الطب البديل

فوائد العنب للكبد

العنب هو عبارة عن ثمار صغيرة ذات قشرة ناعمة، تنمو على شكل عناقيد على شجرة الكرم، وهو أحد الفواكه المعروفة منذ القِدم، وخاصةً في منطقة الشرق الأوسط. يتميَّز بمذاقه الحلو وفوائده الصحيَّة الجمة، وتتنوَّع ألوانه ما بين الأخضر والأصفر والأبيض والأحمر والبنفسجي. وقد كان يُستَخدم في صناعة النبيذ والعصائر والمربى والدبس، كما يمكن تجفيفه للحصول على الزبيب.

 

القيمة الغذائية للعنب

يتميَّز العنب بغناه بالعديد من العناصر الغذائية الهامة، فإلى جانب احتوائه على سعرات حرارية عالية؛ إذ يحتوي كل كوب منه على 104 سعر حراري، هو أيضًا يحتوي على فيتامينات مثل فيتامين ج وفيتامين ك وفيتامين أ وفيتامين ب، كما يحتوي على معادن مثل الحديد والكالسيوم والمغنيسيوم والبوتاسيوم والنحاس والمنجنيز، بالإضافة إلى البروتينات والألياف الغذائية والعديد من مُضادات الأكسدة.

 

فوائد العنب للكبد

قدَّمت إحدى الجامعات الأمريكية دراسة عن العنب، وأثر مادة الريسفيراتول الموجودة بقشرته على الصحة بشكل عام والكبد بشكل خاص، فوجدوا أنها تعمل على تحسين وظائف الكبد والوقاية من الإصابة بالفشل الكبدي، وخاصة مع مرضى الكبد الدهني؛ إذ لاحظ الباحثون أنهم لاقوا تحسُّنًا ملحوظًا مع الاستمرار في تناول العنب. والجدير بالذكر أن مادة الريسفيراتول التي نتحدَّث عنها، والتي توجد في قشرة العنب على وجه التحديد، توجد أيضًا في العديد من النباتات على رأسها التوت والفول السوداني، وتُعتبر من أقوى مُضادات الأكسدة وأكثرها فاعلية.

 

فوائد العنب للجسم

  • يحافظ على سلامة القلب: فقد أثبتت العديد من الدراسات أن مُضادات الأكسدة الموجودة بالعنب تحُول دون أكسدة الكوليسترول الموجود بالدم وبالتالي لا يتحول إلى كوليسترول ضار، مما يحمي الأوردة والشرايين من الانسداد الذي يُسبب مشاكل القلب المُختلفة.
  • يعالج الإمساك: وذلك بفضل محتواه من الألياف الغذائية والأحماض العضوية التي تُنظِّم حركة الأمعاء وتساعد على التخلص من الفضلات، مما يُعالج الإمساك ويقي من الإصابة بالبواسير.
  • يقي من الإصابة بالألزهايمر: إذ وجدت الدراسات أنه يحتوي على العديد من المركبات التي تُعزز صحة المخ وتُحسِّن الذاكرة، وتقي من الإصابة بالألزهايمر.
  • يُفيد أثناء الحمل: فإلى جانب احتوائه على العناصر الغذائية اللازمة لكل من الأم والجنين، يحتوي العنب على نسبة عالية من السوائل التي تعمل على الترطيب اللازم أثناء الحمل، بالإضافة إلى احتوائه على السعرات الحرارية اللازمة للحصول على الطاقة.
  • يُؤخر علامات الشيخوخة: وذلك بفضل محتواه العالي من مُضادات الأكسدة، التي تعمل عل مُحاربة الشوارد الحرة، وبالتالي تؤخر ظهور الشيب والتجاعيد بشكل ملحوظ.
  • يُفيد الشعر والبشرة: فهو يحتوي عل مجموعة الفيتامينات اللازمة للحصول على بشرة نضرة وخالية من العيوب والشوائب، كما يعمل أيضًا على تقوية الشعر من الجذور وحمايته من التساقط.

 

أضرار العنب

يحتوي العنب على نسبة من السكريات والسعرات الحرارية التي لا تتناسب مع مرضى السكر وكذلك مع مرضى السمنة المفرطة، لذا يجب تناوله بحذر شديد وبكميات قليلة من قِبَل هؤلاء المرضى.

 
السابق
طريقة عمل اللازانيا
التالي
مدينة بابل

اترك تعليقاً