الطب البديل

علاج تشنج العضلات

تشنج العضلات يعني تعرضها للتقلص الحاد اللاإرادي المُفاجىء كرد فعل عصبي نتيجة لارتفاع معدل نشاط نهايات الألياف العصبية بها مما ينجم عنه زيادة شدة استجابة الأعصاب والشعور بالألم لمدة تتراوح من بضعة ثوان إلى عدة دقائق. ويُمكن أن تُصاب به جميع العضلات إلا أنه أكثر شيوعًا في عضلات القدم والساق.

 

أسباب تشنج العضلات

  • قلة ممارسة الأنشطة الحركية أو ممارستها بشكل خاطئ.
  • الإصابة ببعض الأمراض مثل: الإنزلاق الغضروفي، واعتلال الأعصاب المتعدد، والتهاب المفاصل الروماتويدي، ومرض السكر، وأمراض الكلى، واضطرابات الغدة الدرقية.
  • تناول بعض الأدوية كأدوية السرطان، والسكري، وارتفاع ضغط الدم.
  • خلل معدل إمدادات الدم بسبب ضيق الأوعية الدموية المتصلة بالعضلات المصابة بالتشنج.
  • خلل في توازن المعادن بالجسم، خاصةً الكالسيوم والمغنيسيوم.
  • انخفاض معدل الماء والأملاح بالجسم.
  • القيام بحركات جسدية غير معتادة.
  • إجهاد العضلات.
  • سوء التغذية.

 

علاج تشنج العضلات

ينصح الأطباء بإجراء الفحص الطبي عند تكرار التشنج أو حدوثه ليلًا لمعرفة سببه الطبي وعلاجه. بينما يرتكز علاج التشنج العضلي العارض على اتباع نظام غذائي صحي متكامل العناصر الغذائية، وكثرة شرب المياه، والحد من تناول المنبهات والمشروبات الغازية، وتجنب القيام بحركات قوية بطريقة مفاجئة، والاعتدال في ممارسة الأنشطة الحركية والتمارين الرياضية، وارتداء أحذية مريحة للجسم. بالإضافة لاتباع الوسائل التالية للتعامل مع التشنج فور حدوثه، وتتمثل هذه السُبل في الراحة التامة، وتدفئة العضلات، ثم سحبها في الإتجاه المعاكس بسرعة وقوة. وبعد انتهاء التشنج يُفضل تدليك العضلات برفق وأخذ حمام دافئ مع إضافة القليل من الملح الإنجليزي.

كما يُساهم استخدام بعض الطرق الطبيعية في خفض شدة تشنج العضلات، ومن أهم هذه الطرق:

 
السابق
طريقة عمل خبز التورتيلا
التالي
المحاسبة الإدارية

اترك تعليقاً