لا يتم اختيار البويضات والحيوانات المنوية من البداية على نحو جيد.
  • كما قد يتأخر الطبيب عن موعد غرس الأجنة الذي يُفترض أن يكون بين اليومين الثالث والخامس من السحب.
  • بالإضافة إلى الأسباب غير المعروفة، والتي تتوقف على إرادة الله عز وجل كما ذُكِر سابقًا.

 

السابق
إسلام عمر بن الخطاب
التالي
فوائد الهيل

اترك تعليقاً