تغذية

فوائد العلكة

يلجأ الكثير منا إلى مضغ العلكة باعتبارها نوع من التسليَة، أو للاستمتاع بمذاقها وحسب، ولا ندرك أن للعلكة العديد من الفوائد الأخرى، التي من شأنها أن تُزيد من رغبتنا في مضغها بين الحين والآخر.

 

فوائد العلكة

1- تُزيد التركيز:

أصبحنا اليوم مُحاطين بالكثير من العوامل التي تُشتت انتباهنا بطريقة أو بأخرى. في حين أن مضغ قطعة صغيرة من العلكة يُساعدك على التركيز في ما تُريد دون تتشتت بين المؤثرات المُختلفة من حولك. وقد أثبتت إحدى الدراسات أن الأشخاص الذين يمضغون العلكة تكون ردود أفعالهم أسرع، كما أنَّ لديهم قدرة على استرجاع المعلومات أكثر من غيرهم.

 

2- تُحافظ على الأسنان:

إذ أنَّ مضغ العلكة الخالية من السكر بعد الوجبات، يُساعد على إزالة الأحماض وبقايا الطعام العالقة بالأسنان، وبالتالي فهي تحميها من التسوس والترسبات الجيرية. لكن في الوقت نفسه، يجب الانتباه إلى أنَّ العلكة التي تحتوي على سكَّر، يكون لها نتائج عكسية على صحة الأسنان.

 

3- تحدُّ من التوتر:

فقد أثبتت بعض الدراسات أن مضغ العلكة يُساعد على الحد إفراز هرمون الكورتيزول المسؤول عن التوتر في جسم الإنسان، مما يُعينه على الاستمتاع بقدر من الهدوء والاسترخاء أثناء القيام بالمهام المُختلفة.

 

4- تُبقيك يقِظًا ومنتبهًا:

عند مضغ العلكة، أنت تُحرِّك عضلات وجهك باستمرار، مما يُنشِّط تدفُّق الدم إلى الرأس، ومن ثمَّ فهي تُبقيك يقِظًا ومنتبهًا، وخاصةً أثناء تأدية المهام المملة، كقيادة السيارة لفترات طويلة مثلًا.

 

5- تُساعد على التحكُّم في الوزن:

إذ أنَّ مضغ العلكة الخالية من السكر يُقلل من الشعور الدائم بالجوع، كما يُمكن أن ينوب عن تناول الأطعمة ما بين الوجبات. فبالرغم من أنها لا تُساعد على خسارة الوزن في حد ذاتها، إلا أنها تساعدك على التخلُّص من بعض العادات الصحيَّة الخاطئة.

 

6- تُحسِّن عملية الهضم:

تُساعد العلكة على الهضم، إذ أنَّها تُساعد على إفراز اللعاب الذي يعمل على هضم الطعام، كما يُزيد من مُعدل إفراز العُصارات الهاضمة في المعدة.

 

7- تُقوِّي الذاكرة:

جنبًا إلى جنب مع زيادة التركيز والانتباه، تعمل العلكة أيضًا على تحسين وتنشيط الذاكرة، إذ أنَّها تعمل على تدفق الدم إلى المخ، مما يعمل على تحسين وظائفه المُختلفة.

 

8- تُنعش النفس:

إذ أنَّ مضغ العلكة من أسرع الطرق التي تعمل على انتعاش النفس، وخاصة الأنواع المُضاف إليها نكهة النعناع.

 

9- تُقلل من الغثيان:

بالإضافة إلى كون العلكة من أكثر وأقدم الوسائل المستخدمة في التخلُّص من الغثيان والشعور بالقيء، وخاصَّة لدى الحوامل في شهور الحمل الأولى.

 

10- تُساعد على الإقلاع عن التدخين:

فمضغ العلكة يُعتبر طريقة رائعة للتغلب على الشعور بالرغبة في التدخين باستمرار، مما يُساعدك على مُقاومة إدمان السجائر، وقد تتمكَّن من التخلُّص منها تدريجيًّا.

 

11- تقي من جفاف الحلق:

إذ أنَّها تعمل على تحفيز الغدد اللعابية، وبالتالي تُنتِج المزيد من اللعاب الذي يحول دون جفاف الحلق.

 
السابق
طائر الفيشر وأنواعه
التالي
أفضل الفواكه لحرق دهون البطن

اترك تعليقاً