الحبوب والبذور

فوائد اللب الأبيض

اللب الأبيض، أو بذور القرع، هو أحد أنواع التسالي التي يُقبل عليها الكثيرون حول العالم، وخاصة في بلاد الشام ومصر، وهو عِبارة عن بذور بيضاء بيضاويَّة الشكل، تتوافر على مدار العام، تُؤكل مُحمَّصة، ويُفضِّل البعض تمليحها.

وعلى الرغم من انتشاره بشكل ملحوظ، إلا أنَّ الناس تتناوله لمجرَّد التسلية في سهراتهم أو ما بين الوجبات، دون أن يدرك البعض ما تزخر به هذه البذور الصغيرة من فوائد عظيمة؛ فاللب الأبيض يحتوي على مجموعة رائعة من الفيتامينات والمعادن والأحماض الأمينيَّة التي تعود بالنفع على صحة الإنسان بصور مُختلفة.

 

فوائد اللب الأبيض

يُحسِّن وظائف الكبد

وذلك لأن اللب الأبيض يحتوي على العناصر الغذائية اللازمة لتقوية الكبد ومُساعدته على التخلُّص من السموم، مما يؤدِّي إلى تحسين وظائفه، وبالتالي تتحسن الصحة بشكل عام.

 

يُحافظ على سلامة القلب

فهو يحتوي على الدهون الأحاديَّة، وغيرها من مُضادات الأكسدة، التي تعمل على تحويل الكوليسترول الضار الموجود بأوردة وشرايين الجسم، إلى كوليسترول نافع، مما يُحافظ على سلامة القلب، وحمايته من مخاطر الإصابة بجلطات القلب وانسداد الشرايين.

 

يُفيد مرضى السكر

يُساعد اللب الأبيض على زيادة نشاط مرضى السكر، وتحسين أدائهم بشكل عام، وذلك لأنه يعمل على توازن نسبة هرمون الإنسولين الموجود بالدم.

 

يُعالج ضغط الدم

يحتوي اللب الأبيض على مُعدلات معقولة من البوتاسيوم والماغنيسيوم، اللذان يعملان على ارتخاء الأوعية الدمويَّة، مما يُعالج ضغط الدم المرتفع، بشرط تناوله غير مملَّح.

 

يُقوِّي جهاز المناعة

فهو يحتوي أيضًا على العديد من مُضادات الأكسدة، التي تعمل، جنبًا إلى جنب مع جهاز المناعة، لمساعدته على مُقاومة البكتيريا والفطريَّات، والحد من الالتهابات.

 

يُساعد على خسارة الوزن

كذلك يُمكن ادخال اللب الأبيض ضمن أنظمة الحميَّة الغذائيَّة التي تستهدف خسارة الوزن، وذلك لاحتوائه على نسبة عالية من الألياف الغذائيَّة التي تُزيد الإحساس بالشبع لفترات طويلة، بالإضافة إلى قيمته الغذائيَّة العاليَّة، مما يضمن خسارة الوزن بصحَّة جيدة.

 

يُفيد الشعر والبشرة

نظرًا لوجود فيتامين هـ بالإضافة إلى معدن الزنك، اللذان يعملان على تقوية الشعر وحماية البشرة، ليظهرا دائمًا بمظهر صحِّي.

 

يُفيد أثناء الحمل

وذلك لأنَّ الحديد وحمض الفوليك الموجودين باللب الأبيض، يعملان على تقوية المشيمة، مما يضمن وصول الغذاء بشكل أفضل إلى الجنين، فضلًا عن دور حمض الفوليك في حماية الجنين من الإصابة بالتشوهات الخِلقيَّة أثناء فترة الحمل.

 

يُعزز الصحة الجنسيَّة

فمحتواه العالي من الزنك يجعل منه مُعززًا جيدًا للقدرة الجنسيّة لدى كلًا من الرجال والنساء.

 
السابق
طرق تجفيف الفواكه الرمضانية
التالي
ماسكات للعناية بالبشرة في رمضان

اترك تعليقاً