الأعشاب

فوائد البردقوش لحليب الأم

البردقوش أو المردقوش أو المردكوش هو نبات عطري عشبي معمر ينتمي إلى الفصيلة الشفوية، يتراوح ارتفاعه من 30 إلى 60سم. يبدو على هيئة سيقان صلبة مُضلَّعة تكسوها شُعيرات دقيقة، أوراقها خضراء بأزهار قرنفلية ذات رائحة عطرة. موطنه الأصلي تركيا وقبرص، إلَّا أنه انتشر منهما إلى دول حوض البحر المتوسط والجزيرة العربية والهند وشمال أمريكا.

 

القيمة الغذائية للبردقوش

يتميز البردقوش بقيمة غذائية عالية جعلته أحد أهم الأعشاب الطبية منذ القِدَم وحتى وقتنا هذا، فهو يحتوي على مجموعة رائعة من الفيتامينات والمعادن، مثل فيتامين أ وفيتامين هـ وفيتامين ج وفيتامين ك، كما يحتوي على الحديد والكالسيوم والبوتاسيوم والمغنسيوم والنحاس والزنك، بالإضافة إلى البروتين والبيتاكاروتين والليوتين.

 

فوائد البردقوش لحليب الأم

يحتوي هذا النوع من الأعشاب على العديد من العناصر والمركبات التي تتحكم في إفراز الهرمونات داخل الجسم، وتعمل على استعادة توازنها بشكل فعَّال، ويأتي هرمون البرولاكتين المسؤول عن إدرار حليب الأم في مُقدمة تلك الهرمونات، ومن ثم يُستخدم مغلي البردقوش على مر العصور كأحد أهم مدرات الحليب وأكثرها أمانًا وفاعلية.

 

فوائد البردقوش لصحة الجسم

  • يُعالج تكيس المبايض: وذلك بفضل تحكمه في هرمونات الجسم وتنظيمها بالشكل الذي يساعد على علاج تكيسات المبايض، كما استُخدِم هذا العشب منذ زمن من أجل زيادة الخصوبة والحد من تأخر الإنجاب.
  • يُعالج أمراض العيون: فهو يحتوي على مركب الزياكسانثين بالإضافة إلى فيتامين أ اللذَيْن يَعملان على حل الكثير من مشاكل الإبصار، والحد من احتمالات الإصابة بأمراض العيون المُصاحبة للتقدُّم في السن، مثل التنكس البقعي والمياه الزرقاء.
  • يُحافظ على الجهاز العصبي: نظرًا لمحتواه العالي من المغنيسيوم والفلافونويدات المعروفين بتأثيرهما المهدئ للجهاز العصبي؛ إذ أنهما يعملان على دعم أنسجة الجهاز العصبي وحمايتها من التلف.
  • يعمل على تعزيز مناعة الجسم: فهو يحتوي على فيتامين ج الذي يُقوي مناعة الجسم ويعزز كفاءتها، مما يحمي الجسم من الإصابة بالكثير من الأمراض المُعدية، كما يُستخدم بفاعلية في علاج نزلات البرد والإنفلونزا.
  • يُساعد على خسارة الوزن: بفضل احتوائه على مجموعة من العناصر الغذائية التي تزيد من معدل حرق السكريات والدهون، وتظهر فاعليته في حالة تناوله قبل الوجبة الرئيسية بنصف ساعة تقريبًا.
  • يُعالج ارتفاع ضغط الدم: كونه يحتوي على البوتاسيوم الذي يَعمل على طرد الأملاح الزائدة من الجسم، كما يُهدئ من توتر الأوعية الدموية، مما يُخفض ضغط الدم المرتفع، ويقي من الإصابة بأمراض القلب.
  • الحد من تقلصات وآلام الطمث: فهو من أفضل المشروبات الساخنة التي تُفيد أثناء الدورة الشهرية؛ إذ يعمل على تسكين آلام الطمث والحد من تقلصاته.
  • يُحافظ على صحة الجلد: فلا شك أن احتواءه على معدن الزنك، بالإضافة إلى فيتامين أ وفيتامين هـ، يجعل منه علاجًا فعالًا للعديد من مشاكل البشرة؛ إذ أنه يعمل على تقوية الجلد وحمايته من الإصابة بالالتهابات، فضلًا عن قدرته على التخلص من التجاعيد الدقيقة، والوقاية من ظهور علامات الشيخوخة المبكرة.
 
السابق
الجسر الذهبي في فيتنام
التالي
طرق تنسيق الملابس

اترك تعليقاً