أسئلة دينية

فضل صيام الأيام البيض

الأيام البيض يقصد بها أيام الثالث عشر والرابع عشر والخامس عشر من كل شهر عربي، ويقصد بالصوم هو الإمساك عن كل ما يتعلق بالشهوة مثل الطعام والشراب والجماع.

 

سبب تسمية الأيام البيض بهذا الاسم

تم إطلاق اسم الأيام البيض على هذه الليالي؛ لأن القمر بها يصبح مكتمل أي بدراً، ومن ثم يضيء هذه الليالي، لذلك أُطلق عليها الليالي البيض.

 

فضل صيام الأيام البيض في الإسلام

وردت العديد من الأحاديث النبوية  التي أشارت إلى فضل صيام الأيام البيض في الإسلام، ومن أهم هذه الأحاديث ما يلي:

  • عن ابن عباس –رضي الله عنه- قال أن النبي -صلى الله عليه وسلم– أنه ” كان لا يدع صوم أيام البيض، في سفر ولا حضر”.
  • قال النبي -صلى الله عليه وسلم- في حديث آخر له “إن كنتَ صائمًا فعَليك بالغُرِّ البيض: ثلاث عشرة، وأربع عشرةَ، وخمس عشرةَ”.
  • وفي إحدى الروايات الأخرى، أوصى النبي -صلى الله عليه وسلم- الصحابة رضي الله عنهم بصيام الأيام البيض، وقال -صلى الله عليه وسلم- واصفًا هذه الأيام “من صامها كأنه صام الدهر”.
  • وعن عبد الله بن عمرو بن العاص -رضي الله عنه- قال عن النبي -صلى الله عليه وسلم: “وإن بحسبك أن تصوم كل شهر ثلاثة أيام؛ فإن لك بكل حسنة عشر أمثالها، فإن ذلك صيام الدهر كله”.
  • وعن أبي ذر، قال عن النبي صلى الله عليه وسلم : “إذا صمت شيئًا من الشهر فصم ثلاث عشرة وأربع عشرة وخمس عشرة”.
  • وعن عائشة رضي الله عنها قالت، أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنه كان يكثر من الصيام في شعبان، ولا يكمل صيام شهر إلا في رمضان.

 

فوائد صيام الأيام البيض من المنظور العلمي

  • أكدت الأبحاث العلمية على أن الصيام له العديد من الفوائد الصحية على جسم الإنسان، من أهمها منع تراكم المواد السامة في الجسم؛ مثل فوسفات الأمونياك وحمض البوليك وغيرها، حيث يؤدي تراكم هذه المواد إلى العديد من الأمراض المزمنة مثل الكلى وآلام المفاصل.
  • كما أثبتت الدراسات أن الصوم المتقطع يحمي من إصابة الجسم بداء النقرس.
  • والجدير بالذكر أن صيام يوماً واحداً قادراً على تطهير الجسم من فضلات وسموم 10 أيام، ولذلك فإن صيام ثلاثة أيام يمكنها أن تخلص الجسم من سموم الشهر كاملاً.
 
السابق
من هو مخترع الصفر
التالي
فوائد زيت الزعفران

اترك تعليقاً