العناية بالذات

علاج تشقق الشفايف

علاج تشقق الشفايف

الشفايف من أكثر المناطق الحساسة بالجسم والتي تتعرض لكثير من المشكلات مثل التشقق والجفاف نظرًا لتأثرها بعوامل الجو المختلفة، علاوة على عدم امتلاكها غدد زيتية مثل باقي البشرة. ومع دخول فصل الشتاء تحديدًا، تكثر الشكوى من مشكلة تشقق الشفايف نظرًا لتعرضها لبرودة الجو والتقلبات المختلفة علاوة على كونها أكثر عرضة للبكتيريا والجفاف. ولهذا يجب مضاعفة الاعتناء بالشفايف في هذا الفصل تحديدًا من خلال الطرق التالية.

 

علاج تشقق الشفايف

  • استخدام مرطب الشفايف: يمكن للمرطب الجيد أن يخفف من تشقق الشفايف الحساسة، ويعتبر الفازلين من أكثر العناصر المناسبة لهذا الغرض، حيث يمتص الرطوبة ويقوم بإغلاق الشقوق الموجودة في الشفايف الجافة.
  • استخدام العسل والزيوت الطبيعية: يعتبر العسل أحد الخيارات الرائعة للقضاء على تشقق الشفاه الجافة، لأنه يعمل على ترطيبها بشكل دائم علاوة على امتلاكه العديد من العناصر المغذية للبشرة والمضادة للجراثيم، كما تعتبر الزيوت الطبيعية بديلًا جيدًا كزيت الزيتون وجوز الهند والخروع.
  • استخدام المرطب في الصباح والمساء: مهما كان نوع المنتج الذي تختارينه لترطيب شفاهك، ضعيه قبل وضع أحمر الشفاه أو ملمع الشفاه وليس بعد ذلك، وللحفاظ على شفاهك محمية من الجفاف تحتاجين إلى وضعه من ست إلى ثماني مرات خلال النهار. لذا عليكِ أن تقومي بوضعه في الصباح، وقبل النوم، وكل ساعتين خلال اليوم.
  • ليست كل أنواع العلاج مناسبة: بعض العلاجات يمكن أن تضر أكثر مما تنفع؛ فيمكن لمكونات مثل الأوكالبتوس، والمنثول، والكافور أن تعمل على جفاف وتهييج الشفايف. وهذا يجب الابتعاد عنهم، خاصًة إذا كنت تعاني من جفاف الجلد. أما إذا كنت تعاني من حساسية تجاه الزيوت النباتية والمرطبات مثل شمع العسل، وزبدة الشيا، وبذور الخروع، وزيت فول الصويا، فيجب استشارة الطبيب لينصحك بمنتج أمن.
  • الاتصال بالطبيب عند الحاجة: إذا استمرت المشكلة على الرغم من الاستخدام المنتظم للمرطبات والعلاجات؛ يجب التواصل مع الطبيب، فيمكن أن يكون ذلك علامة على الإصابة بمرض أو مشكلة أكثر خطورة، مثل السرطان أو حالة ما قبل السرطان تسمى التهاب الشفاه الشعاعي.

 

نصائح للتخلص من تشقق الشفايف

  • شرب الكثير من الماء: يمكن أن تؤثر العوامل داخل وخارج جسمك على جفاف الشفاه. ولإبقاء الشفاه رطبة معظم الوقت، يجب الإكثار من شرب الماء، حيث يؤدي لمكافحة الجفاف الذي يعمل على تشقق الشفايف بالإضافة لفوائد الماء المتعددة للجسم.
  • عدم لعق الشفاه: في حين أنها قد تبدو فكرة جيدة في ذلك الوقت، ولكن تمرير اللسان على الشفايف هو أسوأ شيء يمكن فعله، حيث أن اللعاب يزيد من جفاف الشفاه لأنه يتبخر بسرعة وتصبح الشفايف أكثر جفافًا مما كانت عليه قبل ذلك، لذا يجب استخدام بلسم الشفاه بدلًا من ذلك.
  • حماية الشفايف عندما نكون بالخارج: حينما تنخفض درجة الحرارة وتزداد البرودة، نقوم بتغطية يدينا وقدمينا. ولهذا، يجب فعل الشيء نفسه مع الشفايف، حيث يمكن ارتداء وشاح أو قناع يغطي فمك عند الخروج في البرد، علاوة على استخدام مرطب الشفاه للحماية من أشعة الشمس؛ فهو جيد على مدار السنة.
  • عدم تقشير الجلد المتشقق على الشفاه: فجلد الشفايف عبارة عن طبقة رقيقة وحساسة؛ يمكن أن يؤدي تقشيرها إلى نزفها وإيذائها، وإبطاء عملية الشفاء والتسبب في المزيد من التهيج. ولكن عند الرغبة في القيام بعملية التقشير يكفي تدليكها برفق ببعض السكر وزيت الزيتون.
  • عدم استخدام بلسم الشفاه ذو النكهة: فعند وضع أشياء لذيذة على الشفايف، قد يميل البعض إلى لعقها لأن المسكنات ذات النكهة المرحة قد تكون ممتعة، ولكنها للأسف في تلك الحالة ستؤدي إلى تفاقم جفاف الشفاه.
  • استخدام مرطب للشفاه مع واقي الشمس: في حالة التخطيط للخروج في الشمس يجب استخدام المرطب مع الواقي؛ فهذا سوف يساعدك في الحفاظ على الشفاه من الاحتراق، والجفاف والتقشير الذي يمكن أن يحدث بعد ذلك.
  • الحرص على استخدام المنتجات التي تحتوي على شمع العسل: فهي تعمل على الاحتفاظ بالرطوبة، لذا يفضل وضعها أكثر أثناء النوم، كما أن زيت جوز الهند، وزبدة الكاكاو، والفازلين كلها خيارات جيدة للقضاء على تشقق الشفايف.
 
السابق
عدد دوائر العرض الرئيسية
التالي
من هو تيمورلنك

اترك تعليقاً