أعلام ومشاهير

عباس بن فرناس

عباس بن فرناس

عباس بن فرناس هو أحد العلامات البارزة في تاريخ العرب، فقد كان حكيمًا وشاعرًا وعالم موسوعي، درس الفلك وغيره من العلوم، وله العديد من الاختراعات المميَّزة التي سبقت عصره. وعلى الرغم من كثرة تلك الاختراعات وتميزها، إلا أن مُحاولته الطيران مُستخدمًا جناحين مصنوعين من الريش، كانت من أهم وأبرز مُحاولاته التي تؤكد على نظرته المستقبلية الصائبة.

 

من هو عباس بن فرناس

أبو القاسم عباس بن فرناس بن ورداس التاكرني، عالم مسلم موسوعي ومُخترع فذ، وُلِد عام 810م في تاكرنا بالأندلس لأسرة أمازيغية الأصل. نشأ في قرطبة، وبرع في الكثير من العلوم والمعارف، منها علوم الطب والفيزياء والكيمياء والفلك والفلسفة، كما برع في بعض الفنون مثل تأليف الشعر والعزف على العود، ودرس القرآن الكريم وعلوم اللغة. تميَّز عباس بن فرناس باختراعاته التي سبقت عصره، ولما لم يتمكن الكثيرون في هذا الزمان من فهم رؤيته، وُجِّهَت إليه العديد من اتهامات الكفر والزندقة، فشُكِّلَت محكمة بالمسجد الجامع لمحاكمته أمام الناس، إلا أن تلك المحاكمة انتهت بتبرئة ذلك العالم الفذ، نظرًا لما وُجِد في الاتهامات من جهل ومبالغات. عاصر ابن فرناس أمراء الدولة الأموية في الأندلس: الحكم بن هشام، وابنه عبد الرحمن بن الحكم، وابنه محمد بن عبد الرحمن، وتوفِّيَ في عهد الأخير عام 887م.

 

إنجازات عباس بن فرناس

كان لابن فرناس العديد من الإنجازات المهمة، منها:

  • صنع أول قلم حبر عرفه التاريخ، إذ تمكن من تصميم حاوية صغيرة تسمح بتدفق الحبر عبر اسطوانة في نهايتها سن مدبب يُستخدم للكتابة.
  • توصل إلى طريقة جديدة لتصنيع الزجاج الشفاف من الرمل والحجارة.
  • تمكن من صنع نظارات طبية بدائية.
  • صمم ساعة مائية عرفت بالميقاتة، والتي كانت تُعتبر أول أداة لقياس الوقت حينها.
  • أوجد طريقة لتقطيع أحجار المرو، بعد أن كانوا يرسلونها إلى مصر لتقطيعها هناك.
  • صمم آلة فلكية عُرِفت بذات الحلق، وهي عبارة عن سلسلة من الحلقات المتحركة بشكل يُماثل حركة النجوم والكواكب.
  • كما استخدم بعض التقنيات التي كان يُديرها من معمله الموجود أسفل المنزل، لكي يُصمم في منزله محاكاة لمنظر السماء بما تحويه من نجوم وغيوم وبرق ورعد ومطر.
  • هذا بالإضافة إلى محاولته الشهيرة للطيران مُستخدمًا جناحين، في محاكاة للطيور بعد أن درس أجنحتها، إذ كان مقتنعًا أن الإنسان سيكون قادرًا على التحليق في السماء يومًا ما، وعلى الرغم من فشل مُحاولته، إلا أنها ألهمت العلماء فيما بعد.

 

تكريم عباس بن فرناس

  • وُضع له تمثال أمام أحد مطارات بغداد، وكُتِبَ عليه “أول طيار عربي وُلِد في الأندلس”، وأُطلِقَ اسمه على مطار آخر هناك.
  • أُطلق اسمه على فندق مطار طرابلس، وأصدرت ليبيا طابع بريدي باسم عباس بن فرناس.
  • كما تم افتتاح جسر على نهر الوادي الكبير بقرطبة باسمه، ووضع في منتصفه تمثال له، مثبت به جناحين يمتدان لنهايتي الجسر.
  • بالإضافة إلى إطلاق اسمه على أحد مراكز البحوث الفلكية في قرطبة.
  • وأخيرًا فقد اطلق اسم عباس ابن فرناس على واحدة من الفوهات الموجودة فوق سطح القمر.
 
السابق
أعراض التصلب اللويحي
التالي
فوائد الحمص الأصفر

اترك تعليقاً