الفاكهة والخضروات

فوائد الزبيب

الزبيب هو أحد أنواع الفواكه المُجففة، بل يُمكن القول أنه أشهر أنواع الفواكه المُجففة، وأكثرها انتشارًا. يُصنَّع عن طريق تجفيف العنب، وتختلف أشكاله وألوانه وفقًا لنوع العنب الذي تم تجفيفه، في حين أن العنب الأبيض هو الأفضل لصُنع الزبيب، لما يتميز به من نكهة جميلة وقشرة رقيقة.

وقد عُرِفَ الزبيب منذ القِدَم بقيمته الغذائيَّة العالية، وفوائده الصحيَّة الجمَّة، التي تعود بالنفع على الإنسان من نواحٍ متعددة؛ فهو يحتوي على العديد من الفيتامينات، والمعادن، والألياف الغذائيَّة، ومُضادَّات الأكسدة، بالإضافة إلى مُحتواه العالي من السعرات الحراريَّة.

 

فوائد الزبيب

يمد الجسم بالطاقة

فالزبيب يحتوي على نسبة عالية من السعرات الحراريَّة، التي تمد الجسم بالطاقة، وتزيد من نشاطه وحيويته.

 

يُعالج النحافة

وذلك بفضل مُحتواه العالي من السكر، الذي يجعل منه طعام مثالي لزيادة الوزن وعلاج النحافة بطريقة آمنة.

 

يُعالج فقر الدم

كما يحتوي الزبيب أيضًا على نسبة عالية من الحديد والنحاس ومجموعة فيتامين ب، وبالتالي فهو يُعالج الأنيميا وفقر الدم، ويقي من الإصابة بهما مُجدَّدًا.

 

يُحافظ على صحة العينين

فهو يحتوي على فيتامين أ الذي يُعرف بفوائده في الحفاظ على سلامة العينين، كما أنَّه يحتوي على نوع مُعيَّن من مُضادَّات الأكسدة، يُعرف بالمركبات البوليفينوليَّة، والذي يعمل بشكل فعَّال على تقوية النظر، وحماية العينين من الأمراض.

 

يُحارب السرطان

وذلك بفضل محتواه العالى من مُضادات الأكسدة، المعروفة بمقدرتها الفائقة على مُحاربة الشوارد الحرَّة، ومن ثمَّ فإنها تحول دون تكوُّن الأورام السرطانيَّة داخل الجسم.

 

يُحسِّن عمليَّة الهضم

فالزبيب غني بالألياف الغذائيَّة، التي تُحسن عملية الهضم، وتُنظِّم حركة الأمعاء، وتعمل على تنظيفها، ومن ثم فإنَّه يُعالج أغلب المشاكل الناتجة عن اضطرابات عملية الهضم.

 

يُعالج ارتفاع ضغط الدم

فهو يحتوي على البوتاسيوم الذي يعمل على الحد من توتر الأوعيَّة الدمويَّة، وبالتالي يُساعد في خفض ضغط الدم المرتفع، مما يُحافظ على سلامة القلب والأوعية الدمويَّة.

 

يُخلِّص الجسم من السموم

نظرًا لمحتواه من البوتاسيوم والمنجنيز، يعمل الزبيب على طرد السموم من الجسم، وبالتالي حمايته من الإصابة بالعديد من الأمراض مثل التهاب المفاصل والنقرس وحصوات الكلى.

 
السابق
الخمول في رمضان وكيفية تجنبه
التالي
فضل ليلة النصف من شعبان

اترك تعليقاً