العناية بالذات

علاج بياض الشفايف

الشفايف (بالإنجليزية: lips) هي جُزء ظاهر للفم، ويتراوح لونها الطبيعي لدى الأصحاء من الأحمر الفاتح إلى اللون الوردي، حيث تتميز الشفايف بطبقة شفافة من الجلد مما يؤدي لظهورها بلون الأنسجة الداخلية للفم. وبالتالي، فإن بياض الشفايف يَدُل على حُدوث اضطرابات صحية تتوجب علاجها على الفور.

 

أسباب بياض الشفايف

تُوجد العديد من الأسباب المُؤدية لتغير لون الشفايف إلى الأبيض مثل البرد، والإجهاد، وفقر الدم، واضطراب الجهاز اللمفاوي، وقلة تَناول المياه، والإفراط في استخدام مُستحضرات التجميل، وضِعف ترطيب الشفايف، والإصابة ببعض الأمراض المُزمنة كالسرطان.

 

علاج بياض الشفايف

يعتمد علاج بياض الشفايف على عِلاج أسبابه، وتَناول غِذاء صِحي مُتوازن، والحفاظ على ترطيب الجسم بتناول كميات السوائل المُناسبة للجسم، والحُصول على القَدر الكافي من النوم العميق، والاعتدال في استخدام مُستحضرات تَجميل الشفايف نهارًا، وإزالتها جيدًا قبل النوم.

 

كيفية العناية بالشفايف

  • تَقشير البَشرة مَرتين أُسبوعيًا للتخلُص من الجلد الميت.
  •  تَجنُب لَعق الشفايف.
  • تَرطيب الشَفايف بإستمرار خاصةً قبل النوم.
  • إستخدام ماسكات لَتغذية، وترطيب الشفايف 3 مَرات أُسبوعيًا على الأقل.
  • التَنفُس من الأنف للحد من جفاف الشفاه.
  •  تَدليك البَشرة يوميًا لتنشيط الدورة الدموية.

 

ماسكات لعلاج بياض الشفاه

ماسك العسل وزيت الزيتون:

يَعمل هذا الماسك على تَقشير، وترطيب البشرة في نفس الوقت، ويُعد بمزج ملعقة صَغيرة من كُلًا من العسل، وزيت الزيتون، والسُكر. ثُم تُدلك البَشرة بالمزيج بلُطف؛ وفي النهاية تُغسل الشفايف بالماء الفاتر.

 

ماسك الصبار:

يُساهم الصَبار في  تَغذية الشفايف، وترطيبهما بعُمق؛ لذا يُستخدم ماسك جل الصبار “الألوفيرا” قبل النوم لتوفير العناية المُتكاملة للشفايف.

 

ماسك المُوز والأفوكادو:

يتميز بتنوع مُكوناته التي تُوفر العناصر الغذائية المُتوزانة للبشرة لتعزيز صِحتها وجمالها. ويُجهّز بخلط ملعقة من عصير الموز، مع ملعقة من عصير الأفوكادو، وملعقة من العَسل الأبيض، ويُوزع الخليط على الشفايف، ويُترك حتى يَجف؛ ثُم تُشطف الشفايف بالماء الفاتر، وتُرطب بزيت جوز الهند.

 
السابق
ما هي الجافا
التالي
فوائد عسل النحل للمرأة الحامل

اترك تعليقاً