تغذية الطفل

طرق فتح شهية الأطفال

طرق فتح شهية الأطفال

تشكو غالبية الأمهات من انخفاض شهية أطفالهن ورفضهم الدائم للأطعمة وخاصَّةً الصحية منها، مما يُثير قلق الأمهات وخوفهن من تعرض أطفالهن للضعف والهزال الناتج عن سوء التغذية. وهو ما يدفع الأمهات إلى البحث عن طرق مختلفة لفتح شهية أطفالهن وتشجيعهم على تناول الأطعمة الصحية اللازمة لنمو أجسامهم بشكل صحي. وفيما يلي سنتعرَّف على مجموعة من طرق فتح شهية الأطفال وأكثرها أمانً وفاعلية.

 

أسباب انخفاض شهية الأطفال

تختلف الأسباب التي تؤدي إلى انخفاض الشهية من طفل إلى آخر، ومنها:

  • تقديم الأطعمة المحفوظة والحلوى المُصنعة للطفل بكثرة.
  • تقديم الحليب للطفل في أي وقت، وقبل وقت قصير من الوجبات الرئيسية.
  • المبالغة في تعنيف الطفل وإرغامه على تناول الطعام.
  • عدم التنويع في الأطعمة الصحية المقدمة للطفل.
  • معاناة الطفل من مشكلة صحية في الجهاز الهضمي، بدايةً من بكتيريا الفم، حتى الانتفاخ وعسر الهضم.
  • تعرض الطفل للتوتر أو الضغط العصبي.
  • ولا يُمكن إغفال أن بعض الأمهات قد يُبالغن في الأمر، نتيجة مقارنة أطفالهن بأطفال آخرين، في حين أن لكل طفل طبيعة خاصة به.

 

مُضاعفات انخفاض الشهية عند الأطفال

تظهر مضاعفات انخفاض شهية الطفل لفترات طويلة على هيئة:

  • شحوب الوجه وبياض الشفايف نتيجة نقص المعادن في الجسم، وخاصةً معدن الحديد، وهو ما يُشير إلى احتمالية الإصابة بأنيميا نقص الحديد.
  • انخفاض الوزن بشكل ملحوظ، أو عدم تطور نمو الطفل بما يتناسب مع مرحلته العمرية.
  • نقص الطاقة وانخفاض القدرة على بذل جهد أثناء اللعب مثل بقية الأطفال.
  • ضعف التركيز وتشتت الانتباه.
  • ضعف المناعة، وتكرار الإصابة بنزلات البرد.

 

طرق فتح شهية الأطفال

تتعدد طرق فتح شهية الأطفال مما يُتيح إمكانية الاختيار فيما بينها لتطبيق أكثرها ملاءمة مع طبيعة الطفل وعمره، ومن أهم هذه الطرق:

  • عدم إجبار الطفل على تناول الطعام.
  • تشجيع الطفل على المشاركة في تحضير الطعام وإعداد المائدة كلما أُتيحت الفرصة لذلك.
  • وضع كمية قليلة من الطعام في طبق الطفل، ليشعُر بسهولة إنهائها، ثم زيادتها بشكل تدريجي مع الوقت، حتى يعتاد على تناول وجبته كاملة.
  • الاهتمام بشكل الطعام بحيث يكون جذابًا عند تقديمه للطفل.
  • الاهتمام بالتنويع بين الأطعمة الصحية، لكي لا يمل الطفل ويزهد في تناول وجبته.
  • يطلب الكثير من الأطفال تناول الحليب بشكل عشوائي على مدار اليوم، لكن احرصي على عدم تقديمه لطفلك قبل الوجبة بوقت قصير.
  • يُساعد تناول ثمرة صغيرة من الفاكهة قبل الوجبة بساعة على فتح الشهية وتحسين امتصاص الفيتامينات والمعادن الموجودة بوجبة الطعام.
  • امنعي الحلوى المصنعة والأطعمة المحفوظة، أو احصري تناولها في يوم واحد في الأسبوع فقط.
  • قد يكون فقد الشهية ناتج عن افتقار جسم الطفل لبعض الفيتامينات مثل فيتامينات ب أو الزنك، لذا، قد تُساعد المكملات الغذائية على تحسين شهية الطفل بشكل ملحوظ.
  • تأكدي من عدم معاناة طفلك من مشكلة صحية تؤي إلى انعدام رغبته في تناول الطعام، وذلك من خلال الفحص الطبي وإجراء التحاليل اللازمة.
  • احرصي على أن يتناول الطفل طعامه مع الأسرة بأكملها، فالقدوة وتقليد الآخرين حافز مهم في هذه المسألة.
  • وأخيرًا، تابعي نمو طفلك ونشاطه وتركيزه، فإن كانت أموره على ما يُرام، فلا داعِ لمقارنته بالآخرين، واتركيه يأخذ حاجته فقط من الطعام.

 

 
السابق
علاج احتقان الحلق
التالي
طريقة عمل المنتو

اترك تعليقاً