صحة

علاج حرقان المهبل

علاج حرقان المهبل

حرقان المهبل هي حالة غير طبيعية تحدث للنساء مما يسبب عدم الإرتياح لدى الكثيرات منهن، ويرجع حرقان المهبل لعدد من الأسباب منها ما هو فسيولوجي، ومنها ما هو ناتج عن العدوى أو الالتهابات البكتيرية، وعادة ما تكون هذه الحالة مصحوبة بألم عند التبول والشعور بأوجاع شديدة أثناء الدورة الشهرية، ويمكن علاج حرقان المهبل عن طريق إستخدام بعض الوصفات الطبيعية أو العلاجات الكيميائية في الحالات الخفيفة، وربما يتطلب الأمر زيارة الطبيب إذا كان الأمر مستمر ويسبب آلام شديدة.

 

أسباب حرقان المهبل

هنالك الكثير من العوامل المتسببة في حدوث حرقان المهبل بعضها يكون فسيولوجي، والبعض الآخر ناتج عن العدوى والالتهابات البكتيرية، ومن أكثر العوامل المتسببة في حدوث حرقان المهبل ما يلي:

  • إرتفاع درجة الحرارة والعرق مما يؤدي لنمو البكتيريا والفطريات، إذ أن منطقة المهبل منطقة بعيدة عن التيارات الهوائية وهي بيئة صالحة لنمو البكتيريا والفطريات.
  • قلة أو عدم الإهتمام بالنظافة الشخصية مثل الطهارة الكاملة بعد الحيض وأيضًا بعد ممارسة العلاقة الزوجية أو الاستحمام والتنظيف الجيد بعد يوم عمل طويل.
  • إستخدام مواد ملينة أو مراهم موضعية مُهيجة لهذه المنطقة.
  • إلتهاب المهبل البكتيري والذي يؤدي إلى نزول إفرازات بيضاء رقيقة وحكة في المهبل ورائحة كريهة تشبه رائحة السمك.
  • إستخدام فوط صحية غير جيدة أو ذات جودة متدنية.
  • الأمراض المنقولة جنسيًا كالهربس والسيلان.
  • عند المرأة المتزوجة قد يكون ناتج عن إستخدام أدوات لمنع الحمل مثل اللولب الموضعي وعدم عمل صيانة دورية له والتنظيف المستمر.
  • عدوى الجهاز البولي والتي تنتج عن دخول البكتيريا لمجرى البول مما يؤدي إلى حرقان داخلي في المهبل، وألم أثناء التبول.
  • إستخدام الواقي الذكري أثناء العلاقة الحميمة مما قد يسبب تهيج للأنسجة الداخلية للمهبل.

 

علاج حرقان المهبل

الطرق الطبيعية

يستخدم من خلالها بعض الوصفات الطبيعية المعروفة بفاعليتها في القضاء على إلتهابات المهبل المؤدية للحرقان، ومن أهم هذه الوصفات:

  • إستخدام غسول مكون من الخل مضاف إليه عسل النحل والماء، ويستخدم هذا الغسول يوميًا لفترة تصل لأسبوعين للقضاء التام على الإلتهابات.
  • إستخدام الماء فقط عن طريق عمل مكعبات الثلج ووضعها داخل قطعة من القماش وعمل مساج لمنطقة المهبل مما يقلل كثيراً من الشعور بعدم الإرتياح والحكة.
  • إستعمال حوض مائي عن طريق وضع بعض الملح في الماء والجلوس داخل هذا الحوض لمدة 15 دقيقة يومياً.
  • إستخدام غسول مصنوع من شاي عشبة النيم بعد غليها والذي يعمل كمطهر موضعي بعد التبول.

العلاج الدوائي

إذ تُستخدم مجموعة من مضادات الطفيليات والفطريات والمضادات الحيوية في علاج حرقان المهبل بعد أن يقوم الطبيب بتشخيص السبب الرئيسي وراء الحرقان كالتالي:

  • إذا كان الحرقان ناتج عن الأمراض المنقولة جنسيًا والإلتهابات البكتيرية، فيتم إستخدام المضادات الحيوية ومضادات الطفيليات.
  • وفي حالة العدوى الفطرية، يصف الطبيب مضادات الفطريات والتي تتوفر في عدة أشكال منها اللبوس الموضعي والكريمات والمراهم.
  • وينصح الطبيب دائمًا في حالة المرأة المتزوجة من الإقلال من العلاقة الزوجية خلال فترة العلاج.

 

طرق الوقاية من حرقان المهبل

يمكن الوقاية من حرقان المهبل عن طريق إتباع بعض التعليمات البسيطة ومن أهمها:

  • الحرص على النظافة الشخصية المستمرة .
  • الطهارة بعد الجماع وبعد التبول.
  • التطهير بعد يوم عمل طويل مع إستخدام المطهرات المهبلية.
  • إستخدام فوط صحية جيدة ومعقمة .
  • الحرص والحذر عند إستخدام المراحيض العامة.
 
السابق
فوائد زيت النعناع
التالي
ما هو الطب النووي

اترك تعليقاً