تغذية

فوائد خل التفاح

خل التفاح (بالإنجليزية: Apple cider vinegar) هو أحد أشهر أنواع الخل وأكثرها إستهلاكًا لمذاقه المميز وتعدد فوائده الصحية والجمالية؛ لذا يدخل في حفظ وإعداد الطعام، ويُستخدم في مجال الطب البديل، وتصنيع بعض أنواع مستحضرات التجميل. ويُعد بتحويل السكر النباتي المتوفر في التفاح إلى كحول، ثم تخميره للحصول على الخل.

 

القيمة الغذائية لخل التفاح

يتضمن خل التفاح الكثير من العناصر الغذائية مثل: الكالسيوم، والبوتاسيوم، والمغنيسيوم، والصوديوم، والزنك، والفوسفور، والحديد، واليود، والكبريت، والبكتين، والبيتا كاروتين، وحمض الخليك. بالإضافة إلى الفيتامينات كفيتامين أ، وفيتامين ب، وفيتامين ج، وفيتامين هـ.

 

فوائد خل التفاح

  • إمداد الجسم بالبوتاسيوم: الذي ينتمي لأهم العناصر الغذائية الهامة لتعدد أدواره في تحسين صحة الجسم مثل: تنشيط حركة النواقل العصبية، وتقوية العضلات، وإنتاج الأملاح المختلفة بالجسم.
  • تنقية الجسم من السموم: يتسم خل التفاح بقدرته على موازنة درجة الحموضة في الجسم، ودعم قدرته على التخلص من السموم وتقوية الجهاز المناعي.
  • دعم القدرة على التخلص من الوزن الزائد: يحتوي خل التفاح على كمية وفيرة من حمض الخليك الفعال في خفض الوزن لدوره في الحد من الشهية، وخفض معدل الدهون الثلاثية، وتنشيط عمليات الأيض، وتنظيم عملية الهضم، وزيادة قدرة الجسم على إمتصاص المغذيات. لكن يجب مراعاة عدم تناوله على معدة فارغة أو تناوله بشكل مركز أو إستخدامه يوميًا أو تجاوز القدر اليومي لتناوله (ملعقتي طعام) لتجنب إضطرابات المعدة وقرح الفم.
  • تقوية الشعر: بفضل احتوائه على عدد من المغذيات ومضادات الالتهابات؛ وبذلك يُساهم في التخلص من القشرة، وتعزيز صحة الشعر، والحد من تساقطه وتقصفه، ومنحه مظهرًا صحيًا. ويُمكن الإستفادة من هذه المزايا بخلط ملعقة كبيرة منه في كوب من الماء، وغسل الشعر بها.
  • الحد من تقصف الأظافر: يمُد خل التفاح الجسم بالكثير من العناصر الغذائية ويتصف بخصائصه المضادة للبكتيريا والفطريات؛ لذلك يُستخدم كغسول لتقوية الأظافر.

 

أضرار خل التفاح

على الرغم من كثرة فوائده إلا أنه من المواد التي يجب إستخدامها بحذر لتعدد مخاطره في بضعة حالات:

  • الإفراط في استخدامه أو استخدامه في حالته المُركزة يؤدي للحموضة، والقرح، وإضعاف الجهاز الهضمي، ونقص البوتاسيوم، وخفض كثافة العظام، وتدمير ميناء الأسنان.
  • يحذر تناوله مع الأدوية بشتى أنواعها لتجنب الإضطرابات الصحية التي قد تنتج عند تفاعله مع مكوناتها.
  • يرفع معدلات الإصابة بإلتهابات البشرة.
 
السابق
ما هي عملة لبنان
التالي
كيفية فصل الصوت عن الموسيقى

اترك تعليقاً