أذكار وأدعية

فوائد الاستغفار

الاستغفار هو أن تندم على ما بدر منك من ذنوب وآثام، وتطلب من الله عزَّ وجل باللسان والقلب أن يغفرها لك؛ أي يسترها ويتجاوز عنها، مع الحرص على عدم العودة لتلك الآثام مرّة أُخرى. فمن استغفر بلسانه، وقلبه مُصِر على ارتكاب الإثم، عُدَّ ذلك كَذِبًا.

 

صيغ الاستغفار

  • رُويَ عن رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم، أنَّه كان إذا انصرف من صلاته قال: “أستغفِرُ الله” ثلاثًا.
  • كما قال رسول الله صلّى الله عليه وسلم: “من قال أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلّاَ هو الحي القيوم وأتوب إليه، غُفِرَ له وإن كان فارًّا من الزَّحف” صححه الألباني في صحيح الترغيب والترهيب.
  • وعن ابن عُمر قال: إنَّا كُنَّا لنعُدُّ لرسول الله صلى الله عليه وسلم في المجلس يقول “رب اغفر لي وتب عليَّ إنك أنت التوَّاب الرحيم” مائة مرَّة.
  • أمَّا سيّد الاستغفار، فهو ما رواه البُخاري في صحيحه، عن رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم أنَّه قال: “سيَّد الاستغفار أن تقول: اللهم أنت ربِّي، لا إله إلَّا أنت، خلَقتني وأنا عبدك، وأنا على عهدِك ووعدِك ما استطعت، أعوذ بكَ من شرِّ ما صنَعت، أبوءُ لك بِنعمَتِك عليَّ وأبوء بذنبي، فاغفر لي، فإنّه لا يغفر الذنوب إلّأ أنت. من قالها من النهار موقِنًا بها فمات من يومه قبل أن يُمسي فهو من أهل الجنَّة، ومن قالها من الليل وهو موقِنٌّ بها فمات قبل أن يُصبِح فَهوَ من أهل الجنَّة”.

 

فوائد الاستغفار

للاستغفار فوائد عظيمة ذكرها الله سبحانه وتعالى لنا في الكثير من الآيات القرآنيَّة والأحاديث القدسيَّة، فقد قال جلَّ وعَلَا في سورة نوح: (( فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُم إنَّهُ كَانَ غَفَّارًا * يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُم مِدْرَارَا * وَيُمْدِدْكُم بِأَموَالٍ وبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُم جنَّاتٍ وَيَجعَلْ لكُم أَنْهَارًا )) صدق الله العظيم

ومن ثمَّ فإنَّ فوائد الاستغفار تشتمل على:

  • يغفر الله سُبحانه وتعالى به الذنوب، ويُبدلها إلى حسنات، ومن ثمَّ يحظى المُستغفر بنعيم الجنَّة في الآخرة.
  • يجلب الرزق الوفير والخير الكثير لصاحبه في الدنيا، من مال ونجاح وغيره.
  • يُزيد النسل والولد الصالح، لمن داوم على الاستغفار بهذه النيَّة.
  • يجلب الغيث والمطر الذي يروي الإنسان والحيوان والنبات، وبالتالي يَزيد الخير.
  • يُزيل الهموم ويكشف الكرُبات، فقد قال رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم: “مَن لَزِمَ الاستغفار، جَعَلَ اللهُ لهُ مِن كلِّ هَمٍّ فَرَجًا، وَمِن كلِّ ضِيقٍ مَخرَجًا، ورَزَقَهُ من حيثُ لا يَحتسِب”.

وقد قال تعالى في حديثٍ قدسي: “يا عبادي إنَّكُم تُخطِئُون بالَّليل والنَّهار، وأنا أغفِرُ الذُّنوبَ جَميعًا، فاستَغفروني أَغفرْ لكم”.

 

 
السابق
الغيرة عند الأطفال
التالي
كيفية تدريب القطط

اترك تعليقاً