العناية بالجسم

فوائد الشبة للجسم

الشبة أو الشب (بالإنجليزية: Alum)، ويُطلَق عليها أيضًا “الصُرافة” و”شب الفؤاد” هي عبارة عن حجر ملحي طبيعي، يُعرف كيميائيًّا بكبريتات البوتاسيوم والألومنيوم. تتوافر في أسواق العطارة على هيئة أحجار بلورية بيضاء أو شفافة، وتدخل في العديد من الصناعات، على رأسها منتجات العناية بالبشرة والأسنان.

 

خصائص الشبة

  • تذوب في الماء.
  • لها خصائص قابضة وقاتلة للجراثيم.
  • تسيل في درجات الحرارة العالية.
  • لها مذاق حمضي مائل للحلاوة.

 

استخدامات الشبة

تدخل في العديد من الاستخدامات مثل صقل الورق ودباغة الجلود وصناعة الغراء والأصباغ، كما تدخل أيضًا في صناعة مسحوق الخَبز، هذا فضلًا عن استخدامها كأحد أهم مكونات العديد من المنتجات التجميلية والعلاجية للبشرة والأسنان.

 

فوائد الشبة للجسم

  • يُستخدم مسحوق الشبة منذ القِدَم في وقف النزف كما يُساعد على التئام الجروح بشكل أسرع.
  • تُساعد على التخلص من رائحة العرق، وذلك عن طريق وضع مسحوقها في المناطق الأكثر نعرُّقًا بالجسم، مما يُجنب الجسم خطر التعرُّض لمزيلات العرق الكيميائية التي قد تضر الجلد أو تُسبب التحسس والالتهابات.
  • تُساعد على إزالة بثور الوجه، وشد التجاعيد والخطوط الرفيعة.
  • تعمل على شد ترهلات الجسم الناتجة عن الزيادة والانخفاض المتكرر في الوزن، وكذلك تلك التي تحدث بعد الحمل والولادة.
  • تُستخدم بفاعلية في تفتيح المناطق الداكنة من الجسم، وخاصة تحت الإبطين.
  • كما يُمكن استخدام مسحوقها في تبييض الأسنان، وعلاج نزف اللثة، وتخفيف التهاباتها.
  • بالإضافة إلى إمكانية استخدامها في تفتيح بقع النمش الداكنة التي حيَّرت الكثيرات.

 

وصفات الشبة للعناية بالجسم

  • لشد ترهلات الجسم: يُمكن إضافة مقدار من مسحوقها إلى مقدار من زيت الزيتون، وتدليك الجسم كله جيدًا بحركات دائرية، ثم غسله جيدًا بالماء الدافئ. ويُنصح بتكرار الأمر مرتين أسبوعيًّا.
  • لشد الوجه وتفتيحه: يخلَط مسحوقها مع القليل من ماء الورد، ثم يدلك به الوجه، ويُترك حوالي عشر دقائق، قبل شطفه جيِّدًا بالماء، ويُمكن تكرار هذا القناع مرة واحدة يوميًّا للحصول على نتائج سريعة.
  • لتفتيح المناطق الداكنة: تُخلط مع عصير الليمون، وتُدلَّك بها المناطق الداكنة بالجسم جيدًا، ثم تُشطَف بالماء، ويوضع كريم مرطب بعدها مباشرةً.
  • لتبييض الأسنان: يوضع القليل من مسحوق الشبة على فرشاة الأسنان، وتُغسل بها الأسنان للحصول على بياض ناصع وتعقيم فعَّال.
 
السابق
أسباب الانتحار
التالي
مرض الحصبة

اترك تعليقاً