أعشاب ونباتات برية

فوائد الشعير لعلاج حصوات الكلى

الشعير هو أحد أنواع الحبوب الكاملة التي تعرف بفوائدها المتعددة، وهو من النباتات العشبية النجيلية، التي يعود تاريخ اكتشافها إلى آلاف السنوات، وتحديداً إلى أثيوبيا ومنطقة جنوب شرق آسيا.

 

الفوائد العامة للشعير

أكدت الدراسات العلمية أن الشعير يقدم للجسم العديد من الفوائد الصحية، والتي يفوق تأثيرها العديد من الأدوية والعقاقير الكيميائية، ومن أهم هذه الفوائد ما يلي:

  • مُدر طبيعي للبول.
  • يساعد في تقوية الأعصاب.
  • يساعد على تنظيم نسبة السكر في الدم، مما يحمي من المضاعفات الخطيرة التي تنتج عن الارتفاعات المفاجئة له.
  • يعد مغلي الشعير من المواد التي أثبتت فاعليتها في تخفيض درجة حرارة الجسم.
  • يحتوي على العديد من المركبات التي تساعد في علاج وتخفيف حدة نوبات الحزن والإكتئاب بشكل لافت؛ وذلك بفضل احتوائه على كلاً من المغنيسيوم، والبوتاسيوم، ومضادات الأكسدة التي تعمل على افراز هرمون السعادة في المخ، مما يحد من نوبات الحزن ويساعد على تهدئة الأعصاب.
  • كما يعرف بدوره الهام في علاج إلتهاب المثانة والمسالك البولية والتخفيف من حدتها بشكل كبير.
  • ويعد ماء الشعير من أهم العلاجات التي توصف للجروح والتقرحات الجلدية.
  • كما أنه مفيد في حالات إلتهاب الأمعاء.
  • علاج طبيعي مفيد للحد من ارتفاع ضغط الدم في الجسم.
  • يساعد في تنشيط كريات الدم البيضاء.
  • يعمل على الوقاية من الإصابة بأمراض القلب والشرايين.
  • يقلل من الآلام الناتجة عن إلتهابات القولون وخاصة القولون العصبي.
  • كما أنه يعمل على تنشيط الدورة الدموية في الجسم.

 

فوائد ماء الشعير في علاج حصوات الكلى

  • كما ذكرنا سلفاً، فإنه من أهم المواد الطبيعية المدرة للبول، والتي تساعد على تنظيف الكلى من السموم وإخراجها عن طريق البول.
  • كما أنه يعالج إلتهاب المثانة والمسالك البولية.
  • يحتوي على عنصر المغنيسيوم؛ الذي يعرف بدوره الهام في تفكيك بلورات الكالسيوم المكونة لحصوات الكلى وإعادة إخراجها من الجسم.
  • كما يعد ماء الشعير من المطهرات الطبيعية للكلى، والتي تساعد في التخلص من المواد السامة.
  • يمتلك العديد من الخواص التي تساعد في الحفاظ على ضغط المثانة الطبيعي، وخاصة في حال تناوله بشكل منتظم، وبالتالي ضمان خروج الحصوات بشكل آمن.

 

طريقة تحضير ماء الشعير للتخلص من حصوات الكلى

  • نقوم بغسل من اثنين إلى ثلاث ملاعق شعير، ونصفيه جيداً من الماء والشوائب، ونتركه جانباً.
  • في وعاء كبير، نضع 2 كوب من الماء، ونتركه على نار هادئة حتى تصل إلى درجة الغليان.
  • نضيف الشعير إلى مغلي الماء، ونتركه في هذا الوضع حتى يُصبح الماء هلاميّاً.
  • نطفىء النار ونتركه حتى يبرد، ثم نصفي الماء.
  • كما يمكن إضافة بعض النكهات إليه مثل النعناع، أو الليمون بحسب الرغبة.
 
السابق
أهم مدن أمريكا الشمالية
التالي
تاريخ نادي ريال مدريد

اترك تعليقاً