أسماك وبرمائيات

فوائد سمك الناجل

فوائد سمك الناجل

سمك الناجل (بالإنجليزية: Coral trout) أو هامور الفهد المرجاني، كما يُعرَف باسم سمك السلمون المرقط المرجاني، هو أحد أنواع الأسماك التي تنتمي إلى أسرة الهامور. يعيش بين شعاب البحر الأحمر، ويتميَّز بحجمه المتوسط، ولحمه الأبيض اللذيذ، الذي أدى إلى الإقبال عليه على الرغم من المغالاة في سعره. وبالإضافة إلى طعمه اللذيذ والمميَّز الذي لا يتغيَّر حتى مع التخزين أو الحفظ، تعددت فوائد سمك الناجل نظرًا لغناه بالعديد من العناصر الغذائية.

 

معلومات عن سمك الناجل

يتميَّز سمك الناجل عن غيره من الأسماك بمجموعة من المواصفات، فهو:

  • يقضي سمك الناجل حياته في قاع البحر الأحمر بين الشعاب المرجانية، ونادرًا ما يرتفع عن القاع.
  • يتراوح طوله ما بين 40 و80 سم، أما وزنه فيتراوح ما بين نصف كيلو جرام وكيلو جرام واحد، إلا أنه قد يتجاوز الطول والوزن المعتاد في قليل من الأحيان.
  • يتغذى سمك الناجل على الأسماك الصغيرة.
  • تختلف أشكاله ما بين الدائري والبيضاوي، أما ألوانه فإما الأحمر المرقط أو الأزرق المرقط.
  • عُرف هذا النوع من السمك بقلة بروتين الميوغلوبين في دمه، نظرًا لقلة حركته، وهو ما جعل لحمه ناصع البياض طيب المذاق عادةً.

 

القيمة الغذائية لسمك الناجل

يتميَّز سمك الناجل بارتفاع قيمته الغذائية، وذلك لاحتوائه على الكثير من العناصر اللازمة للمحافظة على صحة وسلامة أجهزة وأعضاء الجسم المختلفة؛ فهو من الأطعمة الغنية بالبروتينات وفيتامين أ وفيتامين ب واليود والسيلينيوم، بالإضافة إلى احتوائه على أوميجا 3. وعلى الرغم من ارتفاع قيمته الغذائية، يُعَد هذا النوع من الأسماك من الأسماك منخفضة السعرات الحرارية، ومن ثَمَّ فهو مناسب لمتَّبعي الحميات الغذائية.

 

فوائد سمك الناجل

تتعدد فوائد سمك الناجل فهو:

  • يُحافظ على صحة العيون: فهو يحتوي على فيتامين أ المعروف بأهميته في المحافظة على سلامة العيون، وحمايتها من الأمراض التي تُصيب معظم الأشخاص مع التقدم في السن مثل التنكس البقعي والمياه الزرقاء.
  • يعزز وظائف الدماغ: فاحتوائه على الأوميجا 3 تجعل منه غذاءً جيدًا لخلايا الدماغ، وهو ما يُعزز القدرة على التركيز والتذكر ويقي من الإصابة بخرف الشيخوخة.
  • يُحافط على سلامة الغدة الدرقية: إذ يُساعد محتوى سمك الناجل من اليود على حماية الغدة الدرقية من التضخم والخمول، وتعزيز إفرازها للهرمونات والقيام بوظائفها الهامة.
  • يُقاوم السرطان: وذلك بفضل محتواه من السيلينيوم وغيره من مُضادات الأكسدة التي تحول دون تكون الأورام السرطانية ونموها، من خلال محاربتها للشوارد الحرة التي تُعَد من أهم أسباب الإصابة بالسرطان.
  • يُحافظ على شباب الجسم: إذ تعمل مُضادات الأكسدة أيضًا على مقاومة الظهور المبكر للشيب وغيره من علامات الشيخوخة، مما يزيد من شباب الفرد وحيويته وثقته بنفسه.
  • يُساعد على خسارة الوزن: فهو من الأطعمة المناسبة أثناء اتباع الحميات الغذائية التي تهدف إلى إنقاص الوزن، نظرًا لانخفاض سعراته الحرارية.
 
السابق
من هي مي زيادة
التالي
علاج نقص فيتامين B6

اترك تعليقاً