الفاكهة والخضروات

فوائد الخيار للمعدة

الخيار هو عبارة عن نبتة بُستانية متسلقة، تنتمي إلى الفصيلة القرعية. موطنه الأصلي جنوب شرق آسيا، إلا أنه انتشر منها إلى مناطق متفرقة حول العالم. وهو من النباتات التي تؤكل طازجة أو مُخلَّلة، ويتميَّز بقيمته الغذائية العالية وفوائده الصحية الجمة.

 

القيمة الغذائية للخيار

أهم ما يُميز الخيار هو احتواؤه على نسبة عالية من المياه والألياف الغذائية، فضلًا عن مجموعة الفيتامينات والأملاح المعدنية مثل فيتامين أ وفيتامين ب وفيتامين ج، بالإضافة إلى الكالسيوم والمغنيسيوم والفوسفور والصوديوم، مما يمد الجسم بالعديد من الفوائد الصحية، بشرط تناوله طازجًا، وغير مخلل؛ إذ أن تخليله يُفقده نسبة كبيرة من هذه العناصر الغذائية.

 

فوائد الخيار للمعدة

  • يُقلل من حموضة المعدة، بفضل احتوائه على بعض الإنزيمات الهاضمة التي تعمل على هضم البروتينات بشكل فعال، مما يُقلل من الشعور بالحموضة والحرقة.
  • يعمل الماء والألياف الموجودان به على تنظيف المعدة من السموم والفضلات أولًا بأول، ومنع تراكمها.
  • يُساعد النساء الحوامل على التخلص من الشعور بالغثيان والرغبة في القيء، الذي يُصيبهن في الصباح عادة خلال الأشهر الأولى من الحمل.
  • كما يُسهل حركة الطعام داخل الجهاز الهضمي، ومن ثَمَّ فإنه يُعالج الإمساك، ويقي من الإصابة به.

 

فوائد الخيار للجسم

  • مُرطب للجسم: فهو يحتوي على نسبة كبيرة من المياه التي يحتاج الجسم إليها بشكل دائم، وخاصة في فصل الصيف، والتي تعمل بدورها على ترطيب الجسم والبشرة والشعر وحمايتهم من الجفاف.
  • مدر للبول: فهو يحتوي على عنصر البوتاسيوم الذي يعمل بفاعلية على موازنة نسبة السوائل بالجسم، وإدرار البول، مما يُساعد على التخلص من السموم والأملاح الزائدة.
  • يُخفِّض ضغط الدم: إذ يعمل البوتاسيوم أيضًا على استرخاء الأوعية الدموية والشرايين، مما يؤدي إلى عودة ضغط الدم المرتفع إلى معدلاته الطبيعية، ومن ثم فإنه يحمي القلب من الإصابة بالأمراض المُختلفة.
  • يُعزز الأداء المناعي: فمحتواه من فيتامين ج يجعل منه مساعدًا جيدًا لجهاز المناعة، فيعمل على مُقاومة الإصابة بنزلات البرد والإنفلونزا، وغيرها من الأمراض المُعدية.
  • يُحارب السرطان: بفضل ما يحتوي عليه من مُضادات الأكسدة التي تعمل على القضاء على الشوارد الحرة، التي من الممكن أن تتراكم مُسببة مرض السرطان، وقد وُجِد أن تناول الخيار بشكل منتظم يُقاوم تكون تلك الخلايا، وخاصة تلك التي تتكون في القولون.
  • يُحافظ على الجهاز العصبي: فالخيار معروف باحتوائه على نسبة جيدة من المغنيسيوم، الذي يعمل بدوره على حماية أنسجة الجهاز العصبي، وتعزيز أدائه، ومن ثم يُمكن لمن يتناول الخيار أن يلحظ تأثيره المُهدِّئ على الجسم بشكل عام.
  • يُفيد الحوامل: ففضلًا عن أنَّه يُحسِّن من إعياء الصباح لدى النساء الحوامل في الأشهر الأولى من الحمل، هو يحمل أيضًا العديد من العناصر الغذائية الهامة والضرورية لكلٍّ من الأم والجنين في هذه المرحلة، ويظهر الكالسيوم على رأس قائمة تلك العناصر.
  • يُقاوم علامات الشيخوخة: فالمتعارف عليه بين أخصائيي البشرة والتجميل، أن انتشار الشوارد الحرة في الجسم يُعجِّل من ظهور الشيب والتجاعيد، بينما تعمل مُضادات الأكسدة على مُحاربة الشوارد، وبالتالي تؤخِّر من ظهور تلك العلامات، كما يعمل فيتامين ج الموجود في الخيار على تحفيز إفراز مادة الكولاجين اللازمة لتقوية الجلد واستعادة نضارته.
 
السابق
ما هو التنكس البقعي
التالي
طريقة تخزين الثوم

اترك تعليقاً