الفاكهة والخضروات

فوائد الإجاص

ينتمي الإجاص أو الكمثرى لأنواع الفواكه الموسمية المفضلة للكثير من الناس لطعمه المنعش، وتعدد فوائده الصحية والجمالية، وانخفاض معدل سعراته الحرارية. وتتميز أشجاره بوفرة الثمار؛ حيث تبدأ في الإنتاج منذ عمر سنتين وتستمر لفترة تتراوح من 30 إلى 40 عام.

 

العناصر الغذائية في الإجاص

يتسم الإجاص بغناه بالمُغذيات، ويوضح الجدول التالي نسبة أهم العناصر الغذائية في كل 100 جرام منه:

العنصر الغذائي

الكمية

بروتين

0.38   جرام

كربوهيدرات

15.46 جرام
ألياف

3.1  جرام

فيتامين ج

4.2 مليجرام

ثيامين

0.01 مليجرام

ريبوفلافين

0.03 مليجرام

نياسين

0.16 مليجرام

حمض البانتوثنيك

0.05 مليجرام

فيتامين ب

0.03 مليجرام

الكولين

5.1 مليجرام

البيتين

0.2 مليجرام

فيتامين هـ

0.12 مليجرام

كالسيوم

9  مليجرام

حديد

0.17  مليجرام

مغنيسيوم

7  مليجرام

فوسفور

11 مليجرام

بوتاسيوم

119 مليجرام

صوديوم

1 مليجرام

زنك

0.1 مليجرام

نحاس

0.08 مليجرام

منجنيز

0.05 مليجرام

 

فوائد الإجاص

أولًا: الفوائد الصحية

  • تعزيز القدرة على الحفاظ على الوزن الصحي: يحتوي الإجاص على نسبة كبيرة من الألياف؛ وبذلك يحد من الشهية ويُمد الجسم بالشعور بالشبع لفترة طويلة، كما يتسم بانخفاض محتواه من السعرات الحرارية؛ حيث يحتوي كل 100جرام منه على 64.44 سعر حراري فقط مما يجعله من أكثر الأطعمة ملائمة لمتبعي الأنظمة الغذائية الصحية للحفاظ على الوزن الصحي أو التخلص من الوزن الزائد.
  • دعم صحة الجهاز الدوري: نظرًا لوفرة محتواه من العناصر الغذائية الأساسية لزيادة قدرته على أداء وظائفه بفاعلية مثل: الحديد الذي يُساهم في الوقاية من فقر الدم، وفيتامين ج الهام لخفض مخاطر الإصابة بأمراض القلب، والبوتاسيوم المُساعد في تنظيم ضغط الدم.
  • تقوية الجهاز الهضمي: بفضل غناه بمضادات الأكسدة والألياف؛ وبذلك يقوم بدور فعال في تحسين عملية الهضم والوقاية من اضطرابات الجهاز الهضمي كالتهابات المعدة والأمعاء، والسرطان.
  • الحد من حساسية الإنسولين: يمد الإجاص الجسم بالفلافونات والأنثوسيانات؛ وهكذا فإنه يُقلل حساسية الأنسولين ويزيد القدرة على مكافحة مرض السكر، كما يُساهم في خفض التأثيرات السلبية للمرض على الجسم لغناه بالمغذيات الداعمة لصحة الجسم.
  • زيادة القدرة على القيام بالمهام اليومية: حيث يُساهم في تقوية العظام بإمدادها بعدد من المغذيات الأساسية لدعم صحتها وزيادة قدرتها على مكافحة الأمراض مثل: الكالسيوم، والمغنيسيوم، والزنك، والبروتينات، وفيتامين ج؛ والتي تُساهم أيضًا في تقوية كلًا من العضلات والأعصاب؛ لذا تدعم القدرة على أداء الأنشطة بمختلف أنواعها.

 

ثانيًا: الفوائد الجمالية

  • تغذية البشرة: يُمثل الإجاص مصدرًا للعديد من العناصر المُغذية للبشرة، والداعمة لصحتها وجمالها، والمُساهمة في توحيد لونها، وتقوية مناعتها، وعلاج التهاباتها كحب الشباب.
  • علاج مشاكل الشعر: كما يُعد علاجًا مُتكاملًا لجميع مشاكل الشعر مثل: تساقط الشعر، وتقصفه، وجفافه.
 
السابق
أسباب البرص
التالي
رياضة تنس الطاولة

اترك تعليقاً